10 من أشهر أعراض الإدمان - تعرف عليها

10 من أشهر أعراض الإدمان - تعرف عليها

 

أعراض الإدمان هو أحد المصطلحات التي انتشرت في الفترة الأخيرة بكثرة.
وعند البحث عن معنى الكلمة باللغة الانجليزية سوف تجدها(Addiction) ويطلق عليها أحيانا كثيرا اسم التعود.
 
ولا شك أن أعراض الإدمان كثيرة ومتنوعة ، كما أنها تختلف باختلاف المخدر الذي يتم تناوله ولكن من خلال العديد من الدراسات التي تم إجرائها على عدد من متناولي المخدرات بشكل عام.
 
وجدنا أن هناك أعراض عامة تظهر عليهم بشكل ملحوظ، أعراض الإدمان هذه يمكن أن تساهم بشكل كبير في علاج الإدمان على المخدرات وخصوصا إذا كانت ملحوظة وكبيرة من قبل أولياء الأمور في البيت، و باختلاف المراحل العمرية المختلفة وسنحاول في هذه المقالة أن نقدم بعضا من أعراض الإدمان التي تظهر فئات الشباب باختلاف مراحلهم العمرية المختلفة.

 ومن المعلوم أن بداية تناول المخدرات تكن عقب التعرض إلى مواقف شديدة، أو بعد التعرض إلى صدمات في الحياةوأحيانا يأخذ الإدمان شكلا مختلفا وذلك من خلال تناول جرعة زائدة من أدوية معينة، أو ربما اللجوء إلى شرب كميات كبيرة من المواد الكحولية.
ظنا من هؤلاء الأفراد أنهم سوف يتخلصون من المشاكل التي تلقى على كاهله، ظنا منهم انهم سوف يتخلصون من المسؤولية التي تلقى عليهم ونود أن نوضح في هذه المقالة أيضا أن أعراض الإدمان تختلف في شدتها من شخص لآخر، كما أن بعضا منها يكون أعراض سلوكية، والبعض الآخر يكون في صورة مادية وكلاهما يشيران إلى تعاطي المخدرات بصفة مستمرة.

 

10 من أعراض الإدمان:

1. الاكتئاب:

أحد أعراض الإدمان التي يصل إليها المدمن بعد فترة طويلة من تناوله للمخدرات سواء كنت المخدرات في صورة عقاقير أو أدوية، أو بصورة مباشرة.
ويصل الأمر في بعض الحالات إلى الاكتئاب الشديد، وربما مثل هذه المشاعر المضطربة تدفعها إلى التفكير في إلحاق الأذى للآخرين، أو ربما التفكير في الانتحارولعل الاكتئاب هو أحد  الأمراض النفسية التي استحوذت على نصيب كبير من بين الأمراض النفسية في الآونة الأخيرة.

2. التقلبات المزاجية:

يعاني متعاطي المخدرات من التقلبات المزاجية طوال فترة إدمانه فنجد أنه في حالة ما كان فرحا، ثم في لحظة معينة ودون أي مقدمات نجده أنه قد انقلب إلى حالة من الحزن.
وعند سؤاله عن الأسباب التي دفعته إلى ذلك فإنه لا يجد سببا مفسرا.
ونجده في أحيانا كثيرا شعر بالوحدة والعصبية الزائدة، و خاصة في حالة نقص الجرعة التي كان يبحث عنها .

3. السلوك الإجرامي:

من أشهر أعراض الإدمان بصفة عامة، حيث نجد أن المدمن يبحث عن المخدر بأي شكل كان، ونتيجة لنقص المال أو عدم توافره، فإنه قد يلجأ إلى السرقة ، وتصل خطورة الأمر إلى أنه يلجأ إلى القتل.وفى حالة انتشار الموضوع وتكراره فربما قد يلجأ إلى الدخول في عالم تجارة المخدرات.
 حتى يستطيع جني مزيد من الأموال التي تكفيه، ولكي يقوم بالتعاطي في أي وقت فضلا عن ازدياد معدل العنف بين أوساط المتعاطين، فنجده دائما الاعتداء على الآخرين، وافتعال المشاجرات، وغيرها من الأعمال العدوانية.

4. الأرق الشديد:

الكثير ممن يتناولون الحبوب المخدرة والمخدرات بصفة عامة هي الأرق الشديد. فنجد أنه عقب تناول المخدرات فإن المدمن يشعر بصعوبة باللغة في النوم ، وإذا نام فإنه ينام على فترات متقطعة وربما هناك بعض المخدرات التي يشعر المدمن برغبة شديدة في النوم مثل الحشيش ولكن أغلب هذه المخدرات يشعر بعدها المتعاطي بارق شديد أثناء نومه، وخاصة الأفيون والحشيش.
 وبالتالي نجد أن مثل هؤلاء غير قادرين على القيام بكافة أعمالهم طوال اليوم، وأن الكسل والخمول من الصفات التي تغلب عليهم في ممارستهم اليومية.

