كيف تتغلب على القلق والخوف من الامتحانات في 10 خطوات

كيف تتغلب على القلق والخوف من الامتحانات في 10 خطوات
ربما لا يوجد فرد منا لم ينتابه القلق من الامتحانات وشعر بالخوف قبل البدء في الاختبار وحتى في أثنائه، فإن كنت طالبا فلا شك أن هذا القلق يسيطر عليك هذه الأيام خاصة طلاب الثانوية العامة الذين ستطل فترة اختباراتهم علينا بعد قليل، وحتى إن لم تكن طالبا الآن فلا شك أنك تتذكر جيدا كيف كانت هذه الاختبارات تشكل قلقا عليك إلى الدرجة التي تجعل بعض الناس يرونها في منامهم إلى الآن.

لنتعرف سويا في هذا المقال عن أسباب قلق الامتحانات وكيف يتحول من توتر طبيعي إلى قلق مرضي وكيف يمكننا أن نتجاوز ببعض نصائح الطب النفسي هذه الفترة المؤرقة لك ولأسرتك أسرتك.

تعريف قلق الامتحان؟ 

دعنا نخبرك أن بعض القلق من الامتحانات والخوف منها يعد حالة نفسية طبيعية؛ لأنه سيدفعك إلى المذاكرة أكثر والتركيز في بعض النقاط الهامة والحرص على حل بعض التدريبات وسؤال أستاذ المادة عما ارتاب عليك،

وهذا الأمر طبيعي للغاية، ولكن الذي نعنيه هنا هو القلق الشديد المؤثر على كيفية المذاكرة وعلى القدرة على الأداء في الامتحان بما يقلل من نتائجك ويضعف اجتهادك.

اسباب الخوف والقلق من الامتحانات

اقرأ ايضا : ما هى اعراض القلق وعلاجه واسبابه

أعراض القلق الشديد من الامتحان؟ 

لا تتوقف أعراض القلق من الامتحانات test anxiety عند الارتباك أو القلق المتمثل في رهبة الامتحان وفقط، ولكن أعراض قلق الامتحان المرضي تشمل بعض جوانب أخرى من الاضطرابات على النحو الآتي

أولاً: اضطرابات جسدية 

  • سرعة ضربات القلب.
  • جفاف الفم.
  • والارتجاف وارتعاش اليدين. 
  • الشعور بالغثيان والقيء.
  • شعور بآلام المعدة. 
  • بعض الطلاب قد يجعلهم قلق الامتحان يصابون ببعض الأمراض بالفعل.

ثانيا: اضطرابات سلوكية مثل:

  • عدم القدرة على التركيز في دراسة المادة أو في الاختبار.
  • التفكير في الكثير من الأفكار السلبية مثل عدم القدرة على النجاح أو الفشل الذريع أو العقاب وغيرها.
  • بعض الطلاب قد يصل بهم قلق الاختبار إلى إخفاء ورقة الإجابة بالرغم من أنهم درسوا جيدا.
  • بعض الطلاب خاصة الذكور قد يتجهون إلى تعاطي بعض أنواع المخدرات أو الأدوية.
  • البعض قد يتهرب حتى من الذهاب إلى قاعة الامتحان باعتبارها مصدر قلقه.
  • تفكير الطالب أثناء الاختبار أنه في مسار للسباق.

ثالثاً: بعض الاضطرابات المزاجية 

  • الشعور بالاكتئاب.
  • ضعف الثقة في النفس.
  • الغضب.
  • الشعور بفقدان الأمل.

بالطبع هذه الأعراض تختلف في شدتها من طالب لآخر، فبعض الطلاب تتوقف الأعراض عندهم على بعض الأعراض الجسدية والشعور بالغضب فقط، وبالبعض الآخر تزيد هذه الحالة للدرجة التي لا يستطيعون بها دخول الامتحان

وبعض الطلاب قد يتجهون لتناول المخدرات وغيرها، وربما تختلف شدة هذه الأعراض باختلاف شدة الأسباب المؤدية لهذه الحالة؛ لهذا لنلقي نظرة على أسباب مشكلة القلق من الامتحانات حتى نتمكن من وضع أيدينا على سبب المشكلة لنعالجها معا.

