كيف يمكنني معالجة إدمان القمار

 كيف يمكنني معالجة إدمان القمار

هل تجد نفسك تسأل: "لماذا أراهن كثيراً؟ وكيف يمكن أن أتوقف؟ "...أنت لست وحدك...نحن هنا لمساعدتك....
 
تتزايد المشاكل الناتجة عن المقامرة المرضية في الولايات المتحدة، يوماً بعد يوم في الكازينوهات ، واليانصيب، حيث اصبحت  المراهنات أسهل وأسرع وأكثر انتشارًا، بالإضافة إلى توافر المقامرة عبر الانترنت، وانتشارها بشكل رهيب في الاونة الاخيرة.
وسط هذه الأخبار غير السارة لدينا خبر سار، وهو أنه يمكن حل مشكلة إدمان المقامرة، عبر العلاج السلوكي والمعرفي والعلاج الذاتي ايضاً، ويمكنك التعرف على المزيد من خلال قراءة هذه المقالة وقرأة المقالات الأخرى المتعلقة بعلاج المقامرة عبر موقعنا المتميز موقع مستشفى الأمل لعلاج الإدمان

 

ما هي المقامرة؟

حسب ما تعريف الخبراء للقمار، القمار هو ظاهرة سلوكية خطيرة انتشرت داخل المجتمعات الإنسانية وخاصة المجتمعات الاوربية، وكان الدافع البدائي لها هو الرغبة الملحة لجني الأموال ومراباتها، دون عناء أو تعب، وبضغطة زر أو رمي ورقة من الممكن أن يكسب الفرد الكثير من المال، فيندفع الإنسان تحت تأثير تلك الرغبة نحو النيران ليخوض تجربة لعب القمار ليجنى الأموال ويربح الكثير، ولكنه ايضا من الممكن والوارد جدا ان يخسر الكثير من الاموال في هذه اللعبة غير المضمونة على الاطلاق، وللسخرية أن كل أطراف اللعبة متأكد من الفوز بالغنيمة ويكتشف الجميع بعد مرور الوقت أن لا أحد يكسب من القمار أبدا. 

 

علاج إدمان المقامرة:

تغيير تفكيرك حول المقامرة:

هو نموذج قائم على الامتناع عن ممارسة المقامرة، يعتمد على فكرة أن الناس يشعرون عموما ويتصرفون حسب الطريقة التي يفكرون بها، مع اعتبار أن الشيء الوحيد الذي يميز البشر هو التفكير، لذلك، مع التصميم والمثابرة على تغيير الأفكار واكتساب أفكار جديدة، وتغيير المعتقدات غير العقلانية التي يؤمن بها البعض حول إدمان القمار، من الممكن أن يبتعد الفرد عن نوادي ومنتديات المقامرة.
 

إذاً، كيف تغير رأيك حول المقامرة:

بالطبع يمكنك تغيير أفكارك والتخلي عن الأفكار السلبية وتبني أفكار بناءة جديدة، يمكنك ان تغير رأيك ووجهة نظرك  حول المقامرة من خلال الكثير من الطرق والوسائل نذكر منها ما يلي:

  1. تعزيز الدافع للامتناع عن المواد الإدمانية ( القمار) والسلوكيات الإشكالية.
  2. التعامل مع الحوافز دون التصرف بناء عليها.
  3. حل المشاكل بطريقة معقولة (باستخدام الأفكار العقلانية).
  4. عقد موازنة فعالة بين الرغبات الفورية والأهداف طويلة الأجل.

 
أضرار إدمان القمار:

يتم دعم المدمن وتزويده بالأفكار الإيجابية مع ضرورة تذكير المدمن بالآثار السلبية التي يسببها الإدمان، ومن هذه الآثار السلبية:

  1. يسبب إدمان القمار بعض السلوكيات غير العقلانية والتفكير غير السليم وعدم القدرة على حل المشكلات  بشكل صحيح.
  2. ينفق مدمن القمار والمراهنة أمواله وممتلكاته الغالية من أجل أن يكمل اللعبة أو الرهان، ولا يدخر ثمين في هذا الامر.
  3. من الممكن ان يتجه المدمن الى ارتكاب بعض الجرائم للحصول على الأموال للعب القمار مثل السرقة والقتل واغتصاب الاموال والممتلكات.
  4. يبتعد مدمن القمار عن عائلته واسرته واصدقائه بسبب انشغاله بالمقامرة وقضاء وقت كبير فيها.
  5. يتسبب السلوك غير الموزون لمدمن القمار في جعله منبوذاً فى المجتمع، حتى أنه من الممكن أن يتم رفده من العمل أو المدرسة بسبب السلوك المشين والسمعه السيئة.