6 علامات تظهر على متعاطي الكحول - تعرف على أشهرها

6 علامات تظهر على متعاطي الكحول - تعرف على أشهرها

بالتأكيد هناك العديد من العادات الغريبة التي قد بدأت تظهر على مجتمعاتنا العربية والشرقية، والتي تكون بعيدة كل البعد عن أخلاق ومبادئ أدياننا فمن بين تلك السلوكيات الغريبة هي إدمان الكحوليات والإقبال على شرب الخمور سواء تم ذلك في المناسبات المختلفة، أو تم على فترات بعيدة.
وربما يكون هناك مجموعة من العوامل التي ساهمت في انتشار إدمان الكحوليات وهي غياب الرقابة الذاتية والابتعاد تدريجيا عن العبادة، فضلا عن عدم الاهتمام بتعاليم الأديان السماوية.
وهنا في هذه المقالة سوف نحاول أن نقدم بعضا من الأعراض الشهيرة أو العلامات التي تظهر على مدمن أو متعاطي الكحول فيمكن من خلال تلك الأعراض أن تتعرف على الشخص وبالتالي يمكن إنقاذه قبل أن تتفاقم حالته، ويصبح العلاج صعبا عسيرا.
وبالتالي فإن مثل هذه العلامات من الممكن أن تصبح علامات تحذيرية أو جرس إنذار للعائلة أو للأصدقاء حتى يمكن أن يتحركوا، ويساهمون في علاجه ولكن سوف نقوم في البداية بذكر الآثار قصيرة المدى لتعاطي الكحول، فضلا عن الآثار البعيدة أيضا.

 

الآثار القصيرة المدى لتعاطي الكحول:

دائما ما يرتبط شرب الكحول على إعاقة الفرد على الحكم على زمام الأمور كما لو كان في حالته الطبيعية فيصبح الفرد عاجزا عن إصدار الأحكام ومعرفة الصواب من الخطأ، ومن ثم فانه يصبح غير حذرا في المواقف الاجتماعية المختلفة التي يتعرض عليها فإنه في حالة تناول كميات كبيرة من الكحول فإن الفرد  يشعر بالدوار وثقل الكلام، فضلا عن عدم قدرة الآخرين على تفسير الكلمات التي تخرج من فمه.
كما أن مدمنين الكحوليات الذين يتناولون كميات كبيرة من الكحوليات في فترة زمنية قصيرة قد يصابوا بفقدان الذاكرة والوعي وقد يمتد مفعول تلك الأعراض إلى فترة ليست بالقصيرة.


الآثار البعيدة المدى لتعاطي الكحول:

من المعروف أن تناول الكحوليات لفترات طويلة سوف يؤثر تأثيرا كبيرا على صحة الإنسان.
فمن المتوقع  أن يحدث تلف مستديم في في أعضاء الجسم المختلفة الداخلية مثل المخ والكبد حيث أن التناول المفرط لتلك الكحوليات من شأنه أن يقوم بإضعاف الجهاز المناعي للمدمن كما أن كمان الآثار البعيدة لتناول الكحوليات على فترات طويلة قد تؤدي إلي زيادة الإصابة بمخاطر السرطان المختلفة.
وخاصة سرطان الحلق والمعدة وسرطان الفم، فضلا عن أن الكحوليات تقوم إصابة المتعاطي بارتفاع ضغط الدم والذي من شأنه يؤدي إلي الإصابة بالأزمات القلبية، وغيرها من الأمراض الأخري والتي ترتبط بالحياة الجنسية، كانخفاض الخصوبة لدى الرجال وإصابة المدمنين بالعجز الجنسي.

 

6 من العلامات التي تظهر لدى مدمني الكحوليات:

 
1. إخفاء الكحول:

دائما ما نجد أن متعاطي المواد الكحولية يقومون باخفائها في أماكن بعيدة عن الأسرة أو الأهل وذلك لمعرفتهم المسبقة عن تلك الأفعال تكون مشينة أو ربما قد يتعرض إلي التوبيخ واللوم من قبل الأسرة.
خاصة إذا ما كان المدمن في عمر المراهقة أو مازال طالبا في الفترة الجامعية هو يعلم يقينا أن مثل هذه الأمور تكون ضارة ولكن ليس لديه القدرة على السيطرة أو الابتعاد عن تناول الكحوليات.

 

2. الانطوائية والغياب عن العمل:

في الغالب الأشخاص الذين يدمنون الكحوليات فإنهم يكونون غير قادرين على القيام بأنشطتهم العادية والمعتادة ونجد أن الطالب في المرحلة الجامعية  يكون انطوائي وسط أصدقائه.
فضلا عن عزوفه عن القيام بالواجبات والمسؤوليات التي تتطلب منه، وفي حالة إذا ما كان المدمن يعمل فأننا نجده دائم الغياب عن عمله ويكون دائم الشكوى في حاله القيام بالمسؤوليات والواجبات التي تستند إليها.


3. القيام بالأعمال الخطيرة:

هناك العديد من الأبحاث والدراسات التي أثبتت أن تناول المدمنين لكميات كبيرة من الخمور والكحول تؤدي إلي حدوث بعض من الأعمال العنيفة والسلوكيات الخطيرة ومن أخطر تلك السلوكيات هي القيادة تحت تأثير الخمر والتي ينتج عنها العديد من الحوادث والوفيات.
كما أن المدمن سوف يرجع إلي القيام ببعض الأعمال العنيفة القتل والاغتصاب و السرقة عقب تناوله لتلك المواد المخدرة.

 

4. التقلبات المزاجية غير المتوقعة:

مثله مثل سائر باقي المخدرات فإن الكحول يجعل الأشخاص في حالة تقلب مزاجي دائم فجأة يتحول المدمن أو المتعاطي من حاله فرح إلي حالة حزن شديد دون وجود أي سبب يذكر.

 

5. ظهور بعض العلامات الجسدية نتيجة لتناول الكحول:

من العلامات المعروفة التي تظهر بكثرة على مدمني الكحوليات هي ارتعاش اليدين فضلا عن التعرق الغزير هي تعتبر أحد الأعراض الانسحابية التي تظهر من خلال التناول المفرط للكحوليات.

 


6. الاصابة ببعض الأمراض النفسية:

في أحدث دراسة قامت بها وزارة الصحة العالمية توصلت إلي أن المدمنين على تناول الكحوليات يكونوا مصابون بالاكتئاب بمقدار الضعف عن هؤلاء الذين لم يتناولون الكحوليات في حياتهم.
يرجع السبب في ذلك إلى معاناتهم من المشكلات التي تترتب على تناول تلك المواد الكحولية تلك كانت أحد أشهر 6 علامات يمكن أن تظهر علي متعاطي المواد الكحولية بالطبع هناك العديد من العلامات التي يمكن أن تظهر ولكن ما ذكرناه هنا يعتبر الأشهر بينها.

نذكر دائما للقراء أن مستشفى الأمل قد ساهمت في شفاء العديد من حالات إدمان الكحول، منهم من كان يعاني من الإدمان لفترات طويلة قد تصل إلي  سنوات ومنهم من كان يتعاطى الكحول منذ فترة قصيرة لا تتجاوز العام، ولكنهم كانوا يسرفوا في الشرب بجرعات مبالغ فيها.
لذا فأننا نعدك بأنك ستحصل على الشفاء الكامل بفضل الله وبفضل الإرادة القوية التى تتوافر لدى أسرة المريض والمريض نفسه.