أخطر 10 أنواع من المخدرات على الإطلاق

أخطر 10 أنواع من المخدرات على الإطلاق

 ربما زادت في الآونة الأخيرة العديد من المخدرات سواء الطبيعية أو التي يتم تصنيعها داخل المعامل والتي يطلق عليها المخدرات الصناعية كما ان هناك العديد من الإحصائيات والأرقام التي انتشرت والتي توضح مدى انتشار تلك المخدرات على مستوى العالم والوطن العربي على وجه التحديد.
لذلك سوف نحاول في هذه المقالة أن نقدم أشهر 10 أنواع من المخدرات، والتي تختلف وتتنوع أضرارها فيما بينها لكن الحقيقة المؤكدة بين تلك الأنواع أن جميعها يمكن أن تؤدي إلى الوفاة في أي لحظة لا نراعي الترتيب بالنسبة إلي تلك المخدرات فكل الأنواع التي سوف يتم ذكرها هي على درجة عالية من الخطورة والانتشار على مستوى العالم سوف نحاول أن نقدم نبذة مختصرة عن كل نوع من الأنواع العشرة في تلك المقالة.

 

1. الهيروين:

يعتبر الهيروين أحد أعلي الأنواع خطورة على الإطلاق في عالم المخدرات.
خاصه إذا تناوله المدمن أو المتعاطي لفتره طويله، حيث يقوم المتعاطي بتناوله لكي يشعر بالمتعة ويقلل من الآلام التي يشعر بها، ومن الجدير بالذكر أن جرعة زائدة من مخدر الهيروين كفيلة بأن تقضي على حياة شخص في لمح البصر.

 

2. الكراك:

يطلق عليه أحيانا كوكايين كراك وهو عبارة عن بلورات صغيرة عندما تتجمع من مسحوق الكوكايين فتأخذ لون ابيض أو اصفر يطلق عليها اسم الكوكايين وتأخذ الشكل الصلب يتم تناوله بغرض الحصول على الثقة والانتباه واليقظة لفترات طويلة، وله مجموعة من الأضرار السلبية والتي تتمثل في زيادة معدل ضربات القلب و الإقلال من الشهية مع وجود ارتفاع مستمر في درجات الحرارة مع التعاطي المستمر فإن هناك رغبة شديدة تتكون داخل نفس المتعاطي تجعله يرغب في زيادة الجرعة بصفة مستمرة، وكلما ازدادت الجرعات فإن ذلك يؤدي إلى حدوث أعراض شديدة في التنفس وتشنجات وقد تنقلب إلى نوبة قلبية.
إذا اجتمعت تلك الأمور مرة واحدة عند تناول تلك المخدر فإنه من المتوقع أن يؤدي إلي الموت المفاجئ للمتعاطي.

 

3. النيكوتين:

من المعروف أن النيكوتين يتواجد دائما في مواد التبغ في السجائر، ويتم تدخينه في أغلب الأوقات من النادر يتم مضغه مثلما يحدث في باقي المخدرات بالرغم من ذلك فإنه يعتبر أحد المواد التي لها القدرة على حصد أرواح الملايين من حياة الأشخاص حول العالم.

 

4. الميثادون:

الميثادون احدى المواد المخدرة التي يتم تصنيعها بشكل قانوني وذلك في معالجة الهيروين في حالات الإدمان الشديدة حيث وجد أن له تأثير قوى في الحماية من الأعراض الانسحابية للهيروين وذلك على حسب أحدث الدراسات التي تمت في مراكز علاج الإدمان فضلا على انه يستخدم بكثرة في العلاج لتسكين الآلام المزمنة.
يقوم الأطباء دائما بمراقبة متعاطي الميثادون أثناء برامج علاج الإدمان من خلال الفريق الطبي المعالج لكن إذا ما تناول المريض الميثادون وفي حالات غياب الإشراف الطبي فانه من المتوقع أن يؤدي إلي الإدمان، وتأثيره يكون مشابه لتأثير المواد المخدرة وتناول جرعة زائدة منه قد تؤدي إلي الوفاة.
لذلك ينبغي الحذر منه فهو يعتبر أحد المخدرات شديدة الخطورة على الأشخاص.

