تعرف على 10 من أعراض ادمان الكبتاجون و 7 من أضراره

تعرف على 10 من أعراض ادمان الكبتاجون و 7 من أضراره

الكبتاجون هو أحد المواد المخدرة  التي بدأت تنتشر بنسبة كبيرة بين أوساط الشباب، ولعلك عزيزي القارئ لا تعرف ما هو الكبتاجون، أو ربما تعرف بعض المعلومات البسيطة عنه. لذلك أنصحك أن تحاول أن تكمل قراءة هذا المقال حتى النهاية، حيث أنه أحد أشهر أنواع المخدرات التي انتشرت في الآونة الأخيرة والتى يجب ان نعلم الكثير عنه محاربتها والحد من انتشارها. 
 
كما أن أغلب الفئات التي يتم استدراجها لمثل هذا العقار هما شبابا مراهقا، لم يتخطى عمرهم العشرين.
 الكبتاجون  هو أحد المخدرات التي تم تصنيعها مؤخرا، وتستهدف تدمير الأجيال التي  يتم تنشئتهم وتربيتهم على القيم والمثل العليا. ولا شك أن الأمة العربية، هي أحد تلك الأمم التي يتم استهدافها بين الحين والأخر بمثل هذا النوع الجديد من المخدرات، ودائما ما تكون الشعوب العربية هي أرضا خصبة لتدافع وانتشار تلك المواد المخدرة على أراضيها.
 
ونظرا لان هذا  النوع جديد من المخدرات، فسوف نقدم لكم بعضا من أعراض إدمان الكبتاجون، والتي ربما تكون من الأعراض التي لا يمكن  ملاحظتها بسهولة. وذلك حفاظا على صحة ابنائكم، ومنع الأمور من التفاقم بشكل مبالغ فيه، أو أملا في الوصول الى علاج الكبتاجون، وإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

 

ما هو الكبتاجون:

الكبتاجون هو أحد العقاقير التي تسبب مزيدا من النشاط والحركة، فضلا عن عدم شعور الشخص بأي تعب واستمراره في العمل لفترات طويلة. ويمتد الأمر إلى عدم شعورك أيضا بالجوع، والرغبة في القيام بمزيد من الأعمال التي تتطلب منك مجهود قاس. و تسبب هذه المادة  مزيدا من الأرق.
 والاسم العلمي له هو مثيل للأمفيتامين، وهى مواد منشطة، وبدأ ظهور مثل هذه الحبوب لأول مرة في دول شرق أوربا مثل بولندا، وبلغاريا.
 
وللعلم فان الامفاتيتيات الاستخدام الطبيعي لها يستخدم في تخفيف الوزن، حيث أنه يكتشف أنه يسهم بشكل كبير في تقليل الشهية وعدم الإقبال على الطعام.وبالتالي فإنه يساهم في حرق الطاقة، ولكن مع تزايد الأمر وتعدد الأضرار التي تنتج من إدمانه فإن الشركة قامت بتقليل هذه إنتاج هذا العقار.
 
ولا شك أن أعراض إدمان الكبتاجون تظهر عند جميع الفئات، ولذلك فإن وقت قيام الشركة بصرف هذا المنتج عند الأطفال، لتقليل أوزانهم. فإنها سمحت بأن تكون الجرعة المستخدمة قليلة جدا.

 

الفئات التي تتعاطى حبوب الكبتاجون:

ربما هناك العديد من الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض ادمان الكبتاجون والتي ربما تختلف من ظرف ظرف أخر فهناك من يستخدمها على فترات متباعدة وهناك من يستخدم الكبتاجون دائما ومن أمثلة تلك الفئات:
 

  1. سائقي الشاحنات الذين يسافرون لمسافات بعيدة، ويقضون العديد من الساعات على الكراسي، مما يصيب لهم مشاكل أليمة على الظهر والفقرات الخاصة بالعمود الفقري.
  2. الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص أوزانهم، والحصول على وزن مثالي.
  3. طلبة الجامعات ومن هم في مرجل التعليم قبل الجامعي حيث يرغبون في الحصول على ساعات مذاكرة إضافية.
  4. بعض الرياضين الذين يتعرضون للتدريب لساعات طويلة، وبعضا من الذين يقومون بممارسة الأعمال العنيفة، والتي تتطلب مجهود وممارسات شاقة.

 

اعراض ادمان الكبتاجون:

