ما هى سمات الشخصية الانطوائية و3 طرق علاج الانطواء

ما هى سمات الشخصية الانطوائية و3 طرق علاج الانطواء

قد تظن أن أعراض الشخصية الانطوائية تتوقف على الرغبة في البقاء داخل المنزل في معزل عن باقي الناس ، ولكن مفهوم الشخصية الانطوائية وسماتها أشمل من مجرد الرغبة في البقاء وحيدا أو الشعور بالراحة في البعد عن الآخرين، لنتعرف سويا في هذا المقال على أصحاب الشخصية الانطوائية والسمات التي يتصفون بها وكيف يمكن تغيير سمات هذه الشخصية لسمات أكثر اجتماعية.

ما هي الشخصية الانطوائية 

الانطوائية هي أسلوب شخصية معروف يعتمد بصفة كبيرة على تفضيل العيش في العالم الداخلي للذات فضلا عن العالم الخارجي، فالشخض الانطوائي غالبا ما يفضل الإبحار في عالمه الخاص المكون من أفكاره ومشاعره وحوافزه الذاتية بدلا من استمداد حوافزه مما يحيط به في العالم الخارجي.

ما هي سمات الشخصية الانطوائية

الشخصية الانطوائية ليست الشخصية القلقة أو الخجولة، وفي نفس الوقت لا يستمتع الشخص الانطوائي بما يستمتع به الشخص الاجتماعي أو الانفتاحي، لذلك فإن أغلب سمات الشخصية الانطوائية تتمثل فيما يأتي :

  • يستمد الشخص الانطوائي طاقته من التفكير ومن البقاء بمفرده، على العكس من الشخص الانفتاحي الذي يشعر بالطاقة أثناء تواجده بين الناس.
  • تميل الشخصية الانطوائية إلى الهدوء والاتزان.
  • الشخص الانطوائي أكثر تحفظا من الشخصة الانفتاحية.
  • قد لا يبدو الشخص الانطوائي سعيدا بالتعرف على أشخاص جدد.
  • يشعر الشخص الانطوائي باستنفاذ الطاقة إذا تواجد في بعض المحافل الاجتماعية مصل الأفراح أو الحفلات، وقد يشعر بعدها بالرغبة الملحة بالتواجد بمفرده لبعض الوقت.
  • يمتلك الشخص الانطوائي مجموعة صغيرة من الأصدقاء.
  • يستطيع الشخص الانطوائي تحليل المواقف والمشكلات بدقة متناهية.
  • يستطيع الشخص الانطوائي أن يكون قائدا بارعا لأنه شديد التركيز ويستطيع التفكير في الواقع وتحليل المواقف ببراعة.
  • يرغب الشخص الانطوائي بالوظائف التي تبتعد عن التجمعات البشرية مثل الكتابة أو البرمجة أو غيرها من الوظائف التي لا تتطلب التفاعل مع الناس.

وكما بينا لك من قبل الشخص الانطوائي ليس خجولا، فالفرق بين الخجل والانطوائية يكمن في استمتاع الانطوائي بالبقاء بمفرده بينما الشخص الخجول لا يستمتع بالتواجد بمفرده مثل الانطوائي ويرغب في التفاعل مع من حوله ولكن يمنعه خجله من ذلك.

اليك ايضا : أسباب الإصابة بالأمراض النفسية

أسباب الانطواء الاجتماعي

توجد بعض النظريات الشائعة لأسباب ميل شخص للسمات الانطوائية وميل شخص آخر للسمات الانفتاحية أو الاجتماعية، وتعد فسيولوجيا الجسم والدماغ من أبرز هذه الأسباب، ودعنا نشرحها لك في النقاط التالية :

  • توجد مجموعة من الخلايا العصبية في جذع المخ والتي بدورها مسؤولة عن درجة الوعي والاستيقاظ لدى كل فرد منا.
  • نطلق على هذا التجمع من الخلايا العصبية نظام التنشيط الشبكي RAS وهو المسؤول عن دورة الاستيقاظ والنوم وعن استيعاب المعلومات وعن درجة الوعي والنشاط الذهني كما بينا لك.
  • يختلف نشاط هذا المركز العصبي من شخص لآخر، وبالتالي النشاط الأعلى يتبعه رغبة أقوى في التفكير وتحليل المواقف والهدوء والميل للسمات الانطوائية.
  • أما النشاط الأقل لهذا المركز العصبي يتبعه الميل الأكثر للسمات الانفتاحية أو الاجتماعية.

وبالطبع توجد بعض العوامل الاجتماعية والنفسية التي قد تؤثر على الشخص وتجعله تتسم ببعض سمات الشخصية الانطوائية بالإضافة إلى العامل البيولوجي التي شرحناه لك من قبل.

ونأتي للسؤال المهم...!!

هل أنت بالفعل انطوائي؟ 

الانطوائية ليست مرضا مزمنا أو حادا يستدعي منك أن تقلق بشأنه، وبعض الشخصيات التي تتسم بالصفات الانطوائية قيادية وذات كاريزما عالية، ولكن إليك أبرز الأعراض الظاهرة للشخصية الانطوائية حتى تقرر إن كنت انطوائيا أم لا.

