متى تحتاج الذهاب الى مستشفى لعلاج الإدمان فى مصر؟

متى تحتاج الذهاب الى مستشفى لعلاج الإدمان فى مصر؟

قد تبحث عن مستشفى لعلاج الادمان في مصر في الوقت الذي تشعر فيه أنك أصبحت سجينا دائما للمادة المخدرة، فدرجة الإدمان التي تجعلك تقف عاجزا عن الحل وحائرا ما بين أضرار المادة المخدرة في حال الاستمرار وما بين الخوف من الأعراض الانسحابية في حال التوقف عنها توجب عليك طلب المساعدة من المختصين والبحث الجدي عن مستشفى لعلاج الادمان، لهذا لنلقي نظرة أولا عن مكونات مستشفى علاج الإدمان ونعرف الفرق بينها وبين مصحات الطب النفسي وبيوت التعافي وأهم المعايير التي يجب أن تضعها في اعتبارك لاختيار المستشفى المناسبة، ثم لنتعرف سويا على الأسباب التي توجب عليك التوجه الفعلي والذهاب الطارئ لمستشفى لعلاج الإدمان في مصر.

ماهي مستشفى علاج الإدمان؟ من ما تتكون

كما هو الحال في الكثير من المستشفيات الأخرى التي تهدف لعلاج مرض ما على حسب تخصصها، كذلك تهدف مستشفيات علاج الإدمان للوصول إلى الشفاء التام من مرض الإدمان، فالواقع أن الإدمان مرضا مزمنا يؤدي إلى العديد من الأضرار الجسدية والنفسية على المدى القريب والمدى البعيد ويحتاج إلى متابعة بعد الخروج من المستشفى نظرا لاحتمال الانتكاس والعودة للإدمان مرة أخرى، وقد تستنج من هذا المنطلق أن أي مستشفى لمعالجة الإدمان غالبا ما نجدها تتكون من كل مما يأتي:

مكونات مستشفيات علاج ادمان المخدرات

  • الطاقم الطبي المعالج من أطباء بشريين ومعالجيين النفسيين وتمريض كذلك.
  • البرامج العلاجية المتنوعة والمتناسبة مع الجميع.
  • الأدوية العلاجية للتحكم السريع في الأعراض الانسحابية من ارتفاع ضغط دم واضطرابات الجهاز الهضمي وانزعاج عصبي واكتئاب حاد وغيرها.
  • غالبا ما تحتوي مستشفيات علاج الإدمان المميزة مثل مركز الأمل كذلك على العيادات الخارجية التي تهدف إلى المساعدة أثناء العلاج والمتابعة بعد العلاج كذلك.

تعرف على أحدث طرق علاج الادمان على المخدرات التى تتميز بها مستشفى الامل


الفرق بين مستشفى لعلاج الإدمان وبين بيوت التعافي ومصحات الطب النفسي

قد يتبادر إلى ذهنك الآن مما سبق أن هدف مستشفيات علاج الإدمان يمكن الوصول إليه في مصحات الطب النفسي أو بيوت التعافي، ولكن هذه غير صحيح فلكل منهم غرض مختلف تماما عن الآخر، ودعنا نفصل لك الفرق بين هذه المصطلحات الثلاثة.

مستشفى علاج الإدمان

مستشفيات علاج الإدمان تهدف كما سبق أن ذكرنا إلى البدء من أول مراحل العلاج بداية من التقييم والتشخيص على يد الأطباء المختصين ثم سحب السموم من الجسم بطريقة آمنة وتحت المراقبة المستمرة للعلامات الحيوية من ضغط دم ونبضات القلب ودرجة الحرارة ومعدل التنفس للتدخل السريع في حال حدوث أي مضاعفات، ووصولا للبدء في الجلسات العلاجية التي تهدف إلى علاج الاضطرابات النفسية المصاحبة من اكتئاب أو انزعاج عصبي أو غيرها.