5. العزلة:

يمكن لأولياء الأمور أن يلاحظوا إدمان أبنائهم على المخدرات من خلال العزلة حيث تعتبر من أعراض الإدمان التي تظهر بوضوح وشدة وخاصة خلال الفترات الأولى من مرحلة المراهقة.
حيث نجده انه دائم الجلوس بمفرده في الغرفة الخاصة به، ولا يميل إلى التعامل والاحتكاك مع الآخرين، فضلا عن جلوسه لفترات طويلة في أماكن مغلقة أو منعزلة عن الآخرين.
ويصل الأمر في بعض الأحيان إلي إصابته بالرهاب الاجتماعي والذي من خلاله يشعر بعدم رغبة الآخرين في قبوله ولذلك يتجنب القرب والانفتاح على مجتمعات جديدة.

ولذا عزيزي القارئ إذا لاحظت أن ابنك يعاني من مثل هذه التصرفات حاول أن تتقرب إليه وأن تعرف ما هي أسبابه ودوافعه فربما مثل هذا التصرف يساعد ابنك قبل الانغماس في براثن الإدمان.

6. الغياب المتكرر:

حيث أن إدمان المخدرات من الأمور التي لا يمكن تقبلها في مجتمعاتنا سواء من الناحية الدينية أو الأخلاقية لذلك فإن مدمني المخدرات يعتبرون تناول المخدرات من الأمور السرية والتي لا ينبغي الإفصاح عنها ولذلك في حالة تناوله للمخدرات فإنهم يلجأون للحصول على جرعتهم في سرية وهدوء تام، وذلك خشية افتضاح امرهم، وخاصة أفراد الأسرة والمقربين إليهم.

لذا نجد فإن من أهم علامات وأعراض الإدمان هو الغياب المتكرر ولفترات طويلة وخاصة في ساعات الليل.وهو غياب ليس له أي تبرير، ويصل الأمر إلي أن الشخص قد يغيب لأيام دون أن يخبر أسرته بذلك ثم تفاجأ أسرته بهذا الغياب .

7. القلق:

غالبا من الأعراض الأساسية والتي تصيب شريحة كبيرة من متعاطين المخدرات هو إصابتهم بالقلق سواء كان أحد الأعراض الجانبية التي تنتج من تناول تلك الحبوب أو العقاقير بطريقة مباشرة.
أو حتى القلق الناجم من عدم توافر الجرعة التي سوف يحصل عليها في ميعاده الأصلي.
بالإضافة إلي القلق من بعض الأمور الحياتية التي لا تستدعي القلق بصفة عامة وبالتالي فإن القلق يعتبر من أعراض الإدمان من الناحية النفسية، والتي تنتشر بصفة عامة.

8. إنفاق الكثير من الأموال:

عند تكرار الشخص طلب أموال بطريقة مبالغ فيها، ودون تحديد السبب الذي سوف يتم إنفاق الأموال، فاعلم أن هناك خطأ ما وإذا تكرر السبب الذي من خلاله يطلب الابن من أسرته الأموال، فاعلم ربما أن ابنك يصرف الأموال على بعض المخدرات.
وربما نجد أن مثل هذه الأمور تنتشر خلال فترة المراهقة وسنوات الدراسة، معللا برغبته في شراء مستلزمات الدراسة، أو دفع تكاليف دروسه الخاصة كذلك إذا تم اكتشاف فقدان الأشياء الثمينة أو أموال من المنازل، فاعلم أن من بين أفراد الأسرة من هو مدمن.

9. ظهور أصدقاء السوء:

في الغالب عند الدخول في أعراض الإدمان، والحاجة الملحة إلى المخدرات بصفة مستمرة فان ذلك يحتاج إلى التعرف وتكوين صداقات جديدة، مثل هؤلاء الأصدقاء يتم التعرف عليهم واللجوء عليهم، في عدة حالات مثل الرغبة في شراء المخدر.
أو الرغبة في تناول المخدرات معهم، وخاصة في مرحلة المراهقة. لذا يجب على أولياء الأمور أن تراقب وتعرق أصدقاء أبنائهم بصفة مستمرة فمن المعروف أن ظهور أصدقاء سوء يساهم بشكل كبير في انحراف الأبناء، وممارسة عادات وسلوكيات سيئة.

10. تغيير في المظهر الخارجي:

اغلب ن يتناولون المخدرات بعد فترة ليست بطويلة، تلاحظ أن هناك اختلافا في المظهر الخارجي لهم سواء كانوا من الرجال أو النساء، ويظهر ذلك بشكل واضح على السيدات، فنجد مثلا أن الماريجوانا والهيروين يودون إلي نقص في الوزن والنحافة بشكل كبير كما أن الهيروين و الكوكايين يسببوا الهزال العام، والضعف.

اترك رد