الكريستال ميث وظاهرة فم المدمن-تعرف علي العلاقة التي تربط بينهما

الكريستال ميث وظاهرة فم المدمن-تعرف علي العلاقة التي تربط بينهما

دائما ما يبحث تجار المخدرات عن كل ما هو جديد في عالم الإدمان حتى يستطيعوا أن يجذبوا فئات جديدة من الشباب.
في الآونة الأخيرة ظهر أحد تلك الأنواع الجديدة التي يطلق عليها الكرستال ميث، وهو يعتبر أحد أخطر تلك المخدرات في الوطن العربي ترجع شهرته إلى أنه يجعل متعاطيه في حالة كبيرة من الهلاوس البصرية والهلاوس السمعية وذلك عند تناولهم جرعة واحدة فقط.
لكن الخطير في ذلك المخدر الجديد هو أن تأثير هذه الجرعة قد يمتد تأثيرها ومفعولها إلى شهر كامل وتعتبر أثار ذلك المخدر الجديد مشابهة لآثار الكوكايين، لكنه يحمل مجموعة من المخاطر الصحية الكبيرة والتي يمتد مفعولها على المدى البعيد عند تناول الكريستال ميث.

 

ماهو الكريستال ميث:

يعتبر الكريستال ميث هو أحد مشتقات مادة الأمفيتامينات، وهو مسحوق عديم اللون وعديم الرائحة ويرجع تسميته بهذا الاسم نظرا لوجود تشابه كبير بينه وبين الكريستالات الزجاجية.
تم اعتماده من قبل منظمة الغذاء والدواء الأمريكية وذلك بغرض استخدامه في علاج السمنة وفي اضطراب قصور الانتباه الذي يكون مصاحبا للنشاط المفرط الزائد لدى الأطفال.
يطلق عليه من الناحية التجارية  اسم  ديسوكسين، ويتم استخدامه في بعض الحالات لعلاج الاكتئاب وفي علاج نوبات النعاس لهؤلاء الذين يعانون من اضطرابات في النوم ومن الأعراض الجانبية لاستخدام الكريستال ميث هو شعور المتعاطي أو المدمن بنوع من البهجة والنشوة.مما  يحفز المتعاطي علي إدمانه  بصفه مستمره مسببا الضرر الشديد له.

 

لماذا يلجأ الشباب إلى استخدام عقار الكريستال ميث:

1. يلجأ الشباب الى استخدام الكريستال نظرا لما له من سمعة في سوق المخدرات، حيث يعتبر بديلا عن استخدام الكوكايين أو الكراك ونظرا لرخص سعره مقارنة بتلك الأنواع والتي تعتبر أسعارها متفاوتة بدرجة كبيرة لذلك نجد أنه المخدر المفضل للعديد من المتعاطين والمدمنين.

2 .سبب أخر لإقبال الشباب عليه هو الآثار القوية التي يحدثها الكريستال ميث مقارنة بالعقاقير المخدرة الأخري حيث أن مفعوله قد يستمر لفترة طويلة قد تمتد إلى أيام.

3.  سهولة الحصول عليه في أوساط النوادي والتجمعات الخاصة بالشباب وخاصة في المناطق الراقية كما أن هناك العديد من الحكومات العربية التي لم تقم بتجريمه حتى الآن، مما سهل الحصول عليه بدرجة كبيرة.
 

أرقام تخص الكريستال ميث:

في أحدث الإحصائيات لوزارة الصحة العالمية توصلوا إلي أن هناك أكثر من 35 مليون متعاطي للأمفيتامينات على مستوى العالم هذا الرقم يعتبر ثلاثة أضعاف متعاطين مادة الهيروين المخدرة.
يوجد ثلث هذا الرقم تقريبا في الولايات المتحدة الأمريكية فقط.
هناك حوالي 24% من متعاطي مادة الكريستال  يكون أعمارهم اقل من 18 عاما مما يشكل خطورة كبيرة على حياتهم الصحية كما أن هناك ثلث هؤلاء المتعاطين لمادة الكريستال ميث تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 25 عاما.


