مستشفى الامل لعلاج الادمان

وحدة اعراض الانسحاب

انسحاب المخدر من الجسم ليست بالعمليه السهليه لانها تترك اثار علي المدمن جسدسه ونفسيه ونحن متخصصون في هذه العمليه بشكل محترف

هل تريد استعادة السيطرة على حياتك؟
تبحث عن تغيير نحو الأفضل؟
ترغب في التوقف عن التعاطي ولكن لا نريد الألم من الانسحاب؟
هل أنت قلق حول الألم وعدم الراحة المرتبطة بالمخدرات أو الكحول؟
نحن لدينا الحل؟ علاج مخدرات بدون الم

نفهم كيف الخوف من آلام الانسحاب يمكن أن يمنعك من اتخاذ الخطوة الاولىIMG_1013
اعراض الانسحاب
في كل مرة يستخدم الشخص الكحول والخمره او المخدرات مثل الهيروين او الكبتاجون او المواد الاخري تنتقل إلى مجرى الدم. الجسم يعامل المواد الأفيونية كمادة كيميائية وطبيعية وعادية فى حالات الالم ويتعامل معها و يبدأ الجسم للخضوع لسلسلة من التفاعلات الكيميائية ردا على ذلك. هذا قد يبدو جيدا وضروريا فى بعض الحالات ، لكن مع مرور الوقت واستمرارية دخول المواد الكيمائية المخدرة الى الجسم ، فإن التغييرات تصبح أكثر أهمية فيعجز الجسم وقتها عن إنتاج بعض المواد الكيميائية الطبيعية واللازمة للشخص تماما، لأن المواد الكيميائية المخدرة الداخلة الى الجسم تكون بديلا فى ذلك الوقت .

وفى وقت امتناع المدمن عن تعاطي المخدرات، ونظام الجسم ليس لديه إمكانية للوصول إلى هذه المواد الكيميائية اللازمة يبدأ الجسم في تفجير سلسلة من أجراس الإنذار لتحذير النظام العصبي في الدماغ وأن شيئا خطأ ما قد حدث . ونتيجة لذلك تظهر اعراض انسحاب هذه المواد من الجسم .
هذه الأعراض في اغلب الاوقات لا تكون مهددة للحياة، ولكن الأعراض يمكن أن تكون شديدة وأنها يمكن أن تستمر لمدة تصل إلى أسبوع و يمكن أن يكون من الصعب على الشخص تحمل هذه الأعراض و المدمن يعرف أنه قادر على إيقاف هذه الاعراض ببساطة عن طريق تعاطي المخدرات مرة أخرى ولذلك فقد تسبب هذه الاعراض الفرد في العودة إلى تعاطي المخدرات، أو التسبب في الأفكار الانتحارية. ولذلك فإن الهدف من برنامج إزالة السموم هو تقليل أو القضاء على أعراض الانسحاب لمساعدة الشخص على الاندماج في البرنامج العلاجي بشكل صحى ومتوازن جسديا وعقليا . تداخل برامج إزالة السموم وبرامج إعادة التأهيل هو الطريقة المثلى التي تسمح للمدمن على البقاء والحفاظ على قوة الدفع إلى الأمام .
اعراض الانسحاب هي مجموعه متنوعة من الأعراض التي تحدث بعد ان يتم تقليل استخدام العقاقير المسببة للإدمان أو وقفها. طول الانسحاب والأعراض تختلف مع نوع المواد الكيمائية او المخدرة المستخدمة .
يمكن في كثير من الحالات علاجها بسهولة مع سحب الأدوية لتخفيف الأعراض، ولكن ليس علاج الانسحاب نفس علاج الإدمان.
الاعراض الانسحابية
الاعراض الانسحابيه تأتي في شكلين – نفسية وجسدية. وهناك المئات من الأعراض المختلفة التي قد تواجه الفرد عندما يتوقف عن تناول المخدرات. ما يلي تمثل بعضا من الأعراض الأكثر شيوعا، العديد من العقاقير المستخدمة في الادمان لها آثارا جانبية مختلفة ويتطلب اتباع نهج مختلفة.

