اضرار الحشيش على المخ - اضرار ادمان الحشيش العضوية والنفسية

اضرار الحشيش على المخ - اضرار ادمان الحشيش العضوية والنفسية

 

قبل التحدث عن اضرار الحشيش علينا معرفة من أين ينتج وكيفية صناعته وما هي المكونات المضافة إليه وتأثيره على الأجهزة العضوية للإنسان وعلى الحالة النفسية للمدمنين.

 

ما هو الحشيش؟

ينتج الحشيش من شجيرات القنب الهندي وهو عبارة عن مادة صمغية يتم تجفيفها فينتج عنها هذا المخدر الأوسع إنتشاراً في العالم.
يعتبر الحشيش من أكثر المخدرات انتشارا وتعاطي بسبب سهولة تعاطيه وكثرة توافره فهو لا يحتاج إلى معدات خاصة لتناوله كما أنه يعتبر رخيص الثمن مقارنة بأنواع اخرى من المخدرات، في حين يعتبر الحشيش مؤثر قوي في الجهاز العصبي المركزي لأنه يصل من الرئة إلى الجهاز العصبي بشكل سريع للغاية ويؤدي تناوله بكميات كبيرة إلى عمل حالة من الهلوسة والكثير من الأضرار الأخري نذكرها فيما بعد.

 

وسائل تناول المدمن للحشيش:

  • عن طريق  التدخين:

يتعاطى مدمن المخدر الحشيش بطريقة التدخين عن طريق خلطه بتبغ السجائر أو وضعه بدلا من التبغ وتدخينه مباشرة.

  • عن طريق الحرق: 

 وهذا يتم عن طريق حرق الحشيش نفسه داخل قارورة زجاجية واستنشاق الهواء الصادر منها.
 

  • عن طريق  الأكل:

  يخلط المدمن الحشيش بالبهارات أو الحلويات والشيكولاتة والحلاوة الطحينية او أي حلوى أو طعام يفضله المدمن ويأكله.
 

  • عن طريق الشرب:

 يتعاطى مدمن الحشيش المخدر عن طريق إذابته داخل المشروبات الساخنة وشربها كالقهوة و الشيكولاتة الساخنة.
 

  • عن طريق  الشم:

وهذا عن طريق سحق الحشيش نفسه وشمه بعد تجفيفه.  

 

تعرف على اضرار الحشيش على الأجهزة العضوية:

يؤثر إدمان الحشيش على جميع أجهزة الجسم وأعضائه بشكل سلبي يؤدي إلى ضمور بعضها مما يتسبب ذلك في وفاة المدمن في بعض الأحيان ولم تقتصر مشاكل الإدمان على أعضاء الجسم وعلى  القدرة الجنسية فقط بل تؤثر أيضاً على الصحة النفسية وهذا ما سوف نتناوله بعد الحديث عن الأضرار التي يلحقها بالأجهزة العضوية والجسمية  ويؤثر ادمان الحشيش ايضا على الحالة الصحية للإنسان بوجه عام، حيث انه يؤدي الى حدوث ضمور في الأعصاب والشعور الدائم بالتعب والإرهاق ويؤدى ايضا الى تدمير الخلايا العصبية للإنسان وتغيير وظائف عمل الدماغ او المخ.
 

اضرار الحشيش على المخ: 

كما ذكرنا أن تناول الحشيش بكميات كبيرة يؤدي إلى خلق حالة من الهلوسة لكن ليس تناول الجرعات الكبيرة فقط ما يسبب الأذية للمخ.
فتناول الحشيش عموماً يؤثر على المخ ويؤثر على نسبة إدراك الإنسان ووعيه وإدمانه يؤدي إلى ضمور بالمخ، والكثير من مدمني مخدر الحشيش يتجاهلون ما يسببه من أضرار جسيمة لهم لعدم ظهور أعراضها بشكل سريع على مدمنيه.
 

اضرار الحشيش على الجهاز التنفسي: 

لا يقل خطورة دخان الحشيش عن خطورة دخان التبغ لاحتوائه على مركب أول أكسيد الكربون المسبب الرئيسي لسرطان الرئة، والكثير من مدمني الحشيش يخلطونه بالتبغ مما يضاعف الضرر على المدمن وتكون نسبة الإصابة بمرض سرطان الرئة، ويؤدي الحشيش أيضاً إلى إتلاف الشعيرات الدموية الموجودة داخل الجهاز التنفسي مما يسبب تراكم المواد البلغمية وكثرة السعال، كما يظهر في بعض الحالات داء إنتفاخ الرئة الذي يؤدي إلى الموت في نهاية المطاف.
 

اضرار الحشيش على الجهاز العصبي:

يؤدي إدمان الحشيش إلى المزيد من التوتر والقلق لما يسببه الحشيش من ضعف نسبة التركيز والإدراك لدى المدمن، كما أنه يؤدي إلى حالة من الهلوسة بشكل مستمر خصوصاً بعد تعاطيه مباشرة وهذا يؤدي إلى الخمول والكسل والصداع المستمر.
ويؤدي أيضاً إلى أختلال توازن المدمن بشكل مستمر بسبب تغيير عمل وظائف الدماغ وعدم قدرة المخ على التحكم في الأجهزة الأخرى بجسم الإنسان.
 