بيوت التعافي

بيوت التعافي مصر أو ما يطلق عليها أحيانا بيوت منتصف الطريق هي منتصف الطريق بالفعل بين العلاج القائم على سحب السموم من الجسم والجلسات النفسية وبين الرجوع مرة أخرى للحياة الاعتيادية والقيام الأمثل بمهام الأسرة والعمل وغيرها. صممت بيوت التعافي لتوفير بيئة خالية من المخدرات مساعدة على الاستمرار في التعايش المستقر الخالي من المشكلات الصحية والاجتماعية وفي نفس التوقيت مساعدة على الانخراط في البرامج العلاجية المختلفة ومتابعة العلاج كذلك في العيادات الخارجية، ولم تصمم بيوت التعافي لتكون أول خطوات العلاج.

مصحات الطب النفسي

أما مصحات الطب النفسي فكما يبدو من اسمها هي قائمة على علاج الأمراض النفسية المختلفة مثل الاضطراب الثنائي القطب والفصام والانفصام وغيرها، ولكن بالطبع قد تستنج أن مصحات الطب النفسي لن تقوم بسحب المخدر من جسمك أو تقدم لك البرامج العلاجية التأهيلية المصممة لمشكلة الإدمان خصيصا.

هل تعد الاضطرابات النفسية احد اسباب الادمان؟

نعم، بالرغم من أن الإدمان والأمراض النفسية قد يكونا وجهين لعملة واحدة، لأن الصدمة النفسية التي شعر بها الشخص في فترة من فترات حياته قد تكون هي السبب الذي دفعه للدخول في دائرة الإدمان الحالكة، والعكس صحيح فالإدمان وما يترتب عليه من مشكلات اجتماعية ومادية قد تكون هي السبب في الإصابة بالاكتئاب والتوتر، كما أن بعض أعراض انسحاب المخدر من الجسم قد تشمل الاكتئاب والانزعاج العصبي وغيرها، لهذا ستجد أن مصحات الطب النفسي قد تفيد كثيرا في علاج الاضطرابات النفسية التي قدمها لها الإدمان.


تعرف أكثر على الفرق بين بيوت التعافى و مستشفى او مركز علاج الادمان


اختيار مستشفى لعلاج الادمان

متى تحتاج الذهاب الى مستشفى لعلاج الادمان فى مصر؟ أيهما أفضل خاصة أم مجانا

بعد أن ألقينا نظرة على هيكل مستشفيات علاج الإدمان والغرض منها، وعلى المقصود كذلك ببيوت التعافي ومصحات الطب النفسي، ربما لن تكون في حيرة الآن أن مستشفيات علاج الإدمان من المخدرات هي أفضل مكان يعطيك حلا لمشكلتك، وحتى تحصل على كامل الفائدة ننصحك بالتوجه لمستشفيات علاج الإدمان اذا لاحظت اى من هذه المضاعفات:

  • زيادة التأثير السلبي للمادة المخدرة على حياتك الاجتماعية والمادية
  • إذا فقدت السيطرة على نفسك وعلى تصرفاتك وسلوكياتك
  • عدم القدرة على التوقف عن التعاطي بمفردك
  • قضاء فترات طوية للحصول على المخدر وصرف الكثير من المال عليه دون اكتراث
  • عدم الشعور بالمسؤولية تجاه الأسرة أو الأبناء أو العمل
  • الرغبة الملحة في الحصول على المادة المخدرة
  • فقدان الاهتمام بجوانب الحياة، وعدم الاكتراث للكثير من المشكلات
  • الاعتياد الذهني والنفسي على المادة
  • الشعور بأعراض انسحاب المخدر من الجسم في حال التوقف عن التعاطي مثل الاكتئاب والغثيان والقيء وغيرها.

الان يجب أن تتواصل مع مستشفى لعلاج الادمان

هذه الأعراض تشير إلى أن تعاطيك للمادة المخدرة بدأ في التحول إلى إدمان سيتسبب بعد قليل في وقوفك حائرا بين الرغبة في التوقف من أجل الأضرار اللاحقة بك وعدم القدرة على التوقف بسبب أعراض انسحاب المخدر التي بالطيع قد شعرت بها من قبل، لهذا ننصحك من البداية أن تتوجه لتلقي العلاج في مستشفيات علاج الإدمان وكسر الدائرة المظلمة التي أنت على وشك الدخول فيها.

