علاج اعراض الانسحاب طرد السموم من الجسم

علاج اعراض الانسحاب طرد السموم من الجسم

 

أعراض انسحاب المخدر من الجسم أو الوقت الذي لا يتعاطى فيه المدمن المخدر كثيرا ما نسمع هذه العبارة وخصوصا لو كنت شخص يتعاطى المخدرات أو تتعامل مع شخص يعاني من مشكلة مع إدمان المخدرات وقد شاهدنا في الكثير من الأفلام على مر السنين الماضيه كيف تناول الإعلام هذه القضية فكان دائما ما يشير إليها عن طريق الشخص الذي يعاني من آلام شديدة في الجسم أو تعرق شديد وأوجاع وصراخ والتعامل بشكل من أشكال الهيجان العصبي العنيف والتكسير والسرقة والهروب لأخذ الجرعة المخدرة وينتهي دائما الحال في كثير من الأفلام الي الموت او السجن وذلك لتسليط الضوء على خطورة الأعراض الانسحابية لكن السؤال هنا هل هذه هي الحقيقه ؟.
الحقيقة أن كلمة أعراض انسحاب المخدر هي كلمة معبرة جدا عن التغير الكيميائي و الفسيولوجي الذي يحدث للشخص عند خروج المادة المخدرة من الجسم، وبغض النظر عن كيفية تناول الأفلام والدراما لقضية اعراض الانسحاب ومدى التهويل الغير الحقيقي الذي يعرض ويصور المدمن على أنه يتحول الي وحش كاسر بدون ان يراعي ان يتم عرض الموضوع بشكل علمي صحيح فالحقيقة أن أعراض انسحاب المخدر تختلف من نوع الى اخر وغالبية أنواع المخدرات وحتى أكثرها تأثيرا لا يكون في الغالب ردة فعل الشخص المدمن لهذه المادة بهذه الصوره البشعه.
 
أعراض الانسحاب بشكل مبسط هي مجموعة متنوعة من الأعراض التي تحدث بعد أن يتم تقليل استخدام العقاقير المسببة للإدمان أو وقفها، طول الانسحاب والأعراض تختلف مع نوع المواد الكيمائية أو المخدرة المستخدمة لكن قبل ان نتطرق الى سرد التفاصيل حولها يجب ان ندرك بشكل كامل ان المدمن شخص مريض وليس مجرما أو منحرف واذا اصبح لدينا الإيمان في مجتمعاتنا بهذه الحقيقة ففي الغالب سنستطيع بتسليط الضوء على الحقائق العلميه الصحيحه للوصول إلى الحل الأمثل لعلاج قضية إدمان المخدرات.
 

تعالوا نتناول قضية اعراض الانسحاب من شقين أساسين:

  • الشق الاول: اعراض الانسحاب الجسدية وفي الحقيقه هي المرحلة الاسهل و سنشرح هذا بشكل تفصيلي.
  • الشق الثاني: اعراض الانسحاب النفسية  وهي المرحلة الأصعب في علاج أعراض الانسحاب للمدمن.

 

أنواع أعراض انسحاب المخدرات من الجسم:

  • أعراض الانسحاب الجسدية.
  • أعراض الانسحاب النفسية.

 
في كل مرة يستخدم الشخص الكحول و الخمور أو المخدرات مثل الهيروين او الكبتاجون او المواد الاخرى تنتقل إلى مجرى الدم. الجسم يعامل المواد الأفيونية كمادة كيميائية وطبيعية وعادية فى حالات الألم ويتعامل معها و يبدأ الجسم للخضوع لسلسلة من التفاعلات الكيميائية ردا على ذلك.