  • تقلب في المزاج، فنجد أنه من أعراضه أن يكون الشخص مرحا، وفجأة وبدون أي مقدمات فإنه  يكون مكتئبا وتارة أثناء حديثه مع الآخرين يكون واثقا من نفسه، وسرعان ما يتحول إلى شخص مهزوزا بعيد تماما عن الثقة.
  • من أعراض ادمان الكبتاجون التي تظهر على الجهاز الهضمي هو شعورها بالإمساك في بعض الفترات، وأحيانا يتحول إلى إسهال.
  • فور تناول الكبتاجون فإنه المتعاطي يشعر بجفاف في الفم، ويكون مصحوبا بصداع ودوخة ربما هذه الأعراض تظهر في بداية اعراض ادمان الكبتاجون، ولكنها تتضاعف بمرور الوقت وتتحول إلى أعراض أسوأ.
  • الامفيتامين بوجه عام تسبب تأثير بالغ على الجهاز الدوري والقلب، حيث تؤدي إلي ارتفاع ضغط الدم، وتصبب المتعاطي كميات غزيرة من العرق،وباستمرار اعراض ادمان الكبتاجون تتحول إلي زيادة مستمرة في ضربات القلب.
  • كثرة حك الأنف، ويرجع السبب الرئيسي إلى أن حبوب الكبتاجون تقوم بإحداث كبير في جفاف الغشاء المخاطي للأنف.
  • من اعراض ادمان الكبتاجون والتي يمكن ملاحظتها بسهولة، هو أن المتعاطي يقوم بحك أسنانهم ببعضها البعض، أو أن يحرك لسانه على أسنانه، فضلا عن انبعاث روائح كريهة من الفم.
  • باستمرار التعاطي فإن المتعاطي يتحول لون وجهه إلى الشحوب، حتى يصل في نهاية الأمر أن يبدو وجهه بلون السواد، وظهور بعض الهالات حول عينيه.
  • ضعف الشهية وعدم الإقبال على الطعام، بالإضافة إلي القيء المستمر، والغثيان، ولكن من الملاحظ أنه بعد انتهاء مفعول الكبتاجون فإن المريض تزداد شهيته على الطعام.
  • تشنجات في العضلات وارتعاش في اليدين، وضعف في التحكم والقيام بالأعمال التي تعتمد على الجهاز العضلي.
  • الشعور بتأخر في الاضطرابات السمعية والهلوسات البصرية، وتخيل مجموعة من الأفعال والتصرفات التي ليس لها أي أساس في الواقع.

 

كيف يمكن التخلص من اعراض ادمان الكبتاجون:

يمكن التخلص من أعراض إدمان الكبتاجون من خلال اللجوء إلى العلاج الذي يتطلب في بعض الأوقات الحجز في أحد المصحات النفسية أو مصحات علاج الإدمان.
 ومن هنا  يبدأ أعراض انسحاب المادة الفعالة من الجسم، وغالبا تتراوح مابين عدة ساعات إلى يوم كامل من آخر جرعة تم تعاطيها. وتبلغ أعراض الانسحاب من مادة الكبتاجون خلال يومين إلى 4 أيام. وصولا إلى اليوم السابع فإن أعراض الانسحاب تكون قد قلت نهائيا، ويظهر ذلك جليا على التعاطي. ومن أمثلة اعراض انسحاب الكبتاجون هو الشعور بدوخة كبيرة، وأحيانا الصداع. يصاحبها زيادة أو نقص في عدد ساعات النوم، والإحساس بالخمول لفترات طويلة.وعدم الرغبة في القيام بأي أعمال تطلب من خلاله.وفى بعض الحالات الأخرى يكون هناك عصبية زائدة من المتعاطي، يصاحبها أحيانا بعض الحركات العنيفة والعدوانية.
ومن الجدير بالذكر أن الأعراض الإنسحابية للكبتاجون هي نفسها الأعراض الإنسحابية للمواد المخدرة الأخرى، حيث أن سحب السموم من جسم المدمن هي مرحلة أساسية وتأتي بالنتائج نفسها بالنسبة الى مدمنى كافة أنواع المواد المخدرة.

 

الأضرار التي تنشأ من حبوب الكبتاجون:

بعد أن قمنا بذكر اعراض ادمان الكبتاجون في الجزء السابق من المقالة، فإن هذا بالتأكيد سوف يجعلنا أن نقوم بذكر بعض من حبوب الكبتاجون.
 ومن أمثلة أضرار الكبتاجون ما يلي:

  • العجز الجنسي، فقد وجد أن حبوب الكبتاجون تؤثر تأثيرا مباشرا على العلاقة الجنسية لدى الرجال، ومن المحتمل أن يؤدي إلى إصابتهم بالعقم.
  • يؤدى الكبتاجون إلى تساقط الأسنان.
  • يؤثر بصفة كبيرة على الجهاز العصبي حيث أنه يقوم بتدمير الأعصاب المركزية التي تتحكم في النواقل العصبية، والتي تقوم باستقبال المستقبلات الحسية، وبالتالي التأثير على المخ أيضا، وضعف ردود الأفعال التي تكون نتيجة للمستقبلات الحسية.
  • بعض المشاكل النفسية مثل الاكتئاب والقلق النفسي، ويصل تدهور الحالة إلي التفكير والإقدام على الانتحار، وإيذاء الآخرين.
  • عدم القدرة على التوازن والإتيان ببعض التصرفات الغير عادية، وربما يرجع ذلك إلي الشعور ببعض الهلوسات والضلالات السمعية والبصرية.
  • الاستهلاك المستمر لمثل هذه النوعية من الحبوب يؤدي إلى التعرض لحالات عديدة من الغيبوبة، وفى بعض الحالات التي تتعرض إلي فقدان الذاكرة.
  • الإصابة بالعديد من أمراض الدم حيث يكون نقص شديد في عدد كرات الدم الحمراء والبيضاء. وبالتالي الإصابة بالأنيميا، ونقص المناعة وخصوصا في سن الشباب والمراهقة.