اضطراب التوحد وعلاج مرض التوحد عند الكبار والأطفال

اضطراب التوحد وعلاج مرض التوحد عند الكبار والأطفال
مرض التوحد أو اضطراب الطيف الذاتوي، هو اضطراب دماغي يُصيب الإنسان منذ الوهلة الأولى للولادة، ويُرجح المتخصصون أنه يُصيب الأطفال قبل بلوغهم سن الثلاث سنوات، ويعد الصعوبة فى التواصل والتعامل مع الآخرين أبرز سماته، كذلك عدم استجابة الطفل للمؤثرات الخارجية، وتأخر الكلام، وتفضيل اللعب بمفرده، والعزوف عن مشاركة أقرانه من الأطفال أي نشاط، بسبب فشل فى تواصل أجزاء الدماغ مع بعضها البعض.

5 معلومات عن التوحد عند الأطفال

  1. اضطراب دماغي يُصيب المولود.
  2. تختلف العلامات والأعراض من طفل لآخر.
  3. يواجه الطفل 3 صعوبات تطورية أساسية، اللغة/العلاقات الاجتماعية المتبادلة/السلوك.
  4. إصابة الأطفال الذكور بالتوحد = 3/4 أضعاف من احتمال إصابة الإناث.
  5. التشخيص المُبكر يُساعد على العلاج.

ما دور الآباء تجاه مصاب اضطراب التوحد

معرفة أن الطفل مصاب بالتوحد شئ مؤلم للعديد من الأباء، مما يجعل البعض يلقي اللوم على نفسه وعلى بعضهم البعض، وذلك بسبب الجينات السيئة، أو إهمال الطفل لذلك نوضح لك بعض النصائح التي يجب على الآباء اتباعها تجاه ابنهم مريض التوحد

  • تأكد من اتساق النهج في المنزل والعلاج

 إذا كنت تعلم أن الطفل قادر على إطعام نفسه بذاته، لا تبادر بأن تساعده خارج المنزل أو داخله، فاظهر له الثبات وتوقع منه هذه الأفعال.

  • لا تستسلم لنوبات الغضب

يقع الكثير من الآباء في الاستسلام لنوبة غضب أطفالهم في بعض المواقف، وذلك التماساً أنهم يعانون من التوحد، ولكن هذا لا يساعده في العلاج، إذا يجب عليك أن تتعامل مع الموقف بذكاء.

  • المناقشة مع المحلل السلوكي

يجب عليك أن تقوم بإجراء مناقشة وحوار مع الأخصائي السلوكي للطفل، لمتابعة السلوكيات، حتى تعلم أن طفلك يتقم علاجياً أم لا.

  •  كن إيجابياً

تحلي بالصبر على قدر الإمكان، اضطراب التوحد ليس أمر سهلاً، ولكنه يتطلب الصبر والعمل، لذلك يجب التركيز على التقدم الذي يحرزه طفلك، حتى لو كان طفيف، وذلك بدلاً من التركيز في اختلافه عن الأطفال الآخرين

مقالة مميزة حول كل ما تحتاجه عن مرض التوحد autism ومعلومات هامة عنه

إحصائيات حول عدد المصابين باضطراب التوحد

أكدت العديد من الدراسات والاحصائيات التي اجرتها شبكة مراقبة التوحد وإعاقة النمو، يوجد حوالي ا من كل 54 طفل، مصاب باضطراب طيف التوحد، كما اكدت الدراسات أن الأولاد هم أكثر عرضة للاكتئاب بموجب 4 مرات.

ما هي أعراض التوحد

عادة ما تظهر اعراض التوحد بشكل واضح، خلال مرحلة الطفولة المبكرة، وهي بين 12-24 شهر، ومع ذلك قد تظهر الاعراض من قبل هذه المرحلة أو بعدها، وتشمل

ويتم تقسيم أعراض التوحد إلى نوعين

1-مشاكل التواصل والتفاعل الاجتماعي، وتظهر في السلوكيات التالية:-

  1. مواجهة صعوبة في مشاركة العواطف والاهتمامات.
  2. عدم التوازن في الحفاظ على الحديث ذهاباً وإياباً.
  3. الصعوبة في التواصل البصري أو قراءة لغة الجسد.
  4. عدم تطوير العلاقات والحفاظ عليها.

2-انماط السلوك أو الانشطة المتكررة

تشمل أنماط الحركات والسلوكيات المتكررة، الأتي :-

  1. التقييد بسلوك ونمط معين.
  2. الكلمات والحركات المتكررة.
  3. تقييد الأفراد في كل فئة وملاحظة شدة الأعراض.