هذا قد يبدو جيدا وضروريا فى بعض الحالات، لكن مع مرور الوقت واستمرارية دخول المواد الكيميائية المخدرة الى الجسم، فإن التغييرات تصبح أكثر أهمية فيعجز الجسم وقتها عن إنتاج بعض المواد الكيميائية الطبيعية واللازمة للشخص تماما، لأن المواد الكيميائية المخدرة الداخلة الى الجسم تكون بديلا فى ذلك الوقت.
وفي وقت امتناع المدمن عن تعاطي المخدرات، ونظام الجسم ليس لديه إمكانية للوصول إلى هذه المواد الكيميائية اللازمة يبدأ الجسم في تفجير سلسلة من أجراس الإنذار لتحذير النظام العصبي في الدماغ وأن شيئا خطأ ما قد حدث، ونتيجة لذلك تظهر أعراض انسحاب هذه المواد من الجسم.
هذه الأعراض في أغلب الأوقات لا تكون مهددة للحياة، ولكن الأعراض يمكن أن تكون شديدة وأنها يمكن أن تستمر لمدة تصل إلى أسبوع ويمكن أن يكون من الصعب على الشخص تحمل هذه الأعراض و المدمن يعرف أنه قادر على إيقاف هذه الأعراض ببساطة عن طريق تعاطي المخدرات مرة أخرى ولذلك فقد تسبب هذه الاعراض في العودة إلى تعاطي المخدرات، أو التسبب في الأفكار الانتحارية.
ولذلك فإن الهدف من برنامج علاج الادمان وإزالة  السموم هو تقليل أو القضاء على أعراض الانسحاب لمساعدة الشخص على الاندماج في البرنامج العلاجي بشكل صحى ومتوازن جسديا وعقليا. تداخل برامج إزالة السموم وبرامج إعادة التأهيل هي الطريقة المثلى التي تسمح للمدمن على البقاء والحفاظ على قوة الدفع إلى الأمام.
هناك المئات من الأعراض المختلفة التي قد تواجه الفرد عندما يتوقف عن تناول المخدرات. ما يلي تمثل بعضا من الأعراض الأكثر شيوعا، العديد من العقاقير المستخدمة في الادمان لها آثارا جانبية مختلفة ويتطلب اتباع نهج مختلفة.
ما يلي يمثل بعضا من الأعراض الأكثر شيوعا في فترة انسحاب المخدر من الجسم لأشهر أنواع المخدرات المتداولة:

 

المثبطات:

تعمل على تثبيط نشاط الجهاز العصبى المركزى للمدمن  وتنقسم إلى:

  • مثبطات ذات أصل طبيعى (مورفين – أفيون – كودايين).
  • مثبطات نصف تخليقية (الهيروين ).
  • مثبطات تخليقية (عقاقير تحضر من مواد كيميائية ) تؤثر على الجهاز العصبى مثل (البيتادين).

 

 الأفيون:

عند تشريح جثث مدمنى الأفيون وجدت أثار تدل على تأثيره على الجهاز العصبي متمثلة في احتقان المخ وقلة نشاطه وتعرضه للنزيف.

 

أعراض الانسحاب الأفيون:

الآثار الجانبية من انسحاب المواد الأفيونية تتراوح بين طفيفة نسبيا وحادة. في الطفيفة قد تشمل:

  • سيلان الأنف.
  • التعرق.
  • التثاؤب.
  • القلق.
  • الرغبة الشديدة في المخدرات. 

 
ردود الفعل الحادة يمكن أن تشمل الأرق، والاكتئاب، واتساع حدقة العين، سرعة النبض، سرعة التنفس، وارتفاع ضغط الدم، وتشنجات في البطن، والهزات، وآلام في العضلات والعظام، والتقيؤ، والإسهال. واضطرابات النوم الشديدة.

 

من التأثيرات الأخرى للأفيون:

إرتفاع روح العداء لدى المدمن، الشعور بالحكة في جميع أنحاء الجسم، ازدياد التبوّل، ضعف البصر، والتعرق المتعذر ضبطه، وعند استخدامه مع أحد المسكنات، يصبح للأفيون عواقب خطيرة تهدد حياة الإنسان.
 
