علامات مدمن المخدرات الجسدية و النفسية

علامات مدمن المخدرات الجسدية و النفسية

 

كيف تتعرف على المدمن للمخدرات؟؟؟!... إن  إدمان المخدرات يبدأ فى الظهور عندما يلجأ الشخص المدمن عند تعرضه لمواقف قاسية وصعبه سواء مواقف اجتماعية أو تعثر مالي شديد، أو عند إحساسه بالفشل أو تعرضه لحالات حزن واكتئاب شديد نتيجة فقد شخص عزيز بالموت أو السفر الطويل  تدفعه كل هذه المواقف الى محاولة تجربة بعض انواع العقاقير الطبية  ويصبح مع الوقت يتعاطي مثل هذه العقاقير بشكل متكرر مما يؤدي بهم فى النهاية إلى الإصابة بالإدمان وتعد أنواع المخدرات المختلفة ذات خطورة كبيرة على المدمنين  ولكن تختلف فيما بينها من حيث الخطورة ومدى تأثر الشخص بها فأنواع مثل الترامادول عقار الهيروين والكوكايين تعد ذات خطورة أكبر على المدمن  وكذلك أكثر سرعة فى التأثير من باقى انواع العقارات  المخدرة الأخرى.
اذا كيف تتعرف على المدمن ؟

هناك علامات كثيرة يمكن من خلالها التعرف عليه:

  1. عند بداية تعاطى أى  مدمن للمخدرات يلاحظ وجود أعراض وعلامات مميزة تثبت تعاطى هذا الشخص للمخدرات وهذه الأعراض منها أعراض سلوكية وأعراض أخرى مادية.
  2. يلاحظ على مدمنى المخدرات تعاظم السلوك الإجرامي والميل للعدوانية الشديدة حتى أنه فى سبيل الحصول على جرعة من العقار المخدر يقبل العمل بأي نشاط إجرامى تكون فبه نهايته سواء بالموت او السجن جراء عمله فى هذه النشاطات الإجرامية.
  3. يعد هذا العرض من أهم أعراض تناول المخدرات ألا وهو إنفاق الكثير من الأموال وزيادة طلبها على غير عادة هذا الشخص وعلى خلاف اسلوبه فى الإنفاق من قبل يلاحظ أيضا عند اختفاء أموال ومتعلقات من المنزل بصورة متكررة قد يشير إلى وجود شخص مدمن في هذا المنزل.
  4. ظهور اصدقاء جدد، و يلاحظ تكوين صداقات جديدة عند الأشخاص المدمنين خصوصا اذا كان المدمن في مرحلة المراهقة لذلك يجب على أولياء الأمور التفطن لذلك وهذا يعد من علامات إدمان العقاقير المخدرة
  5. وجود تغيير في المظهر الخارجي لمعظم من يتعاطى المخدرات ، حيث يمكنك ملاحظة وجود تغيير كبير في شكلهم ومظهرهم الخارجي قبل وبعد التعاطي خصوصا في أنواع معينة من العقاقير مثل  الماريجوانا و الحشيش   والتي تؤدي إلى خسارة الوزن والنحافه الشديده أما العقارات الأخرى مثل  الكوكايين و الهيروين فتسبب حالة من الضعف العام .
  6. إدمان المخدرات يعتبر من الأمور التي يحرص المتعاطي على بقائها طي الكتمان سيحاول الشخص المدمن تناول الجرعة بعيدا عن أعين الناس خصوصا أفراد الأسرة والمقربين أو زملائه في العمل.

 

كيف تتعرف على المدمن بالأعراض النفسية:

  • الاكتئاب ، حيث يلاحظ معاناة الشخص المتعاطي للمخدرات من مرض الاكتئاب، و أحيانا ما تكون حدة الاكتئاب شديدة وذلك نتيجة للمشاعر السلبية التى تنتاب الشخص المتعاطي للمخدرات وذلك كأثر من آثار تناول هذا العقار والتى أحيانا تدفع المدمن إلى الشروع في الانتحار.
  • تقلب نفسية المدمن المزاجية ،الشخص الذي يتعاطى المخدرات دائما ما يعاني من التقلبات النفسية المفاجئة التى تظهر فى شعور المدمن بالعصبية والتوتر والحدة في التعامل الزائدة عن الحد تظهر بشكل كبير عند رغبة الشخص المدمن فى تعاطي جرعة من المخدر الذي اعتاد على تناولها.
  • شعور الشخص المتعاطي للمخدرات بالعزلة الشديدة نتيجة شعوره الخاطئ بعدم رغبة الآخرين فى التعامل معه فيلجأ للانسحاب من محيطه الأسري والمهني ويصاب بالقلق الشديد أو الرهاب الاجتماعي وهو الخوف الشديد من مواجهة الناس ومحاولة إبداء رأي فيصبح بالتالي شخص غير مفيد لنفسه أو لمجتمعه.
  • التوتر و القلق، في الغالب يتسبب إدمان المخدرات المختلفة في شعور الشخص المتعاطي بالقلق والعصبية والتوتر نتيجة  تناوله هذه العقارات المخدرة .
  • الأرق الشديد، حيث يعد من أهم العلامات التي تظهر على الأشخاص المدمنين حيث يلاحظ صعوبة كبيرة في الخلود إلى النوم.