دور الاسرة فى اتخاذ قرار العلاج

من المثير للقلق أن الدور الأكبر للأسرة في هذا الوقت في ملاحظة هذه الأعراض التي سبق أن ذكرناها والبحث عن مستشفى علاج الإدمان قد يكون ضعيفا في الكثير من الحالات مما يؤدي بالضرورة إلى الاستمرار في التعاطي، في الواقع المدمن يعلم بحجم مشكلته ولكنه لن يستطيع الفرار منها بمفرده، وتدخل الأسرة في هذا الوقت يجب أن يكون حتمياَ.


اليك الاجابة عن سؤال هل يمكن علاج ادمان المخدرات في المنزل بدون مستشفى


تجدر هنا الإشارة أيضا أن اختيار المستشفى يجب أن يكون قائما على عدة معايير أساسية لكي نصل لدرجة الشفاء المطلوبة، والخطأ الشائع في هذا الأمر هو عدم الاختيار الصحيح أو اختيار مصحات علاج الإدمان المجانية دون النظر في كفاءة الخدمة العلاجية خاصة إذا كانت لديك المقدرة المادية التي تمكنك من الحصول على كافة الخدمات العلاجية، وإليك أهم المعايير التي يجب ـن تبني عليها اختيارك.

معايير هامة تحتاج معرفتها قبل الذهاب الى مستشفى لعلاج الادمان فى مصر

يجب أن تضع في ذهنك معرفة والسؤال عن توافر هذه المعايير أثناء بحثك عن مستشفى علاج الإدمان في مصر لكى تصل إلى المكان الذي يرضيك ودون تضييع للأموال والأوقات دون فائدة، من اهم هذه المعايير ما يلي:

  • وجود التراخيص القانونية

يجب أن تكون مستشفى علاج الإدمان مستوفية لشروط الترخيص التابع لقوانين دولة، فمراكز علاج الإدمان الغير مرخصة تثير القلق من عدم استكمالها لشروط التراخيص القانونية.

  • الطاقم الطبي المعالج

يجب أن يكون الأطباء على قدر كبير من الخبرة العلمية والعملية للتعامل مع كافة درجات الإدمان الوافدة إليهم.

  • تنوع البرامج العلاجية

بالطبع ليس جميع المرضى يتعاطون نفس المادة لنفس عدد السنوات، وجود هذا الاختلاف يحتم بالضرورة اختلاف وتنوع البرامج العلاجية بما يتوافق مع جميع المرضى، ويناسب حالتك شخصيا كأنه مفصل عليك، لهذا وجود العديد من البرامج العلاجية مما يثير الاطمئنان في نفوس أهالي المرضى من قدرة هذه المستشفى على العلاج.

  • الخدمات المقدمة

ليس فقط الخدمات العلاجية ولكن الخدمات الترفيهية المقدمة من قبل المستشفى، على سبيل المثال الكثير من المرضى قد يفضلون الإقامة الفندقية العالية لما توفره من راحة واسترخاء.

  • الموقع الجغرافي

الموقع الجغرافي قد يكون أحد المعايير الهامة عند الكثير من الأهالي، ولكن من المثير للدهشة أن هذا يختلف من شخصيات لأخرى، فبعض الناس يفضلون الموقع الجغرافي المبتعد عن جيرانهم للحفاظ على السرية التامة في العلاج، وبعض الأسر قد يفضلون قرب الموقع الجغرافي لقرب الابن منهم، ولكن في كل حال يمكننا القول أن تعدد فروع الهيئة العلاجية يساهم في حصول كل فرد على ما يريده.