ف الكحول وحامض البربيتوريك ومضادات الهيستامين كلها مخدرات توهن الجهاز العصبي المركزي، وفي حال استخدامها مع الأفيون فبوسعها أن تسبب زيادة عالية بالتنفس وبالموت في نهاية المطاف.
 
ومن نتائج تعاطي الأفيون على المدى الطويل هي أن المدمن يطوّر قدرته على تحمله، مما يعني أنه يجب زيادة الجرعة من أجل تحقيق نفس التأثير عليه.
وهذا يؤدي إلى احتمال تناوله جرعة زائدة قاتلة. إن فقدان الشهية المرافق لاستخدام المخدر وزيادة التقيؤ الذي يعانيه المدمنون يمكن أن يؤديا أيضاً إلى انخفاض جوهري في الوزن مع مرور الوقت، وقد يشكل هذا عواقب وخيمة على صحتهم.
 
إن الأفيون هو مخدر إدماني من الطراز الأول، مما يعني أنه من السهل على متعاطيه أن يصبحوا مدمنين عليه، ويعانون من أعراض كريهة ومنهكة للغاية عندما يحاولون تخفيض الجرعة أو الانقطاع عن تعاطي المخدر كلياً.

 

الهيروين:

  • مدة الظهور في البول: من ثلاثة إلى خمسة أيام.
  • مدة أعراض الانسحاب: من خمسة إلى سبعة أيام.

 

أعراض انسحاب الهيروين:

  1. توتر و قلق واضطراب شديد.
  2. فقدان الشهية و انخفاض الوزن.
  3. تقلصات بالبطن و جفاف بالحلق.
  4. ارتفاع درجة حرارة الجسم واضطراب ضغط الدم.
  5. آلام في العظام والعضلات.
  6. إسهال وقيء أحيانا.
  7. تدميع في العين وزكام.
  8. تثاؤب كثير.
  9. الشعور باللهفة الشديدة للتعاطي.
  10. بثور واحمرار الوجه.

 
ان اعراض انسحاب الهيروين من الجسم قد تكون من أكثر أنواع المخدرات الما للشخص وفي بعض الاوقات تكون هذه الأعراض وخاصة مع الجرعات الكبيرة واختلاف طريقة التعاطي قد تكون مميتة.
 
الكثير من الأوقات يصاب الشخص بالكثير من الخراريج في الجسم بسبب تعاطي ابر الهيروين ولذلك يعمد المتعاطي دائما لإخفاء اذرعتهم وايديهم بلباس طويل لكي لا تظهر علامات أخذ حقن الهيروين في الجسم ، أيضا من المشاكل الخطيرة التي تنشأ عند اعراض الانسحاب وتخص هذه المنطقة أن الكثير من المتعاطين نتيجة لتسكين الألم والأوجاع التي تحدث لهم بسبب التعاطي لا يشعرون بمدى فداحة مثل هذه الخراريج او المشاكل إلا عند التوقف عن التعاطي.

الكودايين:

مدة الظهور في البول: خمسة أيام وفي بعض الأحيان تصل الى سبعة ايام.
مدة أعراض الانسحاب: من خمسة إلى سبعة أيام.

 

اعراض الانسحاب الكودايين:

  • تشيه اعراض انسحاب الكودايين في كثير من الوقت الهيروين تختلف فقط في بعض الأحيان في شدتها.
  • توتر و قلق واضطراب شديد.
  • فقدان الشهية و انخفاض الوزن.
  • تقلصات بالبطن و جفاف بالحلق.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم واضطراب ضغط الدم.
  • آلام في العظام والعضلات.
  • إسهال وقيء أحيانا.
  • تدميع في العين وزكام.
  • تثاؤب كثير.
  • الشعور باللهفة الشديدة للتعاطي.
  • بثور واحمرار الوجه.