تعرف ايضا على القلق النفسي انواعه واعراضة وكيفية شخيصة

10 اسباب للتغلب على قلق الامتحانات

ما هي أسباب الخوف من الدراسة والقلق من الامتحانات؟

قد تظن أنه لا يوجد سبب يدفع بطالب لهذه الحالة إن كان ذاكر المادة جيدا وراجعها أيضا، ولكن في الحقيقة توجد بعض الأسباب البيولوجية والنفسية التي تؤدي لمشكلة القلق من الامتحانات على النحو الآتي

الأسباب البيولوجية

دعنا نستعرض سريعا ما الذي يحدث لجسمك عندما تقلق أو تخاف، في الحقيقية الجسم الطبيعي يفرز هرمون يسمى الأدرينالين عندما يتعرض لبعض مسببات القلق والتوتر أيا تكن، هذا الهرمون وظيفته أن يهيئ أعضاء الجسم لمواجهة سبب الخطر أو القلق الذي تواجهه؛ بهذا هو يزيد من قوة الجسم ومن معدل التنفس ويشعرك بالطاقة

ولكن عند بعض الناس تؤدي آثار الأدرينالين إلى خطر أعراض القلق التي يشعرون بها إلى عدم القدرة على التركيز أو الاستذكار، ويتحول عندهم هرمون الأدرينالين من وسيلة لمواجهة هذا الخطر إلى وسيلة ضعف تؤدي إلى عدم القدرة على التعامل الصحيح.

أسباب نفسية 

مثل التوقعات التي تضعها لنفسك والتي تشكل عائقا نفسيا أمام الأداء الجيد في الاختبارات، فلا تقل: (انا لا أستطيع)، (لن أنجح) (الامتحان سيكون صعبا)، لا تكن لنفسك أول أعدائها؛ لأن هذه العبارات التي ترددها بينك وبين نفسك هي التي ستزيد من مشكلة القلق من الامتحانات بدرجة كبيرة.
 

بعد أن اطلعنا عن مشكلة القلق من الامتحانات وعن أسبابها وأعراضها، دعنا نساعدك فضلا على التغلب على هذه المشكلة التي قد تؤرقك أنت وأسرتك كثيرا في هذه الفترة، خاصة في وجود بعض الظروف العامة التي تزيد من التوتر والقلق.

والان هيا بنا لنتعرف على 10 خطوات للتغلب على مشكلة القلق من الامتحانات

إليك عشر خطوات ستساعدك في علاج قلق الامتحان وأخذ نفسك بعمق وتجاوز هذه المشكلة

1- استعد للامتحان جيدا 

افعل كل ما تستطيع أن تفعله، ذاكر واجتهد وثق أن اجتهادك لن يذهب سدى، لأن استعدادك للامتحان سيجعلك تقاوم الأفكار السلبية التي تراودك هذه الفترة من أنك لن تستطيع الحل أو أنك لن تنجح، فقط أخبر نفسك أن عليك السعي والعمل فقط وأن مجهودك لن يضيعه الخالق.

2-ابتعد عن تقلبات النوم 

نم عدد ساعات كافي في هذه الفترة لكي تتمكن من التركيز الصحيح في المذاكرة أو من الأسئلة في وقت الامتحان، وطبيا اضطرابات النوم تؤثر على النواقل العصبية الموجودة في الدماغ بشكل كبير، وقد قيل أن النوم الكافي ليلة الامتحان خير من إعادة قراءة الكتاب.

3-التغذية الصحيحة 

تناول فطورك وابتعد عن الوجبات المليئة بالدهون مشبعة التي تزيد من عرضتك للاكتئاب والقلق في هذه الأثناء.

4-استبدل الأفكار السلبية بأخرى إيجابية 

كما أخبرناك من قبل لا تردد بعض العبارات المليئة بالتشاؤم واليأس، ولكن استبدلها ببعض الأفكار الإيجابية مثل السعي قدر المستطاع والوصول للنجاح ووجود بارقة أمل حتى وإن لم تكن ذاكرت كثيرا.

5-تنفس بعمق 

إذا شعرت بتسارع نبضات قلبك فقط اهدأ قليلا وتنفس بعمق؛ لأن هذا سيساعدك على الهدوء وعلى مجابهة تسارع الأفكار التي تدور في رأسك، والأفضل معرفة هذه الأساليب التي تساعد على تهدئة مشاعر القلق ومحاولة التدرب عليها في البيت قبل الذهاب للامتحان؛ لأن الهدف منها أن تأخذ قدرا كافيا من الأكسجين ليساعدك على الهدوء وعلى التفكير الصحيح.

6-دعك مما يفعله الآخرون

ركز على جدول مذاكرتك ومراجعتك ودعك مما وصل إلى صديقك وما الذي ذاكره زميلك، لا تزد توترك بمتابعة الآخرين وفي لجنة الامتحان كذلك ننصحك أيضاً ألا تنظر لمن حولك في اللجنة ما الذي يحدث معهم، ربما تجد أحدهم يكتب كثيرا والآخر لا يكتب شيئا، دعك من هذا كله

لأن هذا إما يجعلك تصاب بالإحباط أو يكسبك ثقة في غير موضعها؛ لهذا حاول فقط الإجابة الصحيحة وركز على استذكار أسئلة الامتحان.

