مدة بقاء الكوكايين في الجسم وطرق تحليل الكوكايين

مدة بقاء الكوكايين في الجسم وطرق تحليل الكوكايين
مدة بقاء الكوكايين في الجسم وطرق تحليل الكوكايين يجب أن تعلمها جيدًا قبل التفكير في كيفية تخطي تحليل المخدرات، لأن هناك الكثير من المفاهيم المغلوطة المنتشرة عن طريقة تنظيف الجسم من المخدر، وإليك كافة التفاصيل حول مخدر الكوكايين ومدة بقائه في الجسم وحول ادمان الكوكايين بشكل عام .

الكوكايين هم مخدر مشتق من نبات الكوكا، ويعد من أقوى المنشطات التي يستهلكها نسبة كبيرة من الأشخاص حول العالم، وتتعدد طرق تعاطي الكوكايين وأبرزها الاستنشاق أو الحقن، ومن أهم أضرار الكوكايين على الأنف أنه قد يسبب تلف أنسجة الأنف بعد تعاطيه لفترة طويلة.

ولكن هل يسبب الكوكايين الادمان من اول مرة ؟، نعم قد يتسبب مخدر الكوكايين في ذلك لأنه يستهدف التأثير على المخ من أول مرة يتم تعاطيه فيها، لذا فهو من المواد المخدرة سريعة الإدمان.

وتنقسم أنواع الكوكايين إلى اثنين هما الطبيعي والمغشوش، النوع الأول هو النقي أما الثاني يكون مخلوطًا ببعض المواد المسكنة والمهدئة، وبالنسبة لمخدر الكوكايين واضراره الجسدية والنفسية فهي تزداد سوءً بمرور الوقت، لذا يجب التوجه سريعًا إلى مستشفى علاج إدمان لتلقي العناية الكاملة التي تساعدك على التعافي في أسرع وقت ممكن.

كيف تعرف مدمن الكوكايين

هناك بعض العلامات التي تساعدك على تمييز مدمن الكوكايين أهمها:

  • الثرثرة طوال الوقت.
  • فقدان الشهية والوزن.
  • سيلان الأنف.
  • ظهور كدمات على الذراعين.
  • اتساع حدقة العين.
  • ظهور هالات سوداء حول العين.
  • القلق والارتباك.
  • العنف والعصبية الزائدة.

مدة بقاء الكوكايين في الجسم

هي المدة التي يبقى فيها المخدر في البول أو الدم أو الشعر أو اللعاب، ويتم احتساب مدة بقاء الكوكايين في الجسم من توقيت الجرعة الأخيرة التي تم تعاطيها من المخدر، وإليك مدة بقاء الكوكايين في الجسم بالتفصيل:

مدة بقاء الكوكايين في البول

تبلغ مدة بقاء الكوكايين في البول في حالة تعاطي المخدر لأول مرة ما يقرب من 12 ساعة متتالية، بينما تصل في حالة التعاطي على فترات متباعدة إلى فترة تتراوح ما بين يومين و4 أيام، وفي حالة الشخص المدمن تطول مدة بقاء الكوكايين في البول لتصل إلى 14 يوم ولا تقل عن 8 أيام.

مدة بقاء الكوكايين في الدم

تتراوح مدة بقاء الكوكايين في الدم في حالة تعاطي المخدر لأول مرة ما بين 3 و 6 ساعات، بينما تصل في حالة التعاطي على فترات متباعدة إلى فترة تتراوح ما بين 6 و12 ساعة، وفي حالة الشخص المدمن تطول مدة بقاء الكوكايين في الدم لتصل إلى يومين كاملين.

مدة بقاء الكوكايين في اللعاب

يتم احتساب مدة بقاء الكوكايين في اللعاب من توقيت آخر جرعة تم تعاطيها، ويستمر بقاء الكوكايين في اللعاب لمدة 48 ساعة متتالية.

مدة بقاء الكوكايين في الشعر

يعد تحليل المخدرات المعتمد على عينة الشعر وسيلة لاكتشاف تعاطي الشخص للمخدر حتى بعد مرور أشهر على آخر جرعة تم تعاطيها من الكوكايين، وتبلغ مدة بقاء الكوكايين في الشعر حوالي 3 أشهر متتالية.

اقرأ أيضا : 4 عوامل تؤثر على مدمن الكوكايين

عوامل تقلل مدة بقاء الكوكايين

هناك بعض العوامل التي تتحكم في مدة بقاء الكوكايين في الجسم، وهي تزيد أو تقلل من قدرة الجسم على الاحتفاظ بالمخدر، وإليك مجموعة عوامل تقلل مدة بقاء الكوكايين في الجسم:

  • حجم جرعة الكوكايين

كلما كانت جرعة مخدر الكوكايين التي يتعاطاها الشخص أقل كلما زادت قدرة الجسم على التخلص منه في وقت أسرع، والعكس صحيح.

  • الحالة الصحية للجسم

إذا كانت صحة المريض جيدة ولا يعاني من أي خلل بوظائف الكلى والكبد كلما قلت مدة بقاء الكوكايين في الجسم، أما إذا كان الشخص يعاني من اضطراب بوظائف الكلى أو الكبد تطول مدة بقاء المخدر في الجسم.

  • عمر الشخص

كلما كان عمر الشخص أقل كلما كانت قدرة الجسم على التخلص من الكوكايين أكبر، وبالتالي يستهلك أصحاب الفئات العمرية الصغيرة وقتًا أقل للتخلص من المخدر مقارنة بكبار السن.

  • جنس المدمن

جسم المرأة يكون أقل قدرة على التخلص من الكوكايين في وقت قصير مقارنة بالرجل، ويرجع ذلك لهرمون التبويض لدى النساء الذي يزيد مدة بقاء الكوكايين في الجسم.

  • نقاء المخدر

تطول مدة بقاء الكوكايين في الجسم إذا كان مخلوطًا بمواد أخرى كالمسكنات، في حين أنه كلما زادت نسبة نقاء المخدر كلما قلت مدة بقائه في الجسم.

اقرأ أيضا : ادوية علاج الكوكايين


اسئلة شائعة ...


كيف يتخلص الجسم من الكوكايين؟

يتخلص الجسم من الكوكايين عن طريق توجيهه إلى الكبد، ومن ثم يقوم بتفكيكه، ثم تبدأ الكلى في التخلص من المخدر والسموم عبر سوائل الجسم.

هل وزن الجسم يؤثر على مدة بقاء الكوكايين؟

نعم يؤثر وزن الجسم على مدة بقاء الكوكايين في الجسم، فكلما كان وزن الشخص أقل كلما كانت قدرة الجسم على التخلص من المخدر أسرع، بينما إذا كان الشخص يعاني من السمنة تطول مدة بقاء الكوكايين في جسمه مقارنة بالآخرين.

كيف يمكن تخطي تحليل الكوكايين؟

لا يمكن تخطي تحليل الكوكايين سواء في البول أو الدم أو الشعر أو اللعاب، إلا بعد انقضاء فترة بقاء المخدر في الجسم، ولا تنجح الحيل الشائعة مثل تناول الماء بكثرة أو الحليب أو خلط البول بالملح.

كيفية تنظيف الجسم من الكوكايين؟

يتم تنظيف الجسم من الكوكايين عن طريق الخضوع لبرنامج علاجي يعتمد على تشخيص وتقييم حالة المريض ثم سحب السموم من الجسم، وبعدها يخضع المريض لتأهيل نفسي وسلوكي مناسب، ثم متابعته عقب التعافي والخروج من المستشفى لضمان عدم الانتكاس.


المصادر :



مقالات قد تهمك :


اترك رد