ان اعراض انسحاب الكوكايين من الجسم قد تكون من أكثر أنواع المخدرات الما للشخص وفي بعض الاوقات تكون هذه الأعراض وخاصة مع الجرعات الكبيره واختلاف طريقة التعاطي قد تكون مميتة.

 

الكبتاجون:

  • مدة الظهور في البول: من خمسة إلى سبعة أيام.
  • مدة أعراض الانسحاب: من خمسة الى سبعة أيام  وهنا يجب التعرض الا ان الكبتاجون من الأدوية التي يصاحبها في كثير من الوقت اعراض انسحاب نفسية مثل الهلاوس والضلالات وسماع الأصوات وذلك لتأثير للفينثيلين وهو مركب بديل للامفيتامين المنشط والتي تسبب فرط النشاط والحركة بشكل كبير.

 

اعراض انسحاب الكبتاجون:

الكبتاجون مخدر خطير جدا قد تكون أعراض انسحابه في بعض الأوقات مميته وذلك لما له من تأثير كبير علي المتعاطي ومن هذه التأثيرات:

  • انهيار صحى سريع نظرًا لعدم القدرة على النوم لفترات طويلة من الزمن.
  • مشاكل الأسنان وإصابة الصوت.
  • التهاب الكبد وقرحة في المعدة.
  • الأمراض الجلدية بين الأمهات اللاتي يستخدمن أنواعا من الأمفيتامينات خلال شهور الحمل.. مما يؤدي إلى تشوه الأجنة.
  • عدم وجود خلايا الدم البيضاء، والأنيميا فى الجسم .
  • اعتلال الصحة والسلوك الهستيري دون وعى والميل إلى الكسل.
  • أعراض اضطرابات عضوية في الدماغ مثل الشلل التشنجي، وهدم قدرات العقل وضعف التفكير.. كذلك العصبية والهلوسة.
  • "التهابات باندنج" من أخطر مظاهر هذا المرض.. القيام بنفس العمل عدة مرات بسلسلة متوالية دون انتباه أو إدراك لذلك.
  • ضيق شرايين القلب.. شرايين القلب هى الأكثر تضررًا نتيجة تناول الكبتاجون، حيث تصاب الشرايين بالضيق الملحوظ، وهو ما ينتج عنه أمراض قلبية أكثر خطورة.
  • ضغط الدم.. من المضاعفات الخطيرة لتعاطى الكبتاجون، الإصابة بإرتفاع ضغط الدم، ينتج عنه الإصابة بجلطات القلب.
  • ضعف عضلة القلب.. الإفراط فى تناول الكبتاجون يسبب ضعف وتضخم عضلة القلب ، ويلاحظ في هذه الحالات سوء حالة القلب الصحية بشكل واضح .
  • اضطراب نظم القلب.. يُصاب مدمن الكبتاجون باضطراب نظم القلب، وتسارع ضربات القلب بشكل واضح ومزعج للمريض.
  • ارتجاع الصمامات.. تتسبب حبوب الكبتاجون فى الإصابة بارتجاع الصمام الميترالي و الأورطي.

 

الموت القلبي المفاجئ:

أثبتت بعض الإحصائيات أن نسبة 40 % من حالات الوفيات بسبب تعاطى الكبتاجون سببها الموت القلبي المفاجئ، أى توقف القلب فجأة وموت الإنسان، فهذه الحبوب المنشطة تؤثر على القلب بشكل كبير.
 
كل هذه التأثيرات الخطيرة قد يكون متعاطي الكبتاجون معرض بشكل كبير لها وهذا بخلاف المشاكل النفسية التي يتعرض لها فقد يصاب متعاطي الكبتاجون بأمراض مثل الفصام والذهان وهي امراض عقليه قد لا يستطيع الشفاء منها في المستقبل.

 

الأمفيتامينات:

  • مدة الظهور في البول: من خمسة إلى سبعة أيام.
  • مدة أعراض الانسحاب: من خمسة إلى سبعة أيام.    