 

كيف تتعرف على المدمن  على  الصعيدين السلوكى والجسدي:

  • من العلامات والأعراض الشائعة لكي تفهم  كيف تتعرف على المدمن للمخدرات على الصعيدين السلوكي و الجسدي أيضا ما يلي وجود إهمال في النظافة الشخصية، وتجده يفقد  الاستمتاع بالرياضة المفضلة لدى الشخص، مع وجود احمرار كبير في عيون المدمنين وجود تغير مفاجئ في سلوك الشخص المدمن من هذه التغيرات ظهور  العصبية والاختلاف حيث يلاحظ أن هذا الشخص يكون سعيدا فجأة وتعيس بعدها بفترة قصيرة،مع  ملاحظة سيلان الأنف ولجوء الشخص المدمن للمخدرات إلى الاستنشاق بطريقة غير طبيعية.
  • هناك أنواع كثيرة من المخدرات تأثيرها كبير جدا حيث أن إدمان المخدرات من الأمراض الاجتماعية الخطيرة للغاية حيث أن وجود  شخص مدمن في المنزل أمرا غير مرغوب فيه، و يجب مد يد العون لهذا الشخص و محاولة إخراجه من حالة الإدمان، ولعل  اول الاشياء التي يجب النظر إليها هي عيون الشخص المدمن حيث أن عيون المدمن تكون مليئه بالدموع  وتميل نوعا ما إلى الاحمرار مع ملاحظة انطفاء لمعة العين الطبيعية.
  • من المعروف أن معظم المواد المخدرة يتم أخذها عن طريق الجهاز التنفسي مما يكون سببا في وجود التهابات مزمنة  حتى أن الشخص المدمن يظهر غالبا وكأنه مصاب بالزكام باستمرار واحيانا ينزل دم من أنفه لذلك  يجب ملاحظة فراش المدمن أو المناديل الورقية  التي يستعملها، فسوف تظهر عليه آثار نزيف ليكون دليلا دامغا على إدمانه للمخدرات مما يوجب على الأسرة أخذه إلى طبيب متخصص يباشر معه رحلة العلاج الطويلة  حتى يكتب له الشفاء باذن الله تعالى.

 

طرق علاج مدمن المخدرات:

تنقسم رحلة العلاج للشخص المدمن إلى  قسمين: 

 اولا:

العلاج الذاتي والذي يتمثل فى أن تكون لدى الشخص المدمن الرغبة والدافعية  في التوقف والإقلاع عن المخدرات ويكون ذلك بالتوقف تماما عن تعاطي المخدرات ويجب فى هذه المرحلة أن يظهر دور الأسرة والأصدقاء وزملاء العمل حيث يكون الشخص المدمن فى أحوج ما يكون إلى مساندة الأهل و عطفهم وحنانهم ولكن كل هذا لا يجدي بمفرده حيث لا بد وأن يسير كل ما سبق مع المتابعة مع أطباء متخصصون يوصون بأدوية طبية معينة يتعين على الشخص المدمن  للمخدرات تناولها لكي تخفف من الأعراض السلبية التى تنتج عن التوقف عن تناول المخدر مثل القلق والتوتر و الانسحاب والعزلة وغيرها من الأعراض الشائع حدوثها كما أن هؤلاء الأطباء يكون لديهم دراية بالمراحل التي تستغرقها رحلة العلاج وبالتالي يسهلون على الأسرة ومحيط المدمن بصفة  عامة تجاوز هذه المرحلة والشفاء من الإدمان بإذن الله تعالى.

اتصل بنا


ثانيا: 

من طرق العلاج أيضا رجوع الشخص المريض إلى ربه سبحانه وتعالى وذلك عن طريق الالتزام بالصلاة وقراءة القرآن وإطالة السجود حيث انه يقوم بسحب الطاقة السلبية من الجسم واستبدالها بطاقة إيجابية وكذلك يجب على الشخص المدمن الابتعاد عن أصدقاء السوء الذين  كانوا سببا فى إدمانه المخدرات واستبدالهم بصحبة صالحة حيث ان الانسان دائما على دين خليله فالصديق الصالح الذى يدلك على الخير افصل من الأخ فى كثير من الأحيان.


ثالثا:

العلاج الدوائي في مصحة علاج الادمان: وهنا يجب ان يتواجد المدمن في مصحة علاجية حتى يستطيع الأطباء والمتخصصون هناك الاعتناء به وتقديم الدواء اللازم له مع ضرورة تقديم المساعدة له النفسية والدوائية العلاجية.

 

اترك رد