علاج الاكتئاب بدون دواء...معلومات ستبهرك وربما تلجأ إلى استخدامها


علاج الاكتئاب بدون دواء...معلومات ستبهرك وربما تلجأ إلى استخدامها
 

 


علاج الاكتئاب بدون دواء يعتبر من الأساليب العلاجية التي يتم اتباعها حاليا على مستوى دول العالم.

وعلى أيدي أشهر الأطباء النفسيين، وذلك نظرا لما يعانى منه المريض باستخدام مضادات الاكتئاب.

والتي احتلت شهرة كبيرة في الآونة الأخيرة.

ولكى يمكنك من علاج الاكتئاب بدون أدوية، هناك مجموعة من التصرفات والأفعال والتي لو اتباعها كل شخص سوف يقي نفسه من الاكتئاب.

فيجب على الشخص أن يبحث أولا عن الأسباب التي جعلته يصل إلى هذه الحد من المشكلة، وأسباب تفاقمها.

فربما بعض من المشكلات المادية أو الزوجية أو حتى المرتبطة بالعمل، تدفع الشخص إلى الدخول في دوامة الأمراض.

كما أن تناولك لبعض الأطعمة الصحية يساعدك على التخلص من هذا الشعور، فقد ثبت أن تناول بعض الخضروات والأسماك كلحم التونة،والسلمون، وذلك لاحتوائه على الأوميجا 3 الدهنية.

كما أن السبانخ، والأفوكادو تحتوى على نسبة كبيرة من حمض الفوليك والذي يساهم بشكل كبير في تحسن الحالة المزاجية.

وقد أشارت العديد من الأبحاث والدراسات أن حصول الشخص على قدر كاف من النوم.

من الممكن أن يساهم بقدر كبير في الوقاية من الاكتئاب.

وسوف نورد بعض من الطرق التي تستخدم في علاج الاكتئاب بدون دواء:


 

اولا:علاج الاكتئاب بدون دواء باستخدام الكلام:

 

هناك العديد من الأطباء النفسيين الذين يستطيعون تخفيف حدة أعراض الاكتئاب باستخدام مهاراتهم المختلفة في العلاج بالكلام.

فقد وجد العلماء أنه يمكن علاج الأفراد المكتئبين من خلال الكلام بعد ست جلسات فقط من العلاج النفسي.

وفى تجربة قامت بها" الكلية الملكية للأطباء النفسيين"، لتوضيح علاج الاكتئاب بدون دواء باستخدام الكلام.

حيث قاموا بإحضار 20 مريضا بالاكتئاب،وتم خضوع 10 أفراد منهم للعلاج باستخدام مضادات الاكتئاب، وتم علاج علاج العشرة أشخاص الآخرون باستخدام جلسات نفسية ، تبلغ مدة كل جلسة حوالى ساعة من العلاج النفسي.

ثم تم تعريض كلا من الفريقين للكشف باستخدام الأشعة التليفزيونية، حيث وجدوا أن الأشخاص الذين خضعوا للعلاج باستخدام مضادات الاكتئاب، قد ازداد معدل تدفق الدم إلى مناطق محددة من المخ.

أما الأشخاص الذين تعرضوا إلى جلسات نفسية وكانوا يتكلمون عن مشاكلهم، فقد ظهرت لهم أيضا تدفقات في مناطق محددة من المخ.

لقد أصبح التأثير الناتج عن تناول العقاقير مشابها تماما التأثير الناتج عن الكلام في الجلسات النفسية.

أي أن العلاج بالكلمات علاج فعال ومؤثر،وهو ما يطلق عليه العلاج النفسى التفاعلي.

وينبغي أن نوضح أن المناقشات السريعة غير مجدية في الجلسات النفسية، ولكن ينبغي أن يكون الحديث مكثف حتى يستطيع المريض أن يخرج الأمور المدفونة في أعماقه من مشكلات.

ولكن في حالة عدم الذهاب إلى الدكتور النفسي، ينبغي علينا  أن نختار شخصا على درجة عالية من الفهم والإدراك.

حيث أن قدرتنا على الكلام والحديث عن أفكارنا وسط صخب الحياة، يسهم بقدر كبير في تخفيف ألآمنا.

