علامات وأعراض إدمان الاستروكس - وهل يمكن علاجها؟

علامات وأعراض إدمان الاستروكس - وهل يمكن علاجها؟

هل أنت أو أي شخص على علاقة بمدمن على الاستروكس؟

 نستعرض من خلال هذا المقال النقاط الرئيسية حول إدمان الاستروكس، وتأتي أهمية هذا المقال انه يمكنك في نهاية المطاف اتخاذ إجراءات مناسبة للتدخل والتقدم خطوة نحو تلقى العلاج، بعد التأكد من توافر هذه العلامات والأعراض التي تجدها في السطور القادمة.

بالاضافة الى التعرف على الأعراض والعلامات، تعرف هنا على المزيد عن كيفية علاج الإدمان على الاستروكس بشكل صحيح وفعال، وندعوك إلى تقديم أسئلتك حول علاجات إدمان الاستروكس في النهاية.

 

علامات إدمان الاستروكس:

من أجل فهم ماهية الإدمان على الاستروكس تحتاج إلى معرفة المزيد عن الدواء نفسه.
عقب إجراء العديد من الأبحاث تبين أنها تحتوي منتجات الاستروكس على مواد نباتية مجففة، إلا أن بعض التحاليل الكيميائية تظهر أن مكوناتها النشطة هي مركبات قنب اصطناعي، وفي الأساس، يتم تجفيف الأوراق العشبية ثم رشها بالكيماويات (المواد المخلقة) الاصطناعية المخبرية التي لها تأثير نفسي وعصبي فعال.

يؤثر الاستروكس (أو بشكل أكثر دقة، القنب الصناعي) على الدماغ عن طريق التفاعل مع المستقبلات الحسية في الجهاز العصبي المركزي، على غرار THC، وهذا  التأثير المذهل هو السبب الرئيسي وراء استخدام الناس لهذا العقار كمخدر قوي وفعال.

يتعاطى الناس الاستروكس عن طريق التدخين في الغالب ويمكن ايضا ان يستخدم مع الماريجوانا الحقيقية  ونادرا ما يتم إعداده كشراب، ولكن متى تظهر علامات إدمان الاستروكس شخص ما؟

 

أعراض إدمان الاستروكس

وفقًا للدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM)، الذي نشرته الجمعية الأمريكية للطب النفسي، تُستخدم المعايير السريرية اضطرابات تعاطي المخدرات كإطار لتشخيص علامات الإدمان، وعلى الرغم من أن الخبراء الطبيين لم يحددوا معايير طبية محددة لإدمان عقا الاستروكس، فإن جميع المواد المخدرة  تقريبًا يتم تشخيصها على أساس نفس المعايير الشاملة.
لذا، يمكن أن يسبب تعاطي الاستروكس ظهور علامات الإدمان مثل أي مادة أخرى مسببة للإدمان عليها،على سبيل المثال، يمكن لمستخدمي الاستروكس العاديين التطور في الاستخدام والتهاون معه حتى الوصول الى مرحلة التعاطي القهري(مرحلة الإدمان).

فيما يلي قائمة ببعض العلامات الأكثر شيوعًا التي تظهر في حالات إدمان الاستروكس.

  1. الاستمرار في استخدام الاستروكس، على الرغم من العواقب  السلبية.
  2. الرغبة الشديدة في تدخين الاستروكس.
  3. تجد المريض يعاني من أعراض غير مريحة عند خفض الجرعات أو إيقافها تمامًا (الانسحاب من الاستروكس).
  4. الحاجة إلى المزيد من الاستروكس للحصول على التأثير الذي تريده. 
  5. إهمال المصالح أو الواجبات الأخرى.
  6. مشاكل في تحمل  المسؤوليات المتعلقة بالعمل أو المنزل أو المدرسة، بسبب استخدام الاستروكس.
  7. قضاء الكثير من الوقت في الحصول على العقار وتعاطيه.
  8. استخدام الاستروكس مرارا وتكرارا، حتى عند التأكد من أنك  في خطر.
  9. استخدام الاستروكس بكميات أكبر أو لفترة أطول من الزمن.
  10. الرغبة في خفض جرعة الاستروكس، مع عدم القدرة على ذلك.

قد تلاحظ أيضًا وجود هذه الأعراض التي يمكن أن تشير إلى  وجود مشكلة إدمان الاستروكس :

  • الإثارة.
  • الرغبة الشديدة.
  • الشعور بالإكراه.
  • زيادة الجرعة.
  • الهلوسة.
  • سرعة دقات القلب.
  • قيء.

 

أعراض إدمان الاستروكس: هل يمكن علاجها؟

نعم بالطبع، يمكن علاج أعراض إدمان الاستروكس.

يمكن علاج إدمان الاستروكس، وذلك بمساعدة  المتخصصين في علاج إدمان المخدرات، حيث أنه  يجب أن يكون المدمنون مقتنعين بطلب المساعدة من عائلاتهم اولا، ثم المؤسسات والمراكز المتخصصة في علاج الإدمان، وأفضل مثال على ههذ المستشفيات والمراكزالمتخصصة في علاج الإدمان مستشفي الأمل لعلاج الإدمان.

من الجدير بالذكر هنا أن علاج الإدمان على الاستروكس عادة ما يتناول محوران مختلفان: هما الحالة الجسدية والنفسية للمدمن. 
بعد المرور ببرنامج للتخلص من السموم في عيادة  متخصصة للتخلص من السموم، فإن المرحلة التالية للمدمن هي الحصول على الدعم النفسي،  ويمكن أن يشمل ذلك  العلاج الأسري، والعلاج الجماعي، ومجموعات الدعم، وتهدف هذه العلاجات إلى تمكين المدمن من التوقف التدريجي عن تعاطي الاستروكس، علاوة على ذلك، تساعد هذه العلاجات المدمن على التكيف مع السلوكيات السلبية الناتجة عن الإدمان وممارسة العادات الإيجابية، ولكن من أين تبدأ في طلب المساعدة لعلاج إدمان الاستروكس؟

يمكنك البدء في طلب المساعدة من المهنيين الطبيين المتخصصين، ويمكن أن تكون نقطة الاتصال الأولى القريبة منك هى التواصل مع طبيب الأسرة، حيث يمكن له/ لها معالجة أعراض الانسحاب التي يسببها التوقف عن تعاطي الاستروكس بعد تعاطيه  لفترة  طويلة مما تسبب في الاعتماد الجسدي والنفسي أيضا، ومن ثم يمكن لطبيب الأسرة إحالتك إلى مركز علاج السموم أو الإدمان وفقا لحالتك الفردية، وبعد احالتك الى المراكز المتخصصة،  تقدم لك هذه المراكز برامج متعددة ومختلفة للعلاج، منها برامج العلاج للمرضى الداخليين، وبرامج العلاج للمرضى الخارجيين، ويكون امامك فرصة للاختيار بمساعدة باقة من المتخصصين في علاج الإدمان.

يذكر ايضا ان هذه البرامج العلاجية تشمل التدخلات السلوكية والنفسية، وإدارة وتنظيم الوقت بشكل جيد للغاية في هذه المراكز، وتضمن مستشفي الامل لك الشعور بالأمان والاستعداد الكامل لخوض رحلة العلاج من الإدمان بشكل ناجح وسليم.

وإذا كنت لا تزال تشعر بعدم الأمان والقلق بشأن الحصول على المساعدة في علاج الإدمان على الاستروكس، يمكنك التواصل مع فريق عمل مستشفى الأمل لطرح أسئلتك واستفساراتك.

اترك رد