هل يمكن علاج التوتر العصبي بالادوية ؟ اليك الاجابة الكاملة تابع معنا

هل يمكن علاج التوتر العصبي بالادوية ؟ اليك الاجابة الكاملة تابع معنا

هل يمكن علاج التوتر العصبي بالأدوية؟ يشعر الكثير من الناس في مرحلة ما من حياتهم بالتوتر العصبي، وعادة ما يزول هذا الشعور بزوال المشكلة أو الضغط، أو يستمر مع الأشخاص لشهور والتي تتطلب التدخل الطبي وعلاج التوتر العصبي بالأدوية بجانب خطة العلاج النفسي والسلوكي للتخلص من القلق والتوتر، لذا يمكن أن نجاوبك في المقال الآتي هل يمكن علاج التوتر العصبي بالأدوية.

هل يمكن علاج التوتر العصبي بالأدوية

لا يمكن علاج التوتر العصبي بالأدوية فقط، لأن الأدوية لا تعالج القلق بشكل نهائي، ولكنها تساعد على إدارة الأعراض، هذا بجانب العلاج النفسي والسلوكي، والذي يعد من افضل طرق علاج التوتر العصبي.

على الرغم من أن الادوية لا تخلصك من التوتر نهائياً، ولكنها تساعد في إدارة أعراض التوتر العصبي.

ولكن .. ما هي اعراض التوتر العصبي؟

تشمل أعراض التوتر العصبي، بعض العلامات الجسدية والنفسية والسلوكية، التي يصاب بها الشخص، وتتضمن، مايلي:-

  • الغثيان.
  • الرجفة.
  • تعرق اليدين أو تجمدها.
  • جفاف الفم.
  • سرعة نبضات القلب.
  • ضيق التنفس.
  • الشعور بالذعر.
  • الكوابيس.
  • الأفكار المهووسة.
  • مواجهة مشاكل في النوم.

وتختلف أنواع أدوية التوتر العصبي، التي يصفها الطبيب بناء على الدواء المناسب للمريض، وتتضمن أبرز أدوية علاج التوتر العصبي:-

  • البنزوديازيبينات

هي مهدئات تساعد على استرخاء العضلات، وتهدئة التفكير والتوتر العصبي، وذلك من خلال التأثير على النواقل العصبية في المخ، والمسئولة عن نقل الرسائل بين خلايا الدماغ.

ومن أشهر ادوية علاج التوتر العصبي، مايلي:-

  1. الكلورديازيبوكسيد (ليبريوم).
  2. ألبرازولام (زاناكس).
  3. ديازيبام (فاليوم).
  4. لورازيبام (أتيفان).
  5. كلونازيبام (كلونوبين).

الآثار الجانبية لـ البنزوديازيبينات

  1. التشويش في الرؤية.
  2. الصداع الشديد.
  3. الاكتئاب.
  4. مشاكل في الذاكرة.
  5. الاعتماد الجسدي.
  • مضادات الاكتئاب

تتضمن خطة علاج التوتر العصبي بالأدوية، وصف مضادات الاكتئاب التي تساعد في التأثير على الناقلات العصبية وتحسين الحالة المزاجية، مما يساهم في التخلص من الضغط والتوتر.

وتشمل أشهر مضادات الاكتئاب التي يتم وصفها، مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، والتي تعمل على زيادة مستوي السيروتونين في المخ، وهو ناقل عصبي يؤثر على الحالة المزاجية والرغبة الجنسية.

وتشمل أمثلة مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية:-

  1. سيرترالين (زولوفت).
  2. باروكستين (باكسيل).
  3. اسيتالوبرام (يكسابرو).
  4. فلوكستين (بروزاك).

وتشمل الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب، مايلي:-

  1. جفاف الفم.
  2. القيء والغثيان.
  3. الإسهال.
  4. الدوخة.
  5. النعاس.
  6. الضعف الجنسي.
  • حاصرات بيتا

تعمل حاصرات بيتا على التحكم في ارتفاع ضغط الدم ومشاكل القلب الناجم عن التوتر العصبي، وذلك من خلال التأثير على عمل الناقل العصبي وهرمون نور بيفيرين في الشرايين وعضلة القلب، وتتضمن العقاقير الطبية الآتية:-

  1. بروبرانولول (إندرال).
  2. أتينولول (تينورمين).

وتشمل الآثار الجانبية الشائعة لحاصرات بيتا:

  1. الدوخة.
  2. الشعور بالنعاس.
  3. القيء والغثيان.
  4. التعب والإرهاق.
  5. الصداع الشديد.
  6. الإمساك والإسهال.

تعرف ايضا علي : اسباب القلق والتوتر - ٦ نصائح تهمك لعلاج القلق و التوتر

هل ادوية علاج التوتر العصبي تسبب اعتماد

على الرغم من اهمية علاج التوتر العصبي بالأدوية، إلا أن بعض العقاقير الطبية المستخدمة في العلاج تسبب الاعتماد الجسدي والنفسي.