ثانيا:علاج الاكتئاب بدون دواء باستخدام الموسيقى:

 

للموسيقى قدرة هائلة في التوغل والوصول إلى أعماق النفس البشرية.

لذلك لا تتعجب إذا رأيت أن هناك بعض الأشخاص يذرفون دموعا عندما يستمعون إلى مقطوعة موسيقية.

ف للموسيقى قدرة هائلة على إظهار الحالات المزاجية المختلفة، وحالات الكآبة التي تنتابنا.

ويرجع السبب في ذلك إلى أن الموسيقى ترتبط ارتباطا وثيقا بتجربة ما شخصية، أو حدث شخصي.

ولذلك فنجد أن المستمع يربط ما بين المقطوعة الموسيقية التي يسمعها وبين التصور أو المشاعر الذاتية.

ولذلك نجد أننا دائما عندما نريد أن نمر بنفس اللحظة والمشاعر فإننا نلجأ إلي الاستماع إلى أغنية أو مقطوعة موسيقية معينة.

وسوف نحاول أن نوضح في هذا المقال كيفية العلاج باستخدام الموسيقى والتي يطبقها بعض الأطباء النفسيين على الأشخاص المصابين بالاكتئاب:

حيث يطلب الطبيب من الشخص أن يقوم بإنتاج مجموعة مقاطع موسيقية أو أغاني مرتبطة بحياته.

ويتم تقسيم هذه المجموعة إلي 3 أنواع:

 

النوع الأول: وهو عبارة عن مجموعة مقاطع موسيقية او غنيات تشعرك بالحزن، أو بمعنى أصح تؤثر على حالات الاكتئاب الموجودة لديهم.

وغالبا ما تكون هذه الأغاني هي الأغاني أو الموسيقى ذات الإيقاع البطيء، أو فيما يطلق عليها الموسيقى السوداوية.

ويجب أن تكون هذه الأغاني ذات انطباع يعود بالشخص إلي الماضي.

النوع الثاني: وهو عبارة عن مجموعة أغاني ومقطوعات موسيقية تشعر الشخص بتقلب في المزاج، أو مناسبة للتحول.

وغالبا ما تكون هذه الموسيقى ليست سعيدة أو حزينة، وإنما مناسبة للحالة التي يعيشها الشخص.

ولكن لا تنسى أن تكون مثل هذه الأغاني لابد أن تكون تعني شيئا ما بالنسبة إلي هذا الشخص.

النوع الثالث: وهو عبارة عن مجموعة أغاني ومقطوعات موسيقية تعود بالشخص إلي لحظات السعادة.

وغالبا ما تكون هذه المقطوعات الموسيقية ذات إيقاع زمني سريع، وموسيقاها مفعمة بالمشاعر والحيوية.

وتبعث بمزيد من البهجة والفرح على الشخص الذي يسمعها.

وبعد أن يقوم الشخص بتجميع تلك الأغاني والمقطوعات الموسيقية على اسطوانة خاصة به.

يطلب منه أن يتم سماع هذه الأغاني بنفس الترتيب السابق.

ويتم تكرار هذه العملية عدة مرات أسبوعيا، لمدة أسابيع قليلة.

وبمرور الوقت سوف يكتشف الشخص أن هناك تحسنا واضحا على حالته، واستطاع أن يتخلص من حالة الاكتئاب المسيطرة على حالته.

وسوف يشعر بمجموعة من المشاعر الفياضة لأطول فترة ممكنة.

وربما عزيزي القارئ سوف تكتشف أن مثل هذه الطريقة تأخذ وقتا طويلا ، ربما يصل إلي يوم كامل حتى يستطيع الشخص ان يقوم بتجميع هذه الأغاني.

ولكن ما المشكلة إذا كانت هذه الأغاني أو الموسيقى سوف تساهم في تحسين حالته من الاكتئاب.

ثالثا:علاج الاكتئاب بدون دواء باستخدام الحيوانات الأليفة:

 

قبل الدخول في تفاصيل نوعية هذا النوع من العلاج ،ينبغي أن نوضح أنه في بريطانيا يوجد أكثر من 7 ملايين كلب أليف يشاركون أصحاب منازلهم.