  • هل تستمتع بالبقاء في البيت منفردا.
  • هل تشعر أن التواجد في الأفراح والحفلات وغيرها يستنزف طاقتك.
  • هل لديك دائرة ضيقة من الأصدقاء المقربين منك.
  • هل تشعر بالتوتر عند مقابلة أشخاص جدد.
  • هل يصفك الكثير من الناس أنك شخص هادئ ومتحفظ.
  • هل يجد الكثير من الناس صعوبة في التعرف عليك.
  • هل تشعر بـ التوتر عند التواجد في بيئات عمل نشطة لفترة طويلة.
  • هل تميل إلى تعلم الأشياء الجديدة من خلال المشاهدة فضلا عن التجربة والخطأ.
  • هل أنت دائم التفكير وتستطيع تحليل المعطيات المتوافرة لديك بدقة.
  • هل تشعر بالرغبة في البقاء منفردا لبعض الوقت بعد تواجدك في المحافل أو النوادي أو غيرها. 
  • هل تميل إلى الوظائف التي تنأى عن التعامل مع الناس كالبرمجة والرسم والكتابة.
  • هل تفكر كثيرا في تجاربك الذاتية وذكرياتك وتحللها بدقة.

إن كانت أغلب إجاباتك على الأسئلة السابقة بنعم فأنت تميل إلى الصفات الانطوائية أكثر من السمات الاجتماعية أو الانفتاحية، ودعنا نخبرك أن أغلب الناس لا يتميزون بصفات انطوائية بحتة ولا صفات انبساطية أو اجتماعية بحتة، وغالبا ما ستجد نفسك تجمع بين صفات الشخصيتين.

يمكنك ان تتعرف ايضا علي: مرض العزلة والانطواء

كيف تتخلص من الانطوائية 

في الواقع الانطوائية هي صفات شخصية وسمات واضحة قد يصعب عليك التخلص منها، والحقيقة أن محاولاتك لتغييرها قد يستنزف طاقتك ويغير صفاتك الذاتية كليا، ولكن إن أصررت على هذا فإليك بعض الوسائل التي قد تساعدك على تغيير السمات الانطوائية 

1. حاول التفكير بصوت عالي

الشخص الانطوائي يميل إلى التفكير الداخلي و قلما يتحدث عن أفكاره، بينما الشخص الاجتماعي غالبا ما يتحدث مع الآخرين عن الأفكار التي تدور في ذهنه، لهذا يمكنك أن تحاول التفكير بصوت مرتفع قليلا، وأن تشرك من حولك فيما يشغلك.

2. حاول توسيع دائرتك الاجتماعية قليلا

غالبا ما يشعر الشخص الانطوائي بالسعادة مع عدد أقل من الناس، والتواجد في التجمعات البشرية الواسعة غالبا ما يستنفذ طاقته، لهذا حاول شيئا فشيئا توسيع دوائرك الاجتماعية.

3. استخدم هاتفك أكثر

غالبا ما يتلقى الأشخاص الانطوائيون الكثير من الرسائل والمكالمات، ولكنهم  لا يردون على نفس المعدل من الرسائل، لهذا حاول استخدام هاتفك في التواصل مع الآخرين أكثر.

-الآن بعد وصولك إلى هذا الحد من المقال، هل ما زلت إلى الآن ترغب في التوقف عن السمات الانطوائية وتغييرها لبعض السمات الاجتماعية؟؟، دعنا نخبرك أن السمات الانطوائية هي سمات شخصية شخصية رائعة لا تستدعي منك كل هذا الجهد لتغييرها.

ما هي المهارات التي يمتلكها الانطوائيون؟

ألم نخبرك من قبل أن السمات الانطوائية هي سمات شخصية رائعة، وربما يدل على ذلك أن الانطوائيين ينفردون ببعض المهارات الشخصية التي يعد من أبرزها ما يلي 

  1. التحليل الجيد للمواقف.
  2. الاستماع الجيد للأشخاص حوله.
  3. الملاحظة الدقيقة لما يحدث.
  4. التعرف الجيد على الذات وعيوبها ومميزاتها.
  5. وجود الدوافع والحوافز الداخلية وعدم الاعتماد على الحافز الخارجي.

مقالة مميزة تهمك عن : أخطر أنواع اضطرابات الشخصية وطرق علاجها

اليك اهم الاسئلة الشائعة حول الشخصية الانطوائية

ربما تساءلت كثيرا  هل أنا شخصية انطوائية أم شخصية اجتماعية، وربما دارت في ذهنك العديد من الأسئلة حول سمات الشخصية الانطوائية وكيفية تغييرها لشخصية أكثر اجتماعية، لهذا دعنا نستعرض معا أبرز الأسئلة الشائعة حول سمات هذه الشخصية

هل السبب في السمات الانطوائية هو الشعور بالقلق؟

الشخص الانطوائي هو الشخص الذي يتسم بالرغبة في العيش في العالم الداخلي للذات فضلا عن العالم الخارجي، وليس السبب في هذا هو الشعور بالخجل أو القلق أو غير ذلك.

ما الفرق بين الشخصية الانطوائية والشخصية الخجولة؟

الشخص الخجول يفضل التواجد مع الآخرين ولكن يمنعه خجله من هذا، أما الشخص الانطوائي فهو يفضل البقاء بمفرده وقد لا يشعر بأي رغبة في التواجد في تجمعات أو محافل اجتماعية.

هل الشخص الانطوائي يحتاج إلى العلاج؟

من الشائع للغاية أن الشخص الانطوائي هو شخص معقد يحتاج إلى التدخل العلاجي السلوكي، ولكن الكثير من الشخصيات الانطوائية هي شخصيات ناجحة وقيادية وبالتالي لا يحتاجون إلى تدخل علاجي لتغيير سماتهم.


مقالات قد تهمك

6 أعراض تكشف إصابتك باضطراب الشخصية الانعزالية

اضطراب الشخصية الحدية.. الأسباب والأعراض والعلاج

انواع اضطراب الشخصية - طرق علاج اضطراب الشخصية

اضطراب الشخصية الفصامية الأعراض والأسباب والعلاج

أينما تجد الأمل ... تجد الحياة

شاركنا رأيك: نسعد بالرد على إستفساراتكم فى أى وقت

اترك رد