التوتر والدورة الشهرية

التوتر والدورة الشهرية

التوتر والدورة الشهرية او متلازمة التوتر النفسي السابق للحيض، أو ما يُسمى اكتئاب الدورة الشهرية، أو اضطراب انزعاج ما قبل الحيض، هو اضطراب شائع بين النساء، والذي يغلب عليه ظهور علامات وأعراض جسدية ونفسية وعاطفية، تبدأ قُبيل العادة الشهرية، وتنتهي تدريجيًا مع نزول الحيض.

نستعرض خلال السطور التالية أبرز الأسئلة الشائعة وإجاباتها عن التوتر والدورة الشهرية، والوقوف على أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية والعلاج.

هل التوتر يمنع نزول الدورة الشهرية؟

  • بالطبع التوتر النفسي الدائم له تأثير مباشر وسلبي على نزول الدورة، لأنه يُحدث خللاً فى التوازن الهرموني للجسم، مما يؤثر على الحيض.
  • التوتر النفسي يتحكم فى طول أو قصر الدورة الشهرية، وقد يؤدي إلى تباعد الفواصل الزمنية بين فترات الحيض، وقد يتسبب فى انقطاع الدورة تمامًا.

الخوف قبل الدورة الشهرية؟

  • تظهر علامات الخوف قبل الدورة الشهرية فى صورة (انزعاج/تقلبات مزاجية/انتفاخ الثدي/تعب شديد).
  • يسيطر الخوف على المرأة قُبيل نزول الدورة الشهرية بأيام.
  • تختلف أعراض الخوف قبل الدورة الشهرية من شهر لآخر.
  • من بين كل 4 سيدات يوجد 3 يعانين من أحد أشكال توتر ما قبل الحيض.

أعراض الاكتئاب أثناء الدورة الشهرية؟

  • لا توجد أسباب أساسية لاكتئاب الدورة الشهرية.
  • التغيرات الهرمونية أثناء الدورة الشهرية لها دورًا محوريًا فى الاضطرابات النفسية للمرأة.
  • أعراض اكتئاب الدورة الشهرية مماثلة تمامًا لما يُسمى متلازمة ما قبل الدورة الشهرية.
  • أعراض اكتئاب الدورة الشهرية تكون حادة ومؤلمة.
  • تحدث تلك الأعراض قبل نزول الحيض بحوالي أسبوع.
  • أبرز الأعراض (القلق/التوتر/الاكتئاب الحاد/الحزن/اليأس/العزوف عن العلاقات الاجتماعية/التعب/ميول انتحارية/نوبات البكاء/الغضب والعصبية/الانتفاخ/آلام الثديين/اضطرابات النوم/آلام متفرقة فى الجسم).
  • قد يتفاقم الاكتئاب فى حالة تعاطي المخدرات أو الكحول.

أسباب اكتئاب الدورة الشهرية

1. بيولوجية: 

  • زيادة بعض الهرمونات، مثل الإستروجين والبروجستيرن. 
  • نقص الفيتامينات.
  • انخفاض معدل الإندروفين فى الجسم.
  • اضطرابات فى عمل الغدد الصماء.

2. جينية: 

70% تقريبًا ممن يُصبن باكتئاب الدورة الشهرية، قد أُصيبت أمهاتهن بنفس الأعراض من قبل. 

3. نفسية: 

المرأة العصبية هي الأكثر عُرضة لاكتئاب الدورة الشهرية.

4. اجتماعية: 

تتحكم الأفكار والتوجهات والمعتقدات الثقافية والاجتماعية والدينية فى التأثير على الحالة النفسية للمرأة قبل/أثناء الدورة الشهرية.

هل العصبية تؤثر على الدورة الشهرية؟

بكل تأكيد، لأن المرأة التي تتسم بالغضب والعصبية تكون أكثر عُرضة لاكتئاب الدورة الشهرية، وتظهر علامات وأعراض الاكتئاب المصاحب للتوتر والعصبية فى الأيام الأولى للحيض، وتنتهي تدريجيًا بمرور أيام الدورة.

علاج التوتر قبل الدورة الشهرية

  • تناولي الأطعمة الصحية والمفيدة.
  • امنعي التدخين والكافيين والكحوليات.
  • قللي الملح والسكر فى الأكلات والمشروبات.
  • مارسي الرياضة بانتظام وواظبي على الاسترخاء.
  • ابتعدي عن المهدئات والمنومات والمسكنات.
  • استشيري طبيبًا عن مضادات اكتئاب الدورة الشهرية.
  • اسألي متخصص عن العلاج المعرفي السلوكي.
  • تعرفي على العلاجات الأخرى لاكتئاب الدورة الشهرية (حبوب منع الحمل/مدرات البول/المثبطات/الأسبرين/فيتامين B6).
  • انتبهي.. بعض الحالات الحرجة قد تحتاج إلى تدخل جراحي عاجل بإجراء عملية استئصال المبيضين لوقف العادة الشهرية تمامًا.

مستشفي الامل للطب النفسي وعلاج الادمان   "أينما تجد الأمل.. تجد الحياة"

مواضيع قد تهمك

اترك رد