أهم اربع خطوات علاج الادمان و التعافي

  • الخطوة الأولى لعلاج الادمان:
  • الخطوة الثانية لعلاج الادمان:
  • الخطوة الثالثة لعلاج الادمان:
  • الخطوة الرابعة لعلاج الادمان:
  • فيديو خطوات علاج الادمان

أهم اربع خطوات علاج الادمان و التعافي

أهم اربع خطوات علاج الادمان و التعافي
  • 1

    الخطوة الأولى لعلاج الادمان: مرحلة التقييم الشامل والفحص الأولى :

     
    سوف نقوم بعمل فحص وتقييم كامل عالي المستوى للاحتياجات الطبية والنفسية والاجتماعية للمريض، وذلك يكون بتقييم حالة المريض الجسدية، ومدى شدة الإدمان وأعراض الإدمان، والأمراض المصاحبة له إن وجدت. و يشمل الآتى:


    تقييم الحالة الجسدية والنفسية والاجتماعية للمريض، باستخدام طرق عالمية وواضحة ومحددة للتقييم. 

    تقييم درجة الإدمان بالنسبة لفئات متنوعة من المخدرات، وتشمل استخدام أدوات التقييم الموحدة وتحديد العوائق التى تحول دون التعافى. 

    تحديد برنامج الرعاية المطلوب لتناسب احتياجات كل فرد، وعمل خطة علاجية لتنفيذ الأهداف المرغوبة. 

    وصف العلاج حسب البروتوكولات المحددة وكجزء من برنامج شامل للرعاية. 

     مراقبة وتقييم ومراجعة كفاءة وفاعلية التدخلات والبروتوكولات و تقييم احتياجات العلاج على المدى الأطول للمرضى ووضع خطة مناسبة لخروجه مع الأهداف مسبقًا. 

    عمل تحالف علاجى مع المريض، ومع الأسرة هدفه المضى قدمًا فى مراحل التعافى من الإدمان. 

    عمل فحوصات طبية كاملة لمعرفة آثار أضرار المخدرات على الجسم والحالة الجسدية بشكل كامل.

  • 2

    الخطوة الثانية لعلاج الادمان: طرد السموم:


    أيضا نقوم بتقديم أحدث الوسائل والعقاقير الطبية المتخصصة فى طرد السموم المترتبة على تعاطى المخدر فى الجسم وإزالة آثاره دون آلم. يشرف على هذه العملية أساتذه وأطباء متخصصين فى علاج الإدمان، وفى عملية إزالة آثار المخدر من الجسم، ويتوفر خدمة تمريضية ٢٤ ساعة، لمراقبة سير العملية العلاجية بشكل منتظم ويراعى سلامة وأمن المريض، كما يراعى أن تتم هذه العملية دون آلم، أو بأقل آثار ممكنة، لأننا نتفهم مدى خوف المريض من هذه العملية. ضبط العلاج الدوائى، وعمل تقييم وفحص طبى شامل للمريض للتعامل مع الآثار المترتبة عن تعاطى المخدرات، لضمان بنيان جسدى سليم مع إعادة التأهيل النفسى.

  • 3

    الخطوة الثالثة لعلاج الادمان: مرحلة التأهيل والعلاج النفسى السلوكى :


    سنقدم التدخل النفسي والاجتماعي لمريض الإدمان وتشمل:

     
    • التدخلات القائمة على برامج الدعم الذاتي، والعلاج الجمعى، مثل برنامج ١٢ خطوة: سنعمل مع مجموعة من المتخصصين والمعالجين لتقديم برنامج الخطوات الاثنى عشر العالمى للمساعدة الذاتية، وهو من أكبر البرامج من حيث نسب التوقف عن التعاطى والامتناع حول العالم حتى الآن. وأيضًا نقوم بمزج برامج الاثنا عشر خطوة مع برنامج الماتريكس العالمى داخل بنيان المجتمع العلاجى، وذلك بهدف تحقيق أكبر نسبة تعافى من الإدمان على مستوى الفرد، وعلى مستوى المجموعة، أيضًا نستخدم تقنيات حديثة فى تطبيق أنواع مختلفة من المجموعات العلاجية التى تستخدم فى العلاج الجمعى. 

     

    •  مجموعات الوقاية من الانتكاسة: لتقليل حالات الانتكاسة فى المستقبل. 
    •  مجموعات خفض الضرر والمخاطرة: تعليم المرضى كيفية خفض الأضرار المرتبطة، باستخدام المخدر والسلوكيات الخطيرة المرتبطة بذلك. 
    •  التدخلات القائمة على العلاج المعرفي السلوكي: cognitive- behavioral therapy سنعمل مع مجموعة من الأطباء والمتخصصين فى علم النفس المعرفي السلوكي على برامج متخصصة لإعادة التأهيل النفسى السلوكى للأفراد، لخلق بيئة ومجتمع علاجى تتميز بالتماسك الداخلي للفرد. 
    •  التدخلات القائمة على العلاج بالسيكودراما:Psychodrama حيث نعمل مع نخبة من الأطباء المتخصصين فى علم المعالجة النفسية من خلال التقنيات المسرحية، وهو من أنجح الوسائل لاستكشاف الحقائق النفسية، والتعرف على الذات وهى تقنية من أحدث وسائل العلاج النفسي وإعادة التأهيل. 
    • التدخلات القائمة على العلاج بالمثبطات الدوائية: وهى تقنية طبية حديثة تعمل بالعلاج الدوائى، وهى من الطرق المستخدمة للكثير من الحالات التى لا تستطيع التواجد لفترات طويلة داخل وحدات إعادة التأهيل. 
    • التدخلات القائمة على برنامج علاجى محدد يوميًا: ونهدف منها إلى الالتزام بفقرات علاجية مختلفة يوميًا، وأهداف محددة يومية وأسبوعية تتعلق بالتغير النفسى السلوكى للمدمن، لأننا نؤمن بأن مريض الإدمان يحتاج إلى تغير شامل فى النواحى النفسية والسلوكية والاجتماعية، لكي يستطيع تحقيق التعافي المطلوب.

     

  • 4

    الخطوة الرابعة لعلاج الادمان: مرحلة المتابعة الخارجية بعد التعافي:

    أيضًا يكون ذلك عن طريق برنامج ممنهج بأهداف محددة يسعى العميل أو الخريج من البرنامج إلى عمله، ونسعى نحن لمساعدته على تحقيقه. أيضًا نوفر له ملجأ وملاذًا آمنًا فى أى وقت ، لأن هدفنا هو أن يستمر فى عملية التعافى والامتناع. رؤيتنا الحقيقية أن يعود فردًا منتجًا وناجحًا فى حياته، وأن يمارس حياته بشكل طبيعى، ويندمج داخل الحياة من جديد. 
    إيمانًا برسالتنا نحوك.. أينما تجد الأمل.. تجد الحياة