 
من اكثر اعراض انسحاب الأمفيتامينات شيوعا:

  1. القلق.
  2. رعشة بالجسم وخاصة الأطراف.
  3. مشاكل النوم والتعرق.
  4. المزاج والاكتئاب والميل إلى الخمول البدنى والشعور بالتعب دون جهد الكوابيس المصاحبة لحركة العينين المستمرة أثناء النوم إلا أن أكثر أعراض انسحاب الأمفيتامينات هو الاكتئاب، والذي عادة ما يكون مصاحباً للجرعات العالية من الأمفيتامينات، حتى إنه قد يرتبط فى بعض الأحيان بسلوكيات إيذاء الذات والأفكار الانتحارية أو السلوك الانتحاري.

الأكثر خطورة علامات وأعراض قد تشمل أيضا الهلوسة، والهزات كامل الجسم، والمضبوطات، زيادة ضغط الدم ومعدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم، ايضا ترتبط حالة الهذيان مع الجرعات العالية من الأمفيتامينات، وتظهر مجموعة من الأعراض منها تشوش الوعي مع انخفاض القدرة على التركيز ووجود عدد من التغيرات المعرفية مثل اضطرابات الذاكرة واللغة أيضا تبرز عدة أعراض إيجابية مثل الهلاوس البصرية وفرط الحركة وفرط النشاط الجنسى بالإضافة الى عدم الاتساق فى الحديث و فقدان الترابط اللفظى واضطراب الوجدان والاستثارة أو الهياج الحركى وضلالات الإشارة والضلالات الاضطهادية هذا بالإضافة إلى أعراض القلق التي قد تحدث بفعل تعاطي بعض الأمفيتامينات خاصة الكوكايين، وقد تحدث اضطرابات أخرى كاضطرابات الوسواس القهري، واضطرابات المخاوف والفزع.

 

اعراض اخرى الأمفيتامين:

ويؤدي استنشاق الأمفيتامين إلى إثارة الأغشية المخاطية للأنف.
كما يؤدي استخدام الحقن الملوثة إلى نقل عدة أمراض خطيرة مثل الإيدز والتهاب الكبد الفيروسي من نوع  B ومن أضرارها كذلك أنها تؤدي إلى الوقوع في التدخين (أو الإكثار من التدخين إذا كان يدخن قبل الوقوع في تعاطي الكبتاجون) لأنها تزيد من مفعول الكبتاجون.
كذلك تؤدي إلى الوقوع في الحشيش لأن الحشيش يضاد مفعول الكبتاجون فيستخدمها بعض المتعاطين إذا أراد النوم.
كما تؤدي إلى الوقوع في المسكرات (لأنه يشاع بين المتعاطين أن الكحول تزيل أثر الكبتاجون من الجسم فلا يتم التعرف على المتعاطي من خلال التحليل.

 

الترامادول:

  • مدة الظهور في البول: من ثلاثة إلى خمسة أيام.
  • مدة أعراض الانسحاب: من خمسة إلى سبعة أيام.

اعراض الانسحاب للترامادول:

إن من أكبر المصائب التى تصيب الشباب ليس تناول الترامادول لمرة أو لعشرة ولكن عندما يتعود المخ على هذه الجرعة من المخدر والتى تتسبب فى أعراض خطيرة إذا لم تتوفر بشكل دائم نذكر منها:

  • الام شديدة فى جميع انحاء الجسم.
  • التعرض للوحدة والاكتئاب وعدم صفاء الذهن.
  • الصداع المزمن الذي ربما يحتاج للنوم لفترات طويلة.
  • ضعف الإدراك ووهن الذاكرة.
  • ضعف الجسم العام والرعشة أهم ما يميز متعاطى الترامادول.

إن أعراض الانسحاب هي أول مقدمات التعافي، فيجب أن يتم التعامل معها بحذر حتى يكون بداية الطريق للتعافي قد بدأ بصورة صحيحة تساعد على المضي قدماً فيه.