تعرف على ماهي تكلفة واسعار مراكز ومستشفيات علاج الادمان فى مصر


لماذا مستشفى الامل الأفضل  بين مستشفيات لعلاج الادمان فى مصر والعالم العربي 

  • تمتلك مستشفى الأمل مجموعة من البرامج العلاجية المختلفة التي تناسب جميع المرضى.
  • كفاءة الطاقم الطبي المعالج.
  • الخبرة العلاجية لمستشفى الأمل تصل إلى 18 عاما.
  • تواصل مستشفى الأمل متابعتها لك بعد العلاج لمنع الانتكاس والعودة مرة أخرى لطريق الإدمان.
  • تحقق مستشفى الأمل أعلى نسب شفاء في مصر والعالم العربي.
  • تعدد فروع مستشفى الأمل في مصر وخارج مصر.
  • كل هذا مع الحفاظ على السرية التامة في العلاج.

دعنا نخبرك في النهاية أن البحث عن مستشفى لعلاج الإدمان في مصر أصبح ضرورة مجتمعية بناء على بعض الإحصائيات الحديثة التي تشير لكل مما يأتي:

احصئيات حول معدل البحث عن مصحات علاج الادمان فى العالم العربى

  • معدل الإدمان في مصر وحدها وصل إلى 10% وهو ضعف المعدل العالمي تقريبا الذي يقدر متوسطه 5%
  • انتشر تعاطي المخدرات بين السن الأصغر من السكان من القصر وهو حول سن 17 عاما يزيد أو ينقص 5 سنوات.
  • ويقدر عدد المدمنين في مرحلة العلاج فقط 116500 شخص وهذا العدد يتضاعف سنويا بمقدار لا بأس به.

لا تتردد فى التواصل الان واطمئن  فروع مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الإدمان خالية من فيروس كورونا


اسئلة أخرى تحتاج الى اجابتها حول اختيار مستشفى للادمان

البحث عن مستشفيات علاج الإدمان في مصر بالرغم من أنها قد تكون من الخطوات المرهقة والمحيرة كذلك لأسر المرضى، إلا أنك بذلك تضع قدمك على أول طريق الحل، ورغبة منا في تشجيعك على المضي في الطريق الصحيح سنجيبك على بعض الأسئلة التي ربما تدور في ذهنك وتحيرك عن اتخاذ القرار الأمثل.

هل يغني طلب استشارة دكتور علاج ادمان عن الذهاب الى مستشفى لعلاج إدمان المخدرات؟

هذا متوقف بالطبع على شدة الأعراض التي تشعر بها، فالبعض قد يحتاج إلى دخول المستشفى بصورة طارئة وهذا هو الحال الشائع في إدمان المواد المخدرة.

ما أفضل مستشفى لعلاج الإدمان في مصر؟

أفضل مستشفى لعلاج الإدمان في مصر هي التي تستوفي الشروط والمعايير الهامة التي لا غني عنها مثل التراخيص القانونية وكفاءة الأطباء والفريق المعالج وتنوع البرامج العلاجية المقدمة وتعدد الفروع والمواقع الجغرافية للمستشفى، ونفخر في مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الإدمان باستكمالنا المعايير الأساسية التي تهدف إليها وأكثر.

هل يمكنني بدء العلاج في بيوت التعافي؟

بيوت التعافي تسمى بيوت منتصف الطريق وهب تقع بالفعل على منتصف طريق الشفاء التام ما بين تلقي العلاج وبين العودة للحياة الاعتيادية مع الأسرة والأصدقاء وليست هي البداية التي يجب أن تبدأ بها.


معلومات هامة قد تساعدك فى اختيار مسشتفى لعلاج الادمان حول العالم

ماهي معايير إختيار أكبر مستشفى لعلاج الادمان في العراق

تعرف على خدمات أفضل مستشفى علاج ادمان في مصر والوطن العربي

كيفية إختيار أفضل مستشفى علاج إدمان في الكويت

هل تختار مستشفى لعلاج الإدمان بالسعودية أم الحل في السفر للخارج؟

كيف تختار أفضل مستشفى لعلاج الإدمان في عمان؟
---------------------------------------------------------------------------------------------

نسعد بالرد على استفسارتكم فى أى وقت: شاركنا تعليقك

اترك رد