 

5. الكريستال ميث:

هو أحد المخدرات التي تأخذ شكل الزجاج الكريستال وهي شديدة الخطورة أيضا.
يتم استخدامها في الغالب لعلاج حالات الاكتئاب، ولكن من ضمن أعراضه ظهور حالات النشوة والفرح بعد تعاطي تلك المادة، ويتم استخدامه بغرض الحصول على إطالة الفترات الجنسية، وتم استخدامه في الحرب العالمية الثانية حيث كان يتم إعطاءه إلي الطيارين وذلك بغرض جعلهم في حالة يقظة دائمة.
فضلا عن وجود مجموعة من الأعراض السلبية التي يسببها مثل الأمراض الجلدية وحب الشباب وغيره من الأضرار الأخرى.

 

6. الكحول:

هو أحد أشهر المشروبات التي تندرج تحتها المخدرات وله مجموعة متعددة من الأمراض والأضرار بالنسبة إلى المتعاطين بالرغم من أن الكحول يعتبر أحد المشروبات القانونية في بعض البلدان الأجنبية إلا أن ذلك لا يقلل من أضرار المتعددة يعتبر الكحول وحده مسؤولا عن وفاة أكثر من 75 ألف مواطن في الولايات المتحدة الأمريكية كما انه يرتبط بمجموعة من الجرائم الجنسية وجرائم الشوارع والعديد من الحوادث التي تحدث على الطريق في اغلب بلدان العالم.

 

7. الكوكايين:

هو أحد المواد التي يتم زراعتها بكثرة في أمريكا الجنوبية حيث يتم استخلاصها من نبات يطلق عليه نبات الكوكا هو يعتبر من أشهر المخدرات المنشطة و المنبهة للجهاز العصبي بشكل عام.
الكوكايين دائما ما يأخذ شكل المسحوق الأبيض مما يجعل تداوله سهلا، وهناك بعض المواد الكيماوية السامة التي يتم إضافتها إليه وذلك بغرض زيادة حجمه وبغرض زيادة الربح بالنسبة إلي تجار المخدرات من أمثلة تلك المواد مادة تسمى البروكين، وهي مادة يكون لها تأثير كبير ومدمر القلب والكبد كما ان تناول جرعات زائده منه يمكن أن يسبب الوفاة مباشرة.

 

8.الأمفيتامينات:

هي احدى المواد المخدرة التي بدأت تظهر حديثا في السنوات الأخيرة حيث كانت تستخدم على نطاق واسع في فترة الثلاثينات، وكان يتم استخدامها كأخذ المنشطات النفسية له أضرار بالغة على كل من الدورة الدموية والقلب والكبد والكلى، وهي تعتبر أحد المواد التي يتم تصنيعها داخل المعامل ويتم إضافة مجموعة من المواد والمركبات الكيماوية مجهولة المصدر من يجعل الخطر مضاعفا.
رغم استخدامها في العديد من علاج بعض الأمراض إلا أنه يجب الحذر الشديد عند استخدامها.

 

9.البنزوديازيين:

هو أحد الأدوية الفعالة والقوية والتي تستخدم بكثرة في حالات الاكتئاب والقلق وذلك في حالة استخدامه تحت إشراف طبي لكن عندما يتم تعاطي جرعات كبيرة منه فإن الشخص يشعر بمزيد من النشوة والبهجة والسكر، وخاصة إذا تم تعاطيه مقترنا ببعض المواد الأخرى الكحوليات والهيروين من ثم فإن هناك احتمالية كبيرة جدا أن يصاب الشخص بالتسمم نتيجة لتلك الجرعات الزائدة.
هو يعتبر من المواد شديدة الخطورة التي يجب تجنبها والابتعاد عنها دائما.

 

10. GHB:

هي إحدى المواد التي تتشابه في تأثيرها مع مادة مخدر البنزوديازيين يستخدم في التخدير في المستشفيات كأحد الأدوية المعترف بها في تلك العمليات، ولكن في بعض الحالات الغير قانونية يستخدم في الاغتصاب لشل حركة الضحية والتمكن من التحكم في الضحية.
لكن بعد انتشارها كأحد المواد المخدرة تم حظرها في العديد من دول العالم وأصبح يندرج تحت فئة المخدرات التي يجب تجنبها.
 

اترك رد