وما يزيد عن 8 ملايين قطة أليفة تبعث بجو من الطمأنينة والراحة على أصحابها.

فقد أظهرت الدراسات البحثية أن اقتناء حيوان أليف يحدث تغيرا كبيرا عند مرضى الاكتئاب ويرجع السبب فى ذلك إلى:

1- اقتناء حيوان أليف يقلل من الضغط والتوتر.

2-اقتناء حيوان أليف يزيد من الإحساس العام بالصحة والعافية لدى صاحب هذا الحيوان.

3- يحسن من الحالة المزاجية لدى المريض بشكل واضح.

4- وجد أن الأشخاص المصابين بالأزمات القلبية، أن معدل الإصابة بتكرار الأزمة خلال العام الأول يقل بمعدل خمس مرات في حالة اقتناء هؤلاء الأشخاص للحيوانات الأليفة.

5- الحيوانات الأليفة لها مشاعر ولها احتياجات، وبالتالي سوف تشعر أن هناك كائنا حيا يشاركك احتياجاتك وحياتك اليومية.

 

رابعا:علاج الاكتئاب بدون دواء باستخدام التدليك:

 

لقد اتضح أن التدليك أحد أهم العوامل التي تساهم بشكل كبير في تقليل معدل ضغط الدم، ويخفف من آلام الرأس( الصداع).

ففي إحدى الدراسات التي أجرتها" كلية ميامى الطبية" ،وجدوا أن المرضى الذين تم إصابتهم بالاكتئاب قد  انخفضت هرمونات الضغط لديهم، أثناء تلقيهم لجلسات التدليك.

وقد أعلنوا بشكل واضح وصريح أنهم تمكنوا من النوم بشكل أفضل.

ولعل مراكز التدليك تكون مكلفة إلى حد ما، ولكن هناك العديد من الأساليب التي من الممكن أن تتبعها في بيتك.

وان تقوم بها بنفسك دون أن تكلفك أي أموال، فهناك الطريقة الأكثر شيوعا وهى "التدليك الهندي للرأس" والذي يعتمد عليك وعلى تدليك جسمك باستخدام يديك.

وقد وجد أن هذه الطريقة بالفعل لها القوة في إزالة الآلام، ويشفى الضغط والتوتر، ويرجع الفضل في هذه الطريقة إلي " ناريندرا ميهتا" وهو هندي الجنسية ولد كفيفا.

ويمكن أن نقدم بعض الخطوات والنصائح لكى يستخدمها مرضى الاكتئاب لتخفيف حدة التوتر والقلق لديهم.

ومن الممكن أيضا أن يستخدمها بعض الأشخاص في حالة إذا كانوا يتعرضون لضغوط شديدة وقوية، باتباع هذا التدريب.

خطوات التدليك الهندي للراس:


 

1- ارتدي ملابس فضفاضة، واضعا كل من قدميك على الأرض، لكى تشعر كيف يمكن ببعض التدريبات البسيطة أن تزيل عنك القلق والتوتر.

2- قم بتدليك فروة الرأس بالكامل،  باستخدام كلا من إبهام اليدين، وباقي أصابعك، مستخلصا من أي شعور بالتوتر من خلال الحك والتدليك.

3- قم بتدليك صدرك( المنطقة التي توجد بين عينيك وأذنيك) وذلك باستخدام حركات دائرية مستخدما اسفل كفيك.

4- انظر إلي الأسفل، ثم قم بتدليك مؤخرة رأسك بداية من أعلى الرقبة، و متجها لأسفل.

وذلك باستخدام يد واحدة في البداية، ثم باستخدام اليد الأخرى، ويمكنك أن تكرر هذا الإجراء عدة مرات.

وفى هذه المقالة نكون قد استعرضنا كيف يمكننا علاج الاكتئاب بدون دواء، وذلك باستخدام 4 أساليب وهى العلاج بالكلام، والعلاج بالموسيقى.

والعلاج بالحيوانات الأليفة، والعلاج باستخدام التدليك.

ولكننا نود أن نشير أن مثل هذه الأساليب ينبغي أن تتم تحت إشراف الطبيب المختص والمعالج، منعا لتفاقم الأمور.