هل بذور الخشخاش مخدرة؟ وما هي فوائدها وأضرارها

هل بذور الخشخاش مخدرة؟ وما هي فوائدها وأضرارها

الخشخاش من النباتات التي تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن والأحماض لكنه أيضًا يُدرج تحت قائمة النباتات المخدرة نظرًا لأنه يدخل في صناعة الكثير من الأدوية المسكنة للألم، ونتناول في التقرير التالي بعض المعلومات حول نبات الخشخاش المخدر وأضراره وفوائده وكيفية التخلص من إدمان الخشخاش.

 

هل بذور الخشخاش مخدرة؟

يتسائل البعض هل بذور الخشخاش مخدرة أم لا؟ والحقيقة أن بذور الخشخاش تتميز باحتوائها على مواد مخدرة تساعد على الشعور بالراحة والنشوة، كما أن البعض يصفها بالمنومة أيضًا لأنها تشعر الشخص بالنعاس بمجرد تناولها.

ولبذور الخشخاش المنومة فوائد طبية هائلة حيث أنها تدخل في صنع الكثير من المسكنات الأفيونية التي تستخدم لتخفيف آلام العمليات الجراحية شديدة الخطورة، وتحتوي بذور الخشخاش على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن مثل الزنك واليود والنحاس والأحماض الدهنية غير المشبعة وهو ما دفع البعض لإضافتها على بعض الأطعمة مثل المخبوزات.

 

نبات الخشخاش المخدر:

نبات الخشخاش المخدر يصل ارتفاعه إلى 150 سم، ويتميز باللون الأخضر الفاتح وله أوراق كبيرة بيضاوية الشكل لونها أخضر، وفي قمة النبات توجد بتلات الزهور التي تأتي باللون الأحمر أو الأبيض أو الأزرق أو البنفسجي.

ومن أبرز فوائد بذور الخشخاش أنها تدخل في صناعة بعض الأدوية التي تستخدم لعلاج الأورام السرطانية، كما أنها تعمل على الوقاية من الإصابة بأمراض القلب والشرايين بالإضافة إلى علاج مشكلات الجهاز التنفسي والتخلص من الأرق، ولكن كل تلك الفوائد يتم الحصول عليها إذا تم تناول بذور الخشخاش أو الأدوية المشتقة منها تحت إشراف طبي.

 

أضرار الخشخاش:

تنتج أضرار الخشخاش عند تناول بذوره دون وصفة طبية مثله كباقي أنواع النباتات المخدرة، ومن أبرز أضرار الخشخاش أن الشخص قد يكون لديه حساسية شديدة منه وبمجرد تناول بذور الخشخاش يحدث ضيق في التنفس وصعوبة في الرؤية مع تورم الفم والوجه.

ومن أهم أضرار الخشخاش المخدر ايضًا أن تناوله بكثره يسبب الخمول والرغبة الدائمة في النوم، مع صعوبة التنفس واضطراب عمل الجهاز الهضمي، كما أن الشخص يفقد القدرة على التركيز والاستيعاب.

 

أعراض انسحاب الخشخاش:

تظهر اعراض انسحاب الخشخاش عند التوقف عن تناوله لأنه يسبب الإدمان ومن الصعب الإقلاع عنه فجأة، ومن أبرز أعراض انسحاب الخشخاش:

  • الشعور بالأرق وعدم القدرة على النوم.
  • القيء والغثيان.
  • آلام قوية بالعضلات.
  • صداع شديد ومزمن.

 

علاج إدمان الخشخاش:

في حالة تناول بذور الخشخاش بكميات كبيرة لفترة طويلة وعدم القدرة على التخلي عنها لابد من التوجه إلى مستشفىل لعلاج الإدمان لكي يتم علاج إدمان الخشخاش بنجاح، وتمتلك مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الإدمان نخبة من أفضل الأطباء وأحدث أساليب وبرامج علاج الإدمان على مستوى العالم العربي.
ويمر علاج إدمان الخشخاش بـ 3 خطوات هامة هي:

طرد السموم:

وهي الخطوة الأولى في طريق علاج إدمان الخشخاش حيث يتم سحب المخدر من الجسم ووصف بعض الأدوية التي تساعد المريض على تخطي الأعراض الانسحابية.

الدعم النفسي:

وفي هذه الخطوة يتم تقديم الدعم النفسي للمريض من جانب الطبيب والأهل والأصدقاء للمساعدة على تخطي فترة الألم بنجاح.

التأهيل السلوكي:

وهي الخطوة الأخيرة في مرحلة العلاج ويتم فيها تأهيل المريض للاندماج مرة أخرى في المجتمع واستبدال سلوكياته السلبية بأخرى إيجابية وبالتالي يستعيد حياته الطبيعية بعد التعافي.
 

 

اترك رد