ما هو الستيرويد؟ وما هي الأضرار التى تترتب على استخدامه؟

ما هو الستيرويد؟ وما هي الأضرار التى تترتب على استخدامه؟

بالتأكيد هناك مجموعة من المواد الكيماوية التي يتم استخدامها على نطاق أكثر شمولية بين الشباب، ومن المعروف أنه في سن المراهقة فان الشاب دائما يبحث عن نمو العضلات وعلى بناء جسم سليم، والحصول على الجسم المثالي كما يظهر على أبطال كمال الأجسام.
لذلك فان هناك عدد كبير من الرياضيين يلجؤون إلي تلك المنشطات التي يطلق عليها المنشطات الهرمونية بغرض الحصول على جسم مثالي في وقت قصير، أو بغرض كبر ونمو عضلاتهم دون الحصول على التغذية الكافية رغبته في الحصول على قوة بدنية كبيرة وجيدة.
لذا فإننا في هذه المقال سوف نتحدث عن أحد تلك المنشطات والتي يطلق عليها اسم  الستيرويد حيث سوف نقوم بتعريف الستيرويد، مع ذكر مجموعة من الأضرار التي تترتب على استخدامه لفترات طويلة حيث انه يعتبر شانها شان تلك العقاقير المواد المخدرة التي يتم اللجوء اليها دون إشراف طبي واضح حيث أن إدمانها والمداومة على تعاطيها لفترات طويلة سوف ينتج عنها مجموعة لا حصر لها من الأضرار التي سوف نقوم بذكرها في تلك المقالة.

 

ما هو الستيرويد:

الستيرويد هو عبارة عن مركبات كيمائية يتم تصنيعها حيث تكون مثل تلك الهرمونات الطبيعية التي يصنعها الجسم تأتي السترويدات في عدة أشكال منها الحقن والأدوية والإبر والبخاخات.
حيث أن بعضا منها يستخدم في علاج العديد والعديد من الأمراض الخطيرة كما أنه يكون لها تأثير فعال ومذهل في العلاجات من أمثلة الأنواع التي تستخدم هي الكورتيكوستيرويد وهي تستخدم في علاج الحساسية الموسمية وبعض الأنواع الأخري من الحساسية المزمنة كحساسية الجلد.
كما تستخدم بعض منها مثل الإبر طويلة المفعول كإجراء وقائي وحماية لبعض المرضي عند تعرضه لإحدى حالات ضيق التنفس والتي تنتج لبعض مرضى الحساسية كما يتم استخدامها في بعض الحالات لهؤلاء الذين يعانون من أمراض الأيدز والسرطانات تستخدم في بعض الأحيان للحث على البلوغ لدى المراهقين حيث أن بعض من الستيرويدات يكون مشابه لهرمون التستوستيرون.

 

5 من الأسباب التي تؤدي إلي استخدام الستيرويد :

بالتأكيد هناك مجموعة من الأشخاص الذين يصرف لهم مجموعة الستيرويدات لوجود مجموعة من الأسباب الطبية وتحت الإشراف الطبي المباشر.
إلا أنه في بعض الأحيان يكون هناك إساءة في استخدام تلك المواد من قبل بعض الأشخاص ومن أمثلتها:
1.  أصحاب كمال الأجسام حيث يتطلعون إلي اكتساب العضلات وتكوينها في وقت قصير.
2. بعض الرياضيين الذين يستهدفون تحسين مهاراتهم في الألعاب التي يمارسونها.
3. الرياضيون الذين يتعرضون إلى بعض إصابات الملاعب أوالرياضيات المختلفة بغرض التعجيل والشفاء من تلك الإصابة.
4. يستخدمها بعض الأشخاص بغرض زيادة فتح الشهية.
5. هناك العديد من الرجال الذين يلجئون إليها وذلك لأنها تعمل على زيادة الرغبة الجنسية ونظرا لاحتوائها على هرمون التستسترون.
 