7-اذهب إلى لجنة الامتحان باكرا 

الذهاب مبكرا سيقلل من شعورك بالتوتر والخوف من أن تصل اللجنة في وقت متأخر.

8-اقرأ جيدا 

اقرأ أسئلة الاختبار جيدا وحاول ألا تنسى شيئا وابدأ بالأسئلة التي تبدو لك أنها أسهل من غيرها أولا.

9-لا تتوقع الأداء المثالي دائما 

من الوارد أن تنسى أو تخطئ، لا تحمل نفسك فوق طاقتها، إن ذاكرت بجد ولم تدخر جهدا فأنت بذلك قد وصلت إلى المراد دون النظر إلى نتائج؛ فأنت لا تعلم أي نتيجة فيها خير لك.

10-لا تتأخر في طلب المساعدة من المختص 

إن كانت مشكلة القلق من الامتحانات تصل عندك إلى الدرجة التي لا تستجيب فيها لهذه النصائح، ففي هذه الحالة قد تكون كيفية التغلب على الخوف من الامتحان تكمن في بعض العلاج النفسي مثل العلاج السلوكي الإدراكي الذي سيساعدك فيه الطبيب النفسي على السيطرة على هذه الأفكار والتدريب على كيفية مواجهتها وعدم الاستسلام لها.


ودعنا قبل أن نتمنى لك التوفيق نخبرك بأن مشكلة القلق من الامتحانات بالفعل قد تؤدي إلى التأثير على نتائجك وقد تقلل من اجتهادك،

ولكن بالرغم من ذلك أنت تستطيع التغلب عليها بهذه النصائح التي أوردناها لك من قبل، وننصحك أيضا بطلب المساعدة من المختص إن شعرت بأنها متفاقمة عندك إلى درجة كبيرة وتؤثر عليك بدرجة ملحوظة.


والان نقدم لك  ٦ نصائح تهمك لعلاج القلق و التوتر


أسئلة شائعة 

مشكلة القلق من الامتحانات من أكثر المشكلات التي تدور حولها الكثير من الأسئلة في هذه الفترة، وسنحاول إجابتك على بعض هذه الأسئلة رغبة منا في مساعدتك على تخفيف قلقك قليلا

كيف أستطيع الاسترخاء قبل الامتحان؟

نم عدد ساعات كافي وتناول طعامك جيدا وابتعد عن بعض المواد التي تنتشر بين بعض الطلاب في هذه الفترة؛ لأنها ستعطيك تأثيرا سلبيا بدرجة كبيرة، وتوجد بعض الأساليب المساعدة على تخفيف حدة التوتر النفسي مثل التدرب على التنفس بعمق والتفكير في أفكار إيجابية وغيرها.

ما علاج التوتر أثناء المذاكرة؟

غالبا ما ينتج التوتر أثناء المذاكرة من التفكير في عدم القدرة على تخطي الامتحان أو التفكير في أن الوقت قد أزف وأنك لن تستطيع مذاكرة قدر كافي؛ لهذا حاول فضلا أن تستبدل هذه الأفكار بأنك عليك السعي قدر المستطاع وأن النتائج ليست في يدك.

كيف تزيد بعض الأسر مشكلة القلق من الامتحانات عند الأبناء؟

في الواقع بعض الأسر يكون تأثيرهم إيجابيا في هذا السياق، وبعض الأسر خاصة في مجتمعاتنا العربية يكون تأثيرهم ضاغطا على الأبناء في هذه الفترة بدرجة كبيرة

فالرغبة الدائمة في وصول الابن لأعلى الدرجات وعدم قبول خطأه ومقارنته الدائمة بابن عمه وابن خالته هو من أكبر أسباب الاضطرابات النفسية عند الأبناء، لهذا دعنا نتقبل اختلاف القدرات بين الطلاب، ودعني أخبرك كطبيبة أن وصول ابنك لدرجة من السواء النفسي خير من أن يحصل على نسبة كلية الطب وهو مضطرب نفسيا.

هل مشكلة القلق من الامتحانات شائعة بين الطلاب؟

بناء على بعض الإحصائيات يوجد نسبة لا بأس من الطلاب مصابة بمشكلة القلق من الامتحانات، فما يقرب من 40% من الطلاب مصابين بهذه المشكلة، وبالطبع تختلف شدة هذه الأعراض من طالب لآخر.

أينما تجد الأمل ... تجد الحياة

شاركنا رأيك: نسعد بالرد على إستفساراتكم فى أى وقت

------------------------------------------------------

مقالات قد تهمك :

ما هو إضطراب القلق ؟ - 5 أسباب لاضطراب القلق

خطر اضطرابات القلق علي البالغين - القلق عند النساء

انت أقوى من الامتحانات - 8 أمور لا تفعلها خلال فترة الامتحان

اترك رد