فم المدمن  والكريستال ميث:

هناك حالة شهيرة ترتبط ارتباطا كبيرا عند تناول الكريستال ميث ويطلق عليها اسم فم المدمن حيث نجد أن المتعاطي  يعاني من الآلام كبيرة في أسنانه تؤدي إلي تحللها وينتهى الأمر بسقوطها.
لكن الأمر يكون تدريجي حسب سن المتعاطي، وينتهي الأمر بفقدان المتعاطي لعدد كبير من أسنانه تلك هي إحدى الأعراض الهامة في تناول ذلك المخدر الكريستالي.


8 من الآثار قصيرة الأجل  للكريستال ميث:

الآثار التي بسببها الكريستال ميث تكون مماثلة لتلك الآثار التي تنتج من الكوكايين لكن الفترة الزمنية التي يستمر فيها مفعول الكريستال ميث قد تمتد إلى بضع ساعات اعتمادا على الجرعة التي يتناولها الشخص.
من أمثلة تلك الآثار القصيرة التي يسببها الكريستال ميث على الجسم هي:
1.  فقدان الشهية ونقص ملحوظ في الوزن.
2.  الغثيان والإسهال لفترات طويلة وعقب تناول الجرعة.
3.  إفراز كميات كبيرة من العرق.
4. ظهور حب الشباب على بشرة المتعاطي.
5. ازدياد كبير في معدل ضربات القلب.
6. الشعور بالدوخة في أغلب الأوقات.
7. يميل الشخص إلى القيام بمجموعة من الأعمال العدوانية والعنيفة.
8. الشعور بالأرق وعدم القدرة على الحصول على القسط الكافي من النوم.

 

الآثار طويلة الأجل للكريستال ميث:

أحد الأعراض الخطيرة لتناول الكريستال ميث هو الارتباط الجسدي والنفسي بهذا العقار المخدر.
حيث  تناول جرعة زائدة  من ذلك المخدر فأننا نجد أن المدمن بحاجة إلي تناول المزيد والمزيد من هذا العقار لكي يشعر بنفس الآثار الأولية التي كان يشعر بها عند تناوله جرعة صغيرة.
من الممكن أن نذكر بعض من الآثار طويلة الأجل الكريستال ميث هي:


1. فم المدمن:
قد تكلمنا عنها بإيجاز في جزء سابق من نفس المقال ووضحنا إننا نقصد بها سقوط جميع الأسنان للمدمن بمرور الوقت.


2. فقدان كميات كبيرة من وزن الشخص على المدى البعيد حتى يصبح جسمه نحيل وغير قادر على الحركة.


3. عدم قدرة أجهزة الجسم المختلفة على القيام بالوظائف الحيوية المعتادة مثل الكبد والكلى والبنكرياس وغيرها من الأجهزة الأخري ذلك نظرا لخطورة المواد الأخرى التي يتم إضافتها إلي تلك المادة وعدم معرفة مصادرها على وجه التحديد.


4. ينتهي الأمر في نهاية المطاف إلي إصابة الشخص بمجموعة من  السكتات القلبية أو السكتات الدماغية وينتهى الأمر بالشخص إلي الوفاة.

هذا وتنفرد مستشفى الأمل بوجود قسم خاص داخل المستشفى لعلاج المخدرات التي تندرج تحت فئة الأمفيتامينات والتي يعد الكريستال ميث أحد هذه المخدرات، حيث يوجد لدينا فريق طبي على درجة عالية من التخصص والكفاءة لعلاج تلك المخدرات الجديدة.
فضلا عن استخدام أحدث الأساليب الطبية والتقنيات الحديثة في علاج حالات الإدمان لهذه المخدرات هذا وقد ساعدنا العديد من الشباب في الشفاء والحصول على التعافي التام في حالات الكريستال ميث تحديدا.