وحتى يتم تشخيص اضطراب التوحد بشكل جيد، يجب أن تظهر جميع الأعراض الثلاثة الأولى في الفئة الأولى، وعرضين من الفئة الثانية.

مقالة هامة حول دواء ريسبردال | اليك الاستخدامات الاثار الجانبية وتعليمات هامة

أنواع التوحد

1. الانحلال الطفولي

  • يصيب الأطفال فى عمر العامين.
  •  يصبح الطفل عدوانيًا.
  • يفقد الطفل قدرته على ممارسة مهاراته.
  • يمتلك الطفل الغضب ويصير مريض توحد.

2. اضطراب النوم الشامل

  • يصيب الأطفال المتأخرين فى النمو.
  • يصيب أصحاب مشكلات التواصل الاجتماعي.
  • يفتقد المريض مهارات التعرف على الآخرين.
  • يفقد الطفل تبادل المشاعر والأحاسيس العاطفية.

3. التوحد الكلاسيكي (متلازمة كانير)

  1. يظهر فى عمر الشهرين.
  2. الأكثر شيوعًا.
  3. يفقد الطفل الرضيع القدرة على الانتباه تمامًا.
  4. تأخر النطق/العِند/عدم الاهتمام لعواطف المحيطين.

4.متلازمة اسرجر

  • الطفل يتسم بالذكاء الطبيعي.
  • الطفل يتعلم ويتحدث لغويًا بصورة سليمة.
  • يعاني من التواصل مع الآخرين.
  • يفتقد روح الفكاهة والمرح والترفيه.

5. متلازمة ريت

  • يصيب الإناث فقط.
  • يصاب به الطفلة فى سن 8 شهور.
  • أعراضه صغر حجم الرأس/عدم القدرة على التحكم بيديها/أخرى.
  • الحالة لها علاقة بالجينات/يمكن علاجها نسبيًا.

تشخيص التوحد

  1. فحوصات منتظمة للنمو.
  2. فحوصات شاملة لتطور جسم الطفل.
  3. تقييم دقيق للاضطراب الذاتوي.
  4. الوقوف على مهارات الطفل مع الأهل.
  5. التعرف على سلوكيات وقدرات الطفل عن قُرب.
  6. إخضاع الطفل للاختبارات الكلامية واللغوية.
  7. فحص بعض الجوانب النفسية.
  8. التشخيص النهائي يظهر عند سن 2 أو 3 سنوات (مرحلة عمرية تظهر خلالها تأخر اكتساب المهارات اللغوية/خلل فى العلاقات الاجتماعية/العُزلة والعزوف عن التواصل نهائيًا).

تعرف ايضا على أخطر أنواع اضطرابات الشخصية وطرق علاجها

التوحد البسيط (الخفيف)

  1. خلل فى الإدراك.
  2. لا يستجيب لمناداة اسمه/لا يسمع أحد/يلعب وحيدًا.
  3. رفض التلامس والمُعانقة.
  4. الأرق والإمساك.
  5. دائم الحركة العشوائية.
  6. حساس للغاية تجاه الصوت والضوء.
  7. بطء الاستجابة للتعلم.

أسباب التوحد

  1. وراثي: جينات الطفل قابلة للإصابة بمرض اضطراب التوحد.
  2. مرضي: ضعف المناعة/بكتيريا الأمعاء/الالتهابات/الفطريات.
  3. بيئي: التعرض للملوثات البيئية، مثل الرصاص/الزئبق السام.
  4. غذائي: الانيميا/سوء التغذية/نقص المعادن والفيتامينات.
  5. صحي: قلة الأحماض الدهنية /عدم مقدرة الجسم على التخلص من السموم.
  6. اجتماعي: الانعزال/إهمال الطفل فى التربية والتعليم والتعلم/اكتساب الطفل سلوكيات وعادات سيئة.
  7. أخرى: مشاكل مخاض الولادة/إصابة (اللوزة) جزء فى الدماغ/لقاحات التكعيم الثلاثي/لقاحات تحتوي على "الثيميروسال".
انتبه.. كل العوامل السابقة قد تكون مجتمعة أو منفصلة فى طفل، لكن لا يوجد عامل واحد فقط "معروف" وواضح، يؤكد سبب مرض التوحد.

