التدريب والاعتماد والوقاية

التدريب والاعتماد والوقاية

 

فى السنوات الأخيرة أصبح هناك اهتمامًا متزايدًا بالوقاية على مستوى العالم بشكل متوازٍ مع العلاج، وفى بعض الأحيان يفوقه، وتتشرف شركة الأمل العالمية بالإشراف على تنفيذ مؤسسة عالمية بريطانية فى مجال التدريب والاعتماد، فبعد أن كانت تخصصًا فرعيًا تحت تخصصات أخرى كبرى أصبحت الآن فرعًا مستقلًا بذاته يدرَّس في الجامعات تحت مسمى علم الوقاية، ونظرًا لتزايد عوامل الخطورة التي أصبحت تفوق الإمكانات البشرية، والذي أصبح من الصعب السيطرة عليها نحتاج وبشكل خاص إلى الوقاية فى مجتمعاتنا العربية.

لكننا فى الوقاية نحاول العمل من خلال عدد من المحاور على أكثر من صعيد، حيث أنه لم يعد هناك مجال للسيطرة على الضغوط المتزايدة التي يتعرض لها الشباب والنَّشْءُ يوميًا فى بيئة الأسرة والمدرسة والعمل، ولكن هناك أمل فى أن يتم التغلب على كل ذلك من خلال إعادة بنيان تماسك الشخص، والبيئة المدرسية، وبيئة الأسرة.

 

تغيير المفاهيم السائدة

وعليه وكجهد حقيقي يعمل على إيجاد الحلقة المفقودة في العمل الوقائي في مجتمعاتنا العربية نرى أن التدريب، والتطوير المستمر للعاملين فى مجال الوقاية من التعاطي، والسلوكيات الخطرة، هو الخيار الأفضل للنهوض بالممارسات الوقائية بالمجتمع، حيث أن العمل على تغيير المفاهيم السائدة عن تطبيقات الوقاية فى المجالات المتعددة، سواء على مستوى الأسرة، أو التعليم، أو العمل، وعلى مستوى الفرد نفسه يرفع من أداء العاملين، ويطور من كفاءة البرامج المنفذة على هذا الصعيد.

 

رؤية مؤسسة الامل العالمية

إيمانًا منا كمؤسسة الأمل العالمية فى الإسهاب فى هذه المحاور تنفرد مؤسسة الأمل العالمية، بالتعاون مع شركائها الأمريكيين، والبريطانيين فى أن نكون أول مركز متخصص فى الوقاية من السلوكيات الخطرة، وتقديم خدمات الوقاية، والتدريب بشكل علمي محترف، وتعطي المؤسسة بالتعاون مع جامعات، ومؤسسات عالمية شهادات معتمدة لدراسات الوقاية والتدريب.

 

خدمات مركز الامل فى مجال الوقاية

تتعدد خدمات مركز الامل فى مجال الوقاية لتواكب التطورات فى المجال وتقدم من خلاله أفضل وسائل المساعدة والدعم لمن يبحثون عن التدريب والاعتماد والوقاية على النحو التالي:

1. تأهيل وتطوير الكوادر للعمل في مجال الوقاية من الادمان.
2. توفير البرامج التدريبية بمجال علاج من الادمان.
3. إطلاق وإدارة المشاريع الوقائية مع الشركاء.
4. إطلاق وإدارة برامج الإعلام الوقائي.

 

القطاعات المستهدفة

لا يتوقف دعم مستشفى الامل للطب النفسي وعلاج الادمان عبر المؤسسة الكبرى عن تقديم يد العون لكافة القطاعات المختلفة وعلى رأسها..

1. قطاع المؤسسات التعليمية
2. القطاعات العسكرية
3. قطاع الجمعيات الاجتماعية والأسرية
4. قطاع مراكز العلاج والتأهيل