5 من الأضرار التي تترتب على استخدام الستيرويد:

بالتأكيد هناك مجموعة من الأضرار التي تترتب على استخدام الستيرويد.
عندما يتم اللجوء إليها دون متابعه مع طبيب متخصص فيكون هناك مجموعة من العواقب الخطيرة والغير المحسوبة والتي سوف تظهر على الشخص في حالة الاستمرار في تناولها لمدة طويلة.
من أمثلة تلك الأضرار:
1. يتسبب السترويد في اضطراب مستوى الهرمونات الموجودة داخل الجسم.
حيث أنها عبارة عن هرمونات صناعية وبالتالي فإن مستوى الهرمونات الموجودة داخل الجسم سوف يتوقف نتيجة لاعتماده على الهرمونات الخارجية.
2. تتسبب السترويدات في كبر حجم الثدي عند الرجل في ما يعرف اسم التثدي، وعلى النقيض الأخر أنها تقوم بتصغير حجم الثدي لدى المرأة.
3. تؤدي إلي مجموعة من اضطرابات الدورة الشهرية للمرأة، وهناك احتمال كبير أن يتم إصابتها بالعقم نتيجة  الخلل الهرموني الذي سوف يتأثر به الجسم.
4. خشونة الصوت لدى المرأة نتيجة زيادة هرمون التستوستيرون فهو هرمون الذكورة مما ينعكس على الأحبال الصوتية ونعومة الصوت فضلا عن زيادة كثافة شعر الوجه، والشعر الموجود في المناطق الحساسة بصفة خاصة.
5.هناك العديد من الدراسات والأبحاث التي أثبتت أن استخدام الستيرويد العشوائي ودون الحاجة إليه.
سوف يؤدي إلي مزيد من الإصابة بالضعف والعجز الجنسي، وقد يكون ذلك مصحوبا بضعف شديد في عدد الحيوانات المنوية التي توجد داخل السائل المنوي، ومن ثم الإصابة بالعقم.
من المعروف أن الحيوانات المنوية هي التي تكون مسؤولة عن إخصاب البويضة في رحم الأم وتكوين الجنين.

 

5 من آثار الستيرويد طويلة الأجل:

كما سبق أن ذكرنا في الجزء السابق من المقال بعض الآثار الجانبية التي تترتب على استخدام الستيرويد، ولكن ماذا عن آثار الستيرويد طويلة الأجل؟
بالرغم من أن الستيرويد لا يؤثر على المخ مثل باقي المخدرات مثل الكوكايين بشكل مباشرلكن أخذ كميات وفيرة منه على المدى البعيد سوف يحدث مجموعة من التغيرات داخل الدماغ.
هذه التغيرات من شأنها أن تحدث وتؤثر على بعض المواد الكيماوية والتي يطلق عليها الناقلات العصبية.
التي يكون لها دور كبير في نقل المشاعر والأحاسيس وخاصة الإشارات الحسية من المخ إلي أعضاء الجسم والعكس كما أن هذه التغيرات تؤثر بشكل مباشر على المزاج والسلوك لدى الشخص فضلا عن وجود مجموعة من الأمراض والأضرار الأخرى على المدى البعيد، ومنها:
1. الشعور بالغضب و العدوان في بعض الأوقات وعند الاستمرار في تناول تلك المواد الكيماوية.
2. الإصابة ببعض النوبات القلبية نتيجة الإجهاد المستمر لهذا الشخص.
3.الإصابة أحيانا بالسكتات الدماغية نتيجة التأثير المباشر على الناقلات العصبية.
4. الإصابة ببعض أمراض الدم نتيجة استخدام الحقن بين الأشخاص وعند تعاطي تلك المواد الكيماوية عن طريق الدم.
5. الفشل الكلوي وبعض الأورام التي تتكون في الكبد، وغيرها من الأعراض والأمراض الأخرى التي تنتج من استخدام الستيرويد بشكل مبالغ فيه.
بذلك نكون قد قدمنا في إيجاز بعض المعلومات الهامة المرتبطة بالستيرويد، والأضرار التي تنشأ على المدى البعيد من تناوله، وأي فئات تلجأ إلى تناوله.