تعرف على أنواع العقاقير المخدرة وأقوى أنواع المخدرات على الصحة

تعرف على أنواع العقاقير المخدرة وأقوى أنواع المخدرات على الصحة

العقاقير المخدرة قد تبدو للبعض وسيلة للحصول على الراحة أو النشوة أو النشاط، لكنها في حقيقة الأمر تصبح المدمر الأول لحياتك الشخصية والمهنية، ففي حال إدمان العقاقير المخدرة يتعرض الشخص لأضرار صحية وسلوكية جسيمة يصعب التخلص منها بسهولة، وفي هذا التقرير نستعرض أنواع العقاقير المخدرة وأخطر أنواع المخدرات على الصحة.

 

ما هي العقاقير المخدرة؟

إذا كنت تتسائل ما هل العقاقير المخدرة فهي عبارة عن عقاقير تحتوي على مواد أفيونية يتم استخدامها لتخفيف وتسكين الآلام في بعض الحالات المرضية التي تستدعي ذلك وأبرزها علاج الأورام السرطانية وتخفيف آلام بعض العمليات الجراحية والولادة وغيرها.

وتستخدم العقاقير المخدرة بإشراف طبي وبعضها خاضع للمراقبة الدولية مثل الميثادون والبوبرينورفين حتى لا يسبب الإدمان، والإفراط في تناول العقاقير المخدرة بكميات أكبر من الموصوفة طبيًا قد يؤدي إلى حدوث الكثير من العواقب السلبية على الصحة.

 

أنواع العقاقير المخدرة:

يمكن تقسيم أنواع العقاقير المخدرة إلى نوعين:


عقاقير مخدرة طبيعية:

وهي التي يتم تصنيعها من النباتات الطبيعية ويتم وصفها لعلاج بعض الأمراض أو تسكين الآلام.

 

عقاقير مخدرة اصطناعية:

وهي التي يتم تصنيعها من مواد كيميائية شديدة الخطورة والإدمان وتسبب الهلوسة أو يتم تناولها كمنشطات.
ويجب التنوية أنه حتى ولو كانت العقاقير المخدرة تصنع من مواد طبيعية إلا أنه لا يمكن تناولها دون وصفة طبية تستدعي ذلك، فهي على المد الطويل تسبب الإدمان ويصعب الإقلاع عنها إلا بمساعدة طبيب مختص في علاج الإدمان ومن الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بأمراض نفسية معقدة أبرزها الإكتئاب.

 

ما هو أقوى أنواع المخدرات؟

هل تريد معرفة ما هو أقوى أنواع المخدرات؟، تعد المخدرات الاصطناعية أقوى انواع المخدرات وأخطرها على صحة الإنسان لأنها تستهدف التأثير على الجهاز العصبي وبعضها يدمره بالكامل كما أنها تسبب تلف خلايا المخ ومن السهل إدمانها من أول جرعة يتم تعاطيها، ومن أبرز أنواع المخدرات الاصطناعية:

المنشطات:

المادة الفعالة التي تستخدم لصن المنشطات هي الأمفيتامينات التي تستهدف الجهاز العصبي وتقوم بتنشيطه مما يمنح الفرد شعور خاص بالقوة والنشاط ورفع معدل التركيز مع تقليل الشعور بالإرهاق.

 

عقاقير الهلوسة:

وهي عبارة عن عقاقير مخدرة تسبب الشعور بالقلق والتوتر ودم الإحساس بالمكان والزمان واضطراب التفكير وعدم الإتزان مع خلق حالة من الهلوسة السمعية والبصرية ومن أبرز تلك العقاقير مخدر الفلاكا الذي يحول الشخص إلى حيوان مفترس يشن هجمات عنيفة على الآخرين.

 

المهدئات:

وهي مجموعة من العقاقير المخدرة التي تستخدم لعلاج بعض حالات الإكتئاب والأرق والتشنجات والصرع، وفي حالة تناولها دون تعليمات طبية فإنها تسبب عدم الإتزان والتلعثم أثناء الكلام والشعور بالارتباك وتسبب الإدمان على المدى الطويل.

 

الهيروين:

يعتبر من أقوى وأخطر أنواع المخدرات في العالم لأن قوته تفوق مخدر المورفين بمقدار 5 أضعاف، وكان الهيروين يستخدم طبيًا في بداية اكتشافه لكن بعد ذلك تم التوقف عن وصفه لأنه سريع الإدمان ويسبب تدمير خلايا المخ.

 

علاج إدمان العقاقير المخدرة:

عند إدمان أحد أنواع العقاقير المخدرة يجب التوجه فورًا إلى مركز متخصص في علاج الإدمان لكي تحل على المساعدة الطبية اللازمة للتخلص من هذا المخدر، وتمتلك مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الإدمان مجموعة من أفضل الأطباء على مستوى العالم العربي وتوفر أكبر قدر من السرية والراحة.

ويتطلب علاج إدمان العقاقير المخدرة المرور بثلاث مراحل هم مرحلة سحب المخدر من الجسم والتي يتم فيها التوقف عن تناول العقاقير المخدرة وتطهير الجسم منها، ثم مرحلة الدعم النفسي من جانب الطبيب والأصدقاء والأهل، وبعد ذلك تأتي مرحلة التأهيل السلوكي التي تهدف لإعادة الحياة الطبيعية للشخص المتعافي مرة أخرى وعدم تعاطي المخدر.

 

اترك رد