ما يلي يمثل بعضا من الأعراض الأكثر شيوعا :
ادوية الاكتئاب ( الباربيتورات والبنزوديازيبينات …..)opiate-detox-recovery-300x220
الآثار الجانبية البسيطة للانسحاب تشمل الأرق والقلق ومشاكل النوم والتعرق. الأكثر خطورة علامات وأعراض قد تشمل أيضا الهلوسة، والهزات كامل الجسم، والمضبوطات، وزيادة ضغط الدم ومعدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم

المنشطات (الأمفيتامينات وتشمل والميثامفيتامين الكوكايين، الكبتاجون , ريتالين وغيرها …. )
الآثار الجانبية للانسحاب وعادة ما تشمل الاكتئاب، والتعب والقلق والرغبة الشديدة المكثفة. في بعض الحالات، تشمل الأفكار الانتحارية ومحاولات الانتحار، وجنون العظمة، وانخفاض اتصال مع الواقع (الذهان الحاد ) الرهاب
المواد الأفيونية ( الهيروين والمورفين والكودايين، OxyContin وغيرها …..)
الآثار الجانبية من انسحاب المواد الأفيونية تتراوح بين طفيفة نسبيا وحادة. فالطفيفة قد تشمل سيلان الأنف، والتعرق، والتثاؤب والقلق والرغبة الشديدة في المخدرات. ردود الفعل الحادة يمكن أن تشمل الأرق، والاكتئاب، واتساع حدقة العين، سرعة النبض، سرعة التنفس، وارتفاع ضغط الدم، وتشنجات في البطن، والهزات، وآلام في العضلات و العظام، والتقيؤ، والإسهال .واضطرابات النوم الشديدة .

مركز اعراض الانسحاب ؟؟؟
أولا : ازالة التسمم :

يقوم الجسم – خاصة الكبد والكليتين – بالدور الأساسي في التخلص من السموم.
ونهتم في هذه المرحلة بتنقية الجسم من المادة المخدرة بدرجة كافية ، بهدف أن نقلل من نسبتها فى الدم وفى الأنسجة في اتجاه أن تختفى نهائيا، وهذا التقليل يسمى ” ازالة التسمم ” لأنه يقل بالنسبة فى الجسم الى درجة لا تسمى تسمما، ولا يترتب عنها مضاعفات ، وتلك هي مرحلة متوسطة حتى تزول المادة نهائيا.تمثل العلاجات المقدمة في هذه المرحلة وسائل لمساعدة أجهزة الجسم فى القيام بدورها فى التخلص من تلك السموم، والتخفيف من آلام الانسحاب وتعويض الجسم عما قد يفقده من سوائل خلال هذه المرحلة، وعلاج الأعراض والعلامات الناتجة والمضاعفة لمرحلة الانسحاب.
والعلاج في هذه المرحلة يكون طبيا في الاساس دون اغفال أهمية وضرورة تداخل هذه المرحلة في المرحلة التالية ، بمعنى أنه يمكن بل ويلزم أن يبدأ العلاج النفسي والاجتماعي مبكرا في هذه المرحلة بقدر المستطاع 
من المهم تطهير النظام من المواد الكيميائية الضارة التي تسببها المواد المHeroin-Withdrawalسببة للإدمان من أجل أن يكون الفرد جسديا وعقليا مستقر ومؤهل للخضوع لمراحل أخرى من إعادة التأهيل مثل تقديم المشورة والعلاج النفسي وما شابه ذلك وفي الغالب هذه العمليه تكون مابين سبعة الي عشر ايام.

هنا في مركزنا نتفهم ان اعراض الانسحاب هي عمليه جسديه وعقليه تتطلب الاشرف الطبي والعلاجي على مدار ال 24 ساعه في اليوم ومتابعة سير العملية بدقه واحترافيه للخروج بالشخص من اعراض الانسحاب في اسرع وقت وبأقل الم ممكن ولذلك نهتم بتقديم :
1- إشراف طبى على مدار ال 24 ساعة بالكامل
2- خطط علاج فردى
4- أطباء وممرضين معتمدين وحاصلين على ترخيص مزاولة المهنة .
5- الإزالة الكاملة لمخلفات المخدرات .بطريقه غير مؤلمة من أجل تشجيع المدمن على مواصلة العلاج .
6- الخصوصية والراحة.,والسرية التامة من أجل تقليل الخوف من الوصمة الاجتماعية.
إذا كنت أنت أو شخص عزيز عليك يعاني من إدمان الكحول أو المخدرات، من المهم جدا الحصول على مساعدة من ذوي الخبرة المهنية . على الرغم من أي نوايا جيدة، وسوف تعلم دائما ان كل جهد أو محاولة لوقف تعاطي المخدرات دون مساعدة مهنية يكون عائقا كبيرا في التوقف عن التعاطي .
موظفينا مرخصين بالكامل و مدربين تدريبا عاليا على إدارة عملية التخلص من السموم للحد من الأعراض المؤلمة وتعزيز مشاعر الراحة. نحن إدارة فريدة من نوعها، والإجراءات شخصية في جميع مراحل عملية التخلص من السموم ،  
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الرجاء إضافة هذا الرقم 01000775544 إلى قائمة الاتصال الخاصة بك (وإلا فإنه ليس من الممكن أن ترسل لنا رسالة ال WhatsApp)
ثم اضغط هنااااا WhatsApp