7 حقائق تخص عقار الاكستازى-تعرف عليها

7 حقائق تخص عقار الاكستازى-تعرف عليها

الاكستازي هو أحد أسماء المخدرات الاصطناعية الأكثر شيوعا في الوقت الحالي.
هو عبارة عن مجموعة من بعض المواد والمركبات الكيميائية والتي يتم إضافتها إلي تلك المادة المخدرة قبل وصولها إلي أسواق المخدرات، و تصبح في متناول أيدي الشباب.
وهذا العقار يتم تناوله في الأساس بغرض زيادة الطاقة والحصول على النشاط الزائد من أجل القيام بمجموعة من الأعمال الحياتية والأعمال اليومية.
حيث أن أحد الأسباب الرئيسية التي تدفع الشباب لعقار الاكستازي هو الرغبة والشعور بالابتهاج الشديد كما أنه يكون له القدرة على خفض معدلات كل من القلق والعدوانية لدى الشباب ويجعلهم أكثر تكيفا على مواجهة ظروف وضغوط الحياة في ساعات قليلة.
بالطبع كل هذه المشاعر والأحاسيس عبارة عن مشاعر وهمية وتنتهي بزوال تأثير حبوب الاكستازي مما يدفع المتعاطي إلي تناول المزيد والمزيد من تلك الحبوب.

 

حبوب الاكستازي في الوطن العربي:

بالرغم من أن نشأة  انتشار حبوب الاكستازي كانت في أواخر القرن العشرين وكانت في الأساس في الولايات المتحدة الأمريكية إلا أنه بدأ ينتشر في كل من الدول العربية و مصر والمملكة العربية السعودية ولبنان وغيرها من الدول الأخرى بنسب مختلفة.
يتم دخول تلك الحبوب إلي الوطن العربي عن طريق تصنعها في أوروبا  خاصة في هولندا وبلجيكا وبعض الدول الأوروبية الأخرى في أسبانيا والمجر وبولندا ويتم تناول تلك الحبوب في مصر داخل النوادى الليلية وفلل الأثرياء في القاهرة الكبرى، وسط سرية تامة وبعيدا عن أعين الشرطة.
من الجدير بالذكر أن سعر حبة الاكستازي قد وصلت في القاهرة إلي ألف جنيها وهو رقم كبير نسبيا بالمقارنة بالحبوب المخدرة الأخري في الغالب فإنه يتم تناول تلك الحبوب داخل الحفلات التي تحتوي على مجموعة كبيرة من المؤثرات الضوئية والبصرية .
مما يساعد الشباب على الاندماج في تلك الحفلات في وقت سريع لذلك يطلق عليه في بعض الأحيان عقار الرقص أو مخدر النشوة وفي بعض الأحيان الأخري يطلق عليها عقار السعادة المميت.

 

تأثير عقار الاكستازي:

السبب الرئيسي للشباب للحصول على عقار الاكستازي في تلك الحفلات الصاخبة هي أنها تمدهم بالطاقة الزائفة والنشاط الوهمي والتي من الممكن أن تتجوز تأثير كل من مفعول الهيروين وحقن المخدرات الأخرى.
حيث تأثير حبة الاكستازي للمدمن قد يتجاوز 10 ساعات متواصلة وتجعله في حالة حركة والرغبة في إطلاق المزيد من الطاقات المدفونة بداخلهم.
وفي أحدث التقارير التي صدرت عن منظمة الأمم المتحدة، أوضحت أن حبوب السعادة او الاكستازى أصبحت منتشرة  بصفة كبيرة بين شباب العالم والتعاطي المستمر لتلك الحبوب يؤدي إلي الشعور بالنشوة ويسبب نوع من النشاط الهستيري، مع الرغبة باليقظة والتنبيه بصفة دائمة ويعقب تناول ذلك الدواء  شرب كميات كبيرة من الماء نتيجة للجفاف الذي يسببه ذلك العقار في الجسم و الجهاز الهضمي.

وبعد التناول المستمر للعقار إلي ارتكاب المتعاطي لكل من جرائم القتل والعنف والسرقة فضلا عن إحداث مجموعة من التغيرات الكيميائية في المخ و الأعصاب البصرية والسمعية والحسية.ومن المتوقع أن يستمر تأثير ذلك العقار ما بين 4 إلي 6 ساعات وقد يصل إلي عشر ساعات في بعض الأحيان ويمكن أن تظهر أعراضه الأولية بعد تناول حبة الاكستازي من خلال 20 إلى 40 دقيقة فقط.

 

حقائق وإحصائيات في عقار الاكستازي:

1. تم تركيب عقار الاكستازي لأول مرة في عام 1912 في ألمانيا وكان بغرض استخدامه في أحد الأغراض الطبية والعلاجية ومن ثم تم التوقف عن استخدامها في الطب وتجاهله لفترة طويلة من الزمن.
ثم أعيد اكتشافها مرة اخرى بغرض استخدامها في علاج الأمراض النفسية والمساعدة على التخلص منها وجعله أكثر قدرة على تشخيص وفحص الاضطرابات النفسية بمختلف أنواعها.

2. تعتبر مادة الـ ميثيلين ديوكسي ميتامفيتامين هي المادة الفعالة الأساسية في عقار الاكستازي.
لكن من النادر جدا أن تتواجد تلك المادة الفعالة بمفردها في تكوين ذلك العقار، ولكن يتم إضافة مجموعة من المواد الكيماوية الأخرى والتي في الغالب تكون مجهولة المصدر والصنع حتى تتحول إلي مركبات كيميائية سامة ويكون لها مجموعة من الأضرار التي لا حصر لها، والتي قد تسبب الوفاة.

3.  في عام 2009 سجلت الإحصائيات الأمريكية أن هناك حوالي 2.8 مليون أمريكي  قد تناولوا الميثيلين ديوكسي ميتامفيتامين، وهم في عمر الثانية عشر.

4.  يتراوح سعر عقار الاكستازي داخل مصر ما بين 300 إلي 1000 جنيه للحبة الواحدة.

5. تم إقامة أكبر حفل من حفلات الاكستازي في الشرق الأوسط في أحد الدول العربية في شهر أغسطس من عام 2014 وتم تنظيم الحفلة مرتين في ذلك العام، وتم التقاط بعض الصور التذكارية واللقطات المصورة لتلك الحفلة و تم تحميلها على موقع اليوتيوب.
حيث ظهر بعض الأشخاص الأجانب الذين كانوا يرافقون لبعض الشخصيات العربية وهم يرقصون معهم بطريقة هستيرية، على متن أحد البواخر السياحية في تلك الدولة.

6. يتم إنتاج كميات كبيرة من عقار الاكستازي داخل المعامل السرية الصغيرة والتي تتواجد في دول أوروبا يعتقد أن المافيا الإسرائيلية هي التي تقوم بتصنيع تلك المواد وتخزينها وشحنها الى دول أوروبا وبعض الدول العربية.

7.  90 % من حبوب الاكستازي التي يتم دخولها إلى الولايات المتحدة الأمريكية يتم تهريبها من أوروبا وخاصة من دول بلجيكا وهولندا في الغالب فإن معظم المعامل التي تقوم بتصنيع تلك الحبوب تكون غير صالحة لإنتاج هذه المواد، حيث الأغلب يكون في الطوابق السفلية كما أنها غير صالحة للتخزين.
فضلا عن إضافة مجموعة من العناصر الضارة إلي ذلك  المخدر ومن ثم فإن نسبة حدوث الوفاة تكون كبيرة جدا والجودة غير مضمونة داخل تلك المصانع والتي تسبب مجموعة من الأمراض الأخرى.

اترك رد