التوحد عند الكبار

  1. الارتباك وصعوبة التواصل مع الآخرين.
  2. الابتعاد عن التجمعات والمناسبات.
  3. ضعف القدرة على التحكم فى لغة الجسد.
  4. فقدان قدرات تعبيرات الوجه والتواصل البصري أثناء التحدث مع الآخرين.
  5. فقدان الشغف وتداخل الحزن مع الفرح.
  6. ضعف الاستجابة للحواس الأساسية أو الإفراط فى استخدامها.
  7. تأنيب الضمير وتفسير الكلام حرفيًا وعدم إدراك معناه.
  8. قسوة القلب وتوهة المشاعر.
  9. رفض السفر/الأمور الجديدة/ارتداء ملابس أخرى/أنواع طعام مختلفة.
  10. عدم فهم مغزى الغريزة الجنسية أو ما يُعرف بـ"البرود الجنسي".
  11. القلق والتوتر والاكتئاب.
انتبه.. كلما تأخر سن الأبوة كلما زاد احتمال الإصابة بالتوحد، والأطفال المولودين لآباء تخطو سن الـ 40 عامًا، هم الأكثر عُرضة للإصابة بمرض التوحد = 6 أضعاف الأطفال المولدين لآباء دون سن الـ 30 عامًا.

مريض التوحد هل يتزوج؟

بالطبع لكن يحتاج الأمر إلى تدخل متخصص، حيث يعمل على تغيير الأنماط والسلوكيات والدوافع، إلى جانب مضادات الاكتئاب، والعلاج النفسي.

مريض التوحد هل يُشفى؟

بكل تأكيد، فإن لكل داء دواء، ولكن قد يطول علاج مرض التوحد لتعدد أسبابه، بينما إذا كان التشخيص مبكرًا، وكان اختيار الطبيب المتخصص فى محله، كلما أسهم ذلك فى تضمين طرق العلاج الدوائي والنفسي والسلوكي والتربوي فى تحقيق نسب شفاء مرتفعة.

علاج مرض التوحد 

  • لا يتوفر علاج واحد ونهائي لمرضى التوحد.
  • العلاج الدوائي.
  • العلاج السلوكي.
  • علاج أمراض النطق واللغة.
  • العلاج التربوي – التعليمي.
  • الطب البديل (العلاج بالأعشاب/الأنظمة الغذائية/علاجات إبداعية ومستحدثة).

توصيات مستشفى الأمل للتخلص من مرض التوحد مبكرًا

  • استعن بمتخصص فى الحال.
  • التشخيص المُبكر يُساعد على توفير العلاج الأمثل.
  • اسأل عن برامج التأهيل المعرفي السلوكي لمريض التوحد.
  • هناك برامج لتطوير مهارات الكلام/الحركة/الحواس.
  • دمج مرضى التوحد مع الأشخاص والمجتمعات والأنشطة يُبرز شخصيتهم ويطور مهاراتهم.
  • الإلحاح والاستمرارية فى قابلية مريض التوحد للتعلم يُسهم فى العلاج.
  • وضع مرضى التوحد أمام اختبارات حسية يساعدهم على تخطي عقبات المرض.
  • تعدد الخيارات أمام مرضى التوحد الذاتويين يضطرهم لتغيير سلوكياتهم والروتين.

3 معلومات هامة عن مريض التوحد

  • مريض التوحد "عبقري"/يتفوق فى الموسيقى والتاريخ والرياضيات/لديه ذاكرة قوية.
  • 75% من مرضى التوحد (البالغين) يعانون من اضطرابات النوم والقلق.
  • 10% من التوحديين يمتلكون قدرات ومواهب مميزة، ويتفوقون بها خاصة على أقرانهم.

والان لنأتى الى اهم الاسئلة التى تدور فى ذهنك 

هل مريض التوحد يعاني من إعاقة ذهنية

مرض التوحد هو تأخر في الوظائف الإدراكية وعدم استجابة الطفل للمؤثرات الخارجية، والذي يحدث منذ اللحظة الاولى من الولادة، ولكن لا يمكن القول أنه إعاقة ذهنية. 

ما هو أصغر سن يمكن التعرف فيه على علامات التوحد

يؤكد العديد من الاطباء أنه من الصعب تحديد اضطراب طيف التوحد قبل بلوغ الطفل 12 شهراً، ويمكن التعرف عليه بشكل واضح عند بلوغه عامين، والتي تظهر في أنماط سلوكه ومهاراته.

ما هي الأدوية المستخدمة في علاج التوحد

يلجأ الطبيب إلى العلاجات البديلة لإدارة التوحد، والتي تشمل:-

  • جرعات كبيرة من الفيتامين.

  • العلاج بالاستخلاب، أي يتضمن طرد المعادن من الجسم.

  • دواء الميلاتونين لعلاج مشاكل النوم.

  • العلاج بالأكسجين عالي الضغط.

مستشفي الامل للطب النفسي وعلاج الادمان   "أينما تجد الأمل.. تجد الحياة"

مواضيع قد تهمك

اترك رد