ومن أشهر العقاقير الطبية التي تسبب الاعتماد هي البنزوديازيبينات، لذلك يحذر الطبيب من تناولها أكثر من أسبوعين، وعدم الخروج عن الجرعات الموصوفة، أو التوقف مباشرة عن تناولها، لأنها تسبب أعراض انسحاب مؤلمة.

هل يمكن علاج القلق والتوتر بالاعشاب

من أكثر الطرق التي يلجأ إليها البعض في علاج التوتر والقلق هي تناول الأعشاب، أو ما يطلق عليه الطب البديل، ولكن تناول هذه الأعشاب لا يؤثر بشكل كبير على إدارة التوتر العصبي والتخلص من القلق.

ومن أشهر الأعشاب التي يمكنك تناولها مع الخطة العلاجية لتخفيف التوتر العصبي، مايلي:-

  1. البابونج.
  2. عشبة الخزامي.
  3. الليمون.
  4. مشروب الكاكاو.

ماذا يحدث اذا التوتر زاد عن حده؟ ... فشاهد معنا

اليك ايضا : هل يمكننى التخلص من التوتر ؟ اليك الاجابة الكاملة

نصائح هامة للتعامل مع مصاب التوتر العصبي

التوتر العصبي أحد أشهر الامراض النفسية التي انتشرت مؤخراً، والتي يعاني منها الكثيرين، لذلك يجب أن يتم التعامل معها بشكل جيد.

لذلك إذا كان لديك شخص مقرب يعاني من التوتر العصبي، يمكنك اتباع بعض الطرق الآتية التي يمكنك القيام بها، لدعمه والتعامل معه بشكل صحيح:-

  • ساعده في التعرف على اضطرابه

في البداية يجب أن تساعد الشخص الذي يعاني من التوتر العصبي أن يتعرف على اعراضه، وتؤكد له أن الأعراض ظهرت عليه في التعامل مع الآخرين، حتى يمكن ملاحظتها خلال التواصل مع الآخرين.

  • الاستماع إليه

التوتر والقلق يجعل الشخص لا يمكنه التحدث بشكل جيد، أو عدم معرفة ترتيب حديثه، لذلك حاول التقرب إليه والانصات له، وتأكيد تركيزك الذهني للحديث، حتى يشعر بالإطمئنان.

  • لا تجادله

الجدال والعنف في الحديث مع شخص يعاني من التوتر، توقع أنه من المحتمل أن يفقد اعصابه وتتفاقم أعراض القلق، لذلك لا تدخل في جدال معه ، ويمكنك استخدام طرق تمهيدية حتى تتوصل لإقناعه.

  • الطمأنينة

الشخص الذي يعاني من التوتر العصبي والضغط، دائماً ما ينتابه شعور الخوف والإرهاق، لذلك يجب أن تطمئنه بين الحين والآخر أن هذا لن يستمر وانه يستطيع السيطرة على مخاوفه، من خلال الابتعاد عن مصادر القلق والتوتر، وتناول الأدوية لإدارة التوتر.

  • المساعدة في تحديد الدوافع

يجب أن تساعده من خلال لفت نظره إلى بعض العوامل التي تثير خوفه وقلقه، ونصحه أن يبتعد عن الأشخاص السلبيين، والحفاظ على الهدوء مهما استثار احد غضبه، هذا بجانب اتباع بعض الطرق الحلول التي تساعد في تخفيف القلق والتوتر، وذلك من خلال:-

  1. ممارسة بعض التمارين الرياضية التي تساعد على الاسترخاء، مثل:- اليوجا والتأمل.
  2. أخذ حمام دافئ قبل النوم، للتخلص من القلق.
  3. تناول الأطعمة الصحية والغنية بالمعادن والفيتامينات.
  4. الانضمام إلى مجموعة الدعم النفسي.

في النهاية .. يجب أن تعلم أن علاج التوتر العصبي بالأدوية يجب أن يتم وفق خطة دوائية تخضع للإشراف الطبي، كما أن علاج التوتر العصبي لا يتوقف على الادوية ولكن يصف الطبيب خطة علاج نفسي وسلوكي لإدارة أعراض القلق والتوتر.


مقالات قد تهمك

ما هو القلق والتوتر والإجهاد والفرق بينهم ؟

خطر اضطرابات القلق علي البالغين - القلق عند النساء

معلومات هامة حول دواء باروكستين لعلاج القلق والاكتئاب

الاجابة الكاملة حول الفرق بين القلق والوسواس واعراض كل منهما

أينما تجد الأمل ... تجد الحياة

شاركنا رأيك: نسعد بالرد على إستفساراتكم فى أى وقت

اترك رد