أضرار الحشيش على الجهاز الهضمي:

يؤثر الحشيش أيضاً على الجهاز الهضمي كما يؤثر على باقي الأجهزة ويتسبب في الكثير من الاضطرابات داخل الجهاز الهضمي، حيث يؤدي تناول الحشيش إلى تناول الطعام بشراهة وأحياناً يؤدي إلى فقدان الشهية وتقلصات بالمعدة ، ويسبب  سوء الهضم بسبب نقص الحامض المسئول عن الهضم بالمعدة الذي يسببه خلط الحشيش و التبغ ، وأكدت الدراسات أنه يؤثر الحشيش على عمليات الإخراج في الإنسان ويجعلها غير مستقرة بين حالات الإسهال الشديد والإمساك الشديد لما يسببه من خلل في الأجهزة العضوية، لم يسلم عضو من أضرار الحشيش فهو يؤثر على الكبد أيضاً ويحدث اضرار جسيمة به لذلك إذا كنت معتاد على تناوله فيجب عليك التفكير في الأمر والتوقف فوراً عن ذلك.
 

اضرار الحشيش على الجهاز التناسلي والصحة الجنسية:

تتأثر الصحة الجنسية عند مدمنين الحشيش أيضاً بسبب كثرة تناوله يؤدي ادمان الحشيش إلى ضعف القدرة الجنسية عن الرجال واضطراب في الدورة الشهرية عند النساء ويقلل الحشيش نسبة إفراز هرمون التيستوستيرون ويزيد من معدل تشوه الحيوانات المنوية وبحسب دراسة عالمية 20% من مدمني الحشيش مصابين بالعقم وعدم القدرة على الإنجاب.
 

اضرار الحشيش على القلب:

يؤثر تعاطي مخدر الحشيش على معدل ضربات القلب ويعمل على زيادتها 4 أضعاف المعدل الطبيعي كما أنه يجعل قدرة الدم على حمل الأكسجين منخفضة مما يؤثر على جميع أعضاء الجسم.
 

الأضرار النفسية الناتجة عن الحشيش:

يؤدي الحشيش لأمراض نفسية كما يؤدي للأمراض العضوية تماماً فهو مؤثر قوي على الصحة النفسية لمدمنة، حيث يعاني مدمن الحشيش من مرض الاكتئاب لأنه يؤثر على الجهاز العصبي للإنسان ( كما ذكرنا من قبل)، واضافة الى ذلك يؤثر الحشيش على خيالات المدمن فهو يجعل منه إنسان شكاك و قلق و يتربص لمن حوله اعتقادا منه أنهم يريدون إيذائه نفسياً وعضوياً، ويؤدي الحشيش إلى زيادة الاستجابة عند المدمن مما يجعله يركز في أدق التفاصيل حوله وهذا يعتبر خلل في الإدراك والتركيز 
ومن الممكن أن يؤدي إدمان مخدر الحشيش إلى زيادة ثقة المدمن بنفسه وإحساسه بالعظمة والغرور بشكل متزايد وهذا يجعل إحساس الشعور بالذنب منعدم عنده مما يؤدي إلى زيادة معدل ارتكاب الجريمة والخطأ يؤثر الحشيش على ظهور أعراض مرض ( الخرف) أو (الهلوسة )  في سن مبكر للمدمن، كما يعاني مدمن الحشيش من التقلبات المزاجية المستمرة والرغبة في الإنعزال والإحساس بالنشوة بلا سبب واضح، كما يرى مدمن الحشيش هلاوس بصرية وسمعية مما يؤدي به إلى مرض الفصام.
ويؤثر الإدمان على عدم احساس مدمن الحشيش بالمسؤولية تجاه أفراد عائلته وأسرته كما ينعدم وجود الدافع للتعلم والدراسة.

 

الأعراض الظاهرة على مدمن الحشيش: 

  • إحمرار العين بشكل ملحوظ.
  • زيادة الشهية للطعام بشكل مبالغ به.
  • إسمرار الشفاه وانتفاخها.
  • الرغبة في النوم بشكل مستمر.
  • انخفاض وزن الجسم ونقص نسبة الهيموجلوبين بالدم.
  • عدم التحكم في أعصاب الأطراف وحدوث رعشة بها.
  • كثرة السعال المصحوب بالبلغم.

 يعد الحشيش بوابة أولى لإدمان أنواع من المخدرات الأخرى، حيث أن حوالي  70% من مدمني المخدرات كانت بدايتهم تعاطي مخدر الحشيش لذلك عليك التعرف على الأضرار الجسيمة التي يسببها والتوقف عن تعاطيه العلاج من إدمانه.
وقد اثبتت الدراسات انه يعد الحشيش بمثابة عبئ مادي إضافي على المدمن بسبب إقباله المستمر عليه بسبب الدافع الإدماني الذي يؤدي به إلى ذلك و في بعض الحالات يلجأ مدمن المخدرات إلى السرقة لإشباع رغبة الإدمان لديه وشراء المادة المخدرة.

إذا قرر المدمن بدء التعافي وعلاج ادمان الحشيش فإنه سوف يتبع برنامج علاجي يؤهله لذلك عن طريق اللجوء للمتخصصين في مجال الصحة النفسية و علاج الادمان حتى يستطيع التعافي بشكل  كامل لأن المتخصص يلحقه ببرنامج تأهيلي يخفف من صعوبة القرار ويساعد في التحكم في  الأعراض الإنسحابية المخدر من الجسم  ، ولذلك ننصح مدمن الحشيش بالتوجه الى اقرب مركز او مستشفى علاجي، يعالج من الإدمان للبقاء تحت إشراف طبيب متخصص في ذلك ظن انه يتواجد في هذه المراكز الكثير من المتخصصين في مجالات الصحة النفسية والعقلية الذين سيكون لهم دورا هاما في علاج الإدمان والقضاء عليه تماما.

 

اترك رد