تعرف على فوائد وأضرار الكحول - تأثير الكحول على الانسان

تعرف على فوائد وأضرار الكحول - تأثير الكحول على الانسان

الكحول هو مادة  يسميها البعض الغَوْل و جمعها:  كحولات، أغوال.

الكحول هو مصطلح يطلق في الكيمياء العضوية على شتى المركبات التي تقوم بوظيفة الهيدروكسيل  المرتبطة بسلسلة هيدروكربونية مفتوحة أو حلقية.
واما عن الخصائص التي تميز الكحول كيميائياً وفزيائياً فان يعتبر الكحول ضمن مجموعة المركبات القطبية  التي تمتاز بخاصية تكوين الرابطة الهيدروجينية بين جزيئاته،  و هذه المركبات القطبية  تحتوي على مجموعة الهيدروكسيل، ومن المعروف كيميائياً أن هذه المجموعة  يكون لها الكثير من المميزات التى تعمل عليها  وذلك مثل تزايد التماسك بين الأربطة، وتمتاز تلك المجموعة ايضاً بأنها ذات درجة غليان و كثافة مرتفعة،بالإضافة إلى قدرتها فى الإذابة  في الماء.

قد تم إثبات أن تلك المجموعة ايضا تقوم بتكوين روابط  مع الماء  تسمى روابط هيدروجينية، أما التعريف السائد  لمصطلح الكحول  فهو عبارة عن مادّة مسكره سامّة تستخدم في المشروبات الروحيّة التي تتمثل في البيرة والنّبيذ والخمور المُقطّرة والمسكرة مثل الويسكي وما شابهه من مسكرات، وتُتكون هذه الكحوليّات كيميائيّاً من مادة  تعرف باسم مادة الإيثانول، ويعتبر الكحول مادة  سامّة بسبب قدرتها على إذابة الدّهون، ويأتى سبب وضعها ضمن المواد السامة أنها تعمل على إذابة الدّهون الموجودة في أغشية خلايا الإنسان، وبالتالى يؤدى ذلك إلى تدمّير تركيب الخلايا ويعمل على قتلِها بشكل نهائى، وبهذه الطّريقة  والفاعلية الموجودة فى المواد الكحولية وجد العلماء، فى الوقت ذاته، عدد من الفوائد  للكحول، حيث تعمل الكحوليّات بصفة عامة على قتل الميكروبات،كما يكون لها استخدامات فعّالة في التّعقيم.

يُعتبر الإيثانول أقلّ سميّة من غيره من تلك الكحوليات ،ويعمدُ الكثيرُ من النّاس فى العصر الحديث  في العديدِ من دول العالم ،وخاصة دول الغرب إلى شربِ الكحول في المناسبات الاجتماعيّة، كسبيل من سبل الاحتفال بالسكر والعربدة،  إلا أنّ شرب الكحول يترتّب عليه الكثير من المخاطر والعواقب الصحيّة التى تؤثر على الفرد والمجتمع ككل.
وقد تم إثبات  أنّ غالبيّة الأمراض المُزمنة التى يسببها  شرب الكحول تنتج عن تناوله بكثرة ولفتراتٍ طويلة، كما أنّ تناول كميّات قليلة وعلى  فترات متباعدة يسبب مخاطرَ عديدةً أيضاً يمكن الغنى عنها، وكما أن  شرب الكحول ينتج عنه العديد من الأضرار فإن  هناك فوائد مادة  الكحول أيضا ونذكر هذه  الفوائد عبر السطور القليلة القادمة.

 

أهمية التعرف على فوائد الكحول:

على الأرجح أمام كل  تقرير يظهر لإثبات  منافع وفوائد الكحول، يظهر تقرير آخر يثبت العكس ويحذرك من مضارها والأمراض الوخيمة التى قد يسببها، لذا فإن شتى هذه المعلومات المتعارضة يجب التأكد من صحتها بسؤال الأخصائيين والباحثين الحقيقيون فى هذا المجال، فقد أصبحت هذه المعلومات مشوشةَ ومحبطة للأشخاص الذين يفكرون في الإقلاع عن تناول المشروبات الكحولية، حيث أن للكحول فوائد هامة قد تكون لها قيمة فعالة وتأثير إيجابي على الصحة العامة، وهذا ما يعطي لهذه الفوائد أهمية كبرى ويجعل منها سببا كافيا عند بعض الناس لتناول تلك الكحوليات والإقدام عليها.
وعلى الرغم من أن البعض أثبت أن فوائد الكحول الصحية أكثر من مضارها، إلا أن هذا الإثبات لا يزال يعارض الكثير من الحقائق الواقعية التي يتعرض لها الأفراد الذين يتناولون المشروبات الكحولية بكثرة حتى الثمل ، وفى هذه النقطة نرى أن  الجميع يتفق على أن شرب أكثر من المستوى المعتدل من المواد الكحولية  يمكن أن يلغي أي منافع وفوائد  للكحول والمشروبات الكحولية، و إليك بعض الفوائد التى ترتبط بشرب الكحوليات، حيث أثبتت الدراسات التي أجريت في هذا المجال أن الاستهلاك المتوسط للمشروبات الكحولية يؤدي  إلى بعض الفوائد الصحية. مثل:

  • خفض نسبة الإصابة بأمراض القلب، حيث أكد  الباحثون على أن تناول الكحول بشكل معتدل يحمي قلب الإنسان من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض القلبية مثل السكتات المفاجئة  وانسداد الشرايين وما إلى ذلك.
  • من فوائد الكحول انه يساهم فى انخفاض نسبة الوفيات جراء النوبة القلبية، وذلك لا يختلف كثيراً عن النقطة السابقة.
  • من فوائد الكحول ايضا انه يعمل على خفض نسبة الإصابة بحصى المرارة لدى الإنسان.
  • يمكن أن يساهم تناول كميات معتدلة من الكحول فى خفض احتمال الإصابة بمرض السكري المزمن.
  • كما يكون للكحول أيضا أثرا فعالا فى تدفئة الجسم لذلك نجد استخدامه بكثرة فى البلاد الأوربية والدول شديدة البرودة.

 

تأثير فوائد الكحول على الأنسان:

يسبب الكحول الشعور بالنشوة والدفء والحرارة عند تناول كميات منه و يكون ذلك بسبب ما يحدث من تأثير هذه الكحوليات على الدم حيث يؤدي شرب الكحول إلى إحداث  اتساعًا للأوعية الدموية “الشعيرات الدموية” بطرفيها الوريدي والشرياني ايضا عند الإنسان، فنجد سطح الجلد عند مدمني المواد الكحولية  قد امتلأ بالدم الدافئ القادم من جميع أجزاء الجسم  وأجهزته حاملًا معه الحرارة والدفء التي تؤدي إلى شعور شرب الكحول بالراحة؛ مما يُشعِر المتعاطي للخمر بالدفء الكاذب، فنجد المتعاطي قد احمرّ جلده، فضلاً عن أنه قد لا يشعر بالبرد المحيط به عقب شربه للكحول، وتعتبر هذه إحدى فوائد الكحول التي يسعى إليها البعض فى شتى بلاد العالم، ويستمر تدفق الدم الدافئ من جميع أجزاء جسم شرب الكحوليات إلى الجلد من خلال دورة الدم  المعتادة؛ وقد اشار الاطباء فى هذا الصدد أنه فى الوقت ذاته الذي تحدث فيه هذه العملية،يفقد جسم من يتناول الكحول الحرارة الداخلية والدفء المطلوب لإتمام بعض العمليات الفسيولوجية اللازمة لاستمرار حياة الكائن البشري، وهذا خطر جدا على جسم الإنسان.

 

مقارنة فوائد الكحول بأضراره:

على الإنسان العاقل قبل أن يشرع فى فعل أى شىء أن يقيس هذا الشىء على عدة معايير تحكمه وتحكم سلوكه بالسير فى هذا الكون بشكل عام، لذا فقد أعطانا الله تعالى العقل لنميز بين الأشياء ونعرف مضارها وفوائدها، لذلك عليك أيها القارىء الكريم أن تقوم بمقارنة فى عقلك بين فوائد الكحول و أضرار الكحول، لتعرف أي طريق تسلك، مع الوضع فى الاعتبار ذلك الوازع الديني الذي من الضروري أن يحكم تصرفاتنا وسلوكنا كبشر محكومين بأمر الله تعالى، فقد حرم الله تعالى تناول أو تعاطي أو شرب أي مادة مغيبة  للعقل أو تؤدي بالإنسان إلى السكر والثمل وتخدير تلك النعمة التي وضعها الله فى أدمغتنا يعتبر جريمة يحاسب عليها الله تعالى قبل أى أحد.
من أضرار الكحول المثبتة علمياً:
قد يؤدي استهلاك الكحول الزائد ولفترة طويلة إلى مشاكل صحية مزمنة تصيب الإنسان  مثل:

  • الإصابة بأى نوع من أنواع السرطان الخبيث مثل  السرطان المعويِ، سرطان الحلق، أو حتى سرطان الحنجرة، وسرطان المرىء، أو السرطان الخبيث الذي يصيب الكبد، بالإضافة إلى احتمالية إصابة السيدات المدمنات شرب المواد الكحولية بسرطان الثدي.
  • الإصابة بالتهاب البنكرياس المزمن يعتبر من أبرز أخطار الكحول، خصوصاً عند الأشخاص الذين لديهم مستويات مرتفعة من مادة  التريغليسيريد في خلايا دمهم.
  • يؤدي تناول المشروبات الكحولية بشكل مستمر إلى  رفع مستويات التريغليسيريد في الدم.
  • الإصابة بارتفاع فى ضغط الدم بشكل مفاجئ.
  • أما عن تأثير الكحوليات على المرأة الحامل، فمن الطبيعي أنه يسبب الإجهاض أو إحداث تشوهات فى بناء وتكوين الجنين. 
  • ذلك فضلاً عن أنه إذا تناول السائق الكحوليات أثناء القيادة ، يؤدي ذلك بالطبع على فقد قدرته على التركيز مما يؤدي إلى  التعرض لحوادث سير مميتة أثناء القيادة تحت تأثير المشروبات الكحولية.
  • زيادة خطر   الموت المفاجئ بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مرض معين فى الأوعية القلبية.
  • توقف القلب وحدوث السكتة القلبية.
  • الإصابة بأحد أنواع السكتة جميعها.
  • يشعر من يداوم على شرب الكحوليات بالاكتئاب المزمن ،وعدم الشعور بالراحة بسبب تعوده على تلك المواد التي تذهب العقل.

وبعد ذكر فوائد الكحول وأضراره، يجب أن نؤكد أن الكحول من المواد التي تؤدي إلى الإدمان.

الإدمان يعد من أخطر الأمراض التي تواجهنا في هذا العصر، وإدمان أى شيء هو خطر حتمي يدمر حياة الإنسان من كل ناحية، من الناحية الاجتماعية والنفسية والاقتصادية والجسمانية ايضا، ولذلك يحذر العلماء من تناول هذه المواد الكحولية بشكل دوري أو بكثر لأن إدمانها له العديد من الأضرار التي تستغرق وقتاً طويلا في سبيل علاجها والتغلب